بالصور.. آخر حيوانات الموصل تنجو من قبضة داعش


١٢ أبريل ٢٠١٧ - ٠٧:١٧ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية - مها عطاف

نجا "لولا الدب وسيمبا الأسد" من قبضة داعش أخيرًا، وذلك بعد معاناة دامت لأكثر من 6 أشهر في الموصل، فكانوا يموتون جوعًا قبل شهر في حديقة حيوان "منتزه حي المرور" بعد تدميرها، حيث قتلت غالبية الحيوانات في الحديقة، منهم "لبؤة، وقرود، وأرانب"، كما يعتقد أن حوالى 40 حيوانًا قد لقوا حتفهم بسبب الحرب هناك بين الجيش العراقي وتنظيم الدولة الإرهابي "داعش"، فبعضهم تم قتلهم مباشرة بالرصاص، والبعض الآخر لقى حتفه بسبب شدة الجوع.






ونجحت جمعية خيرية خاصة بالحيوانات "فور بوز" بإنقاذ" "لولا وسيمبا"، ونقلهم من الموصل إلى الأردن، يوم الإثنين الماضي، وبدأوا حياة جديدة في مركز لإعادة التأهيل بالأردن، وذلك بعد رحلة نقلهم الشاقة.






وقال عامر خليل، وهو طبيب بيطري نمساوي من أصل مصري، والذي قاد بعثة "فور بوز إنترناشيونال" إن الأسد "سمبا" والدبة "لولا" كانا يعانيان من أمراض كثيرة بسبب سوء التغذية، ونقص الرعاية، عند العثور عليهما أول مرة في فبراير الماضي، كما أن أسنانهما في وضع سيء للغاية، وأن الدبة تعاني من التهاب رئوي، بينما يعاني الأسد من آلام في المفاصل.






وبعد أسبوعين، أخفقت أول محاولة لنقلهما عندما احتجزت الشاحنة التي كانت تقلهما في إحدى نقاط التفتيش، وعلقت الشاحنة في الطريق 9 أيام لحين الحصول على تصاريح إضافية، وخلال تلك الفترة أصيب الأسد سمبا بمشاكل في التنفس، وقبل أن تقلع الطائرة التي تنقلهما إلى الأردن أمس الاثنين، قال خليل لوكالة أسوشيتد برس للأنباء: "هذه بداية حياة جديدة للحيوانين، وأضاف أنهما "من الآن فصاعدا، لن يكونا جزءًا من هذه الحرب وسيكونان بعيدين عنها".










الكلمات الدلالية إنقاذ حيوانات الموصل داعش

اضف تعليق