بعد قصف سنجار.. تنديد أمريكي عراقي و«أردوغان» يتوعد بالمزيد


٢٥ أبريل ٢٠١٧ - ٠٦:٠٨ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – محمود طلعت

تشن القوات التركية من حين لآخر ضربات جوية على مواقع الأكراد في شمال سوريا والعراق، قائلة إنها مستغلة من قبل الإرهابيين لتنفيذ هجمات على تركيا. وتعتبر أنقرة وحدات حماية الشعب الكردية السورية، وهي جزء من قوات تدعمها واشنطن في الحرب على تنظيم "داعش" في سوريا، منظمة "إرهابية".

وأعلن الجيش التركي، في بيان رسمي، الثلاثاء (25 أبريل 2017)، أنه قتل نحو 70 شخصًا في عمليات بمنطقة سنجار العراقية وفي شمال سوريا، مع تكثيفه لحملته على الجماعات المرتبطة بحزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا.


ماذا قال أردوغان؟
الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، جدد تأكيده بأن بلاده ستواصل شن عمليات عسكرية في كل من سوريا والعراق، مشيرا إلى أن حكومة بلاده أبلغت كلا من روسيا والولايات المتحدة وحكومة كردستان العراق، عن خططها بشأن الغارات التي شنها الجيش التركي على المسلحين الأكراد في سنجار شمال العراق.

وتعهد الرئيس التركي بأنه لن يسمح بتحويل منطقة جبل سنجار إلى معقل لتنظيم "حزب العمال الكردستاني"، الذي تعتبره تركيا إرهابيا وتشن حربا مستمرا ضده، فيما أعرب عن أسفه من سقوط قتلى بين عناصر قوات "البيشمركة" التابعة لإقليم كردستان جراء الضربات التركية.

واشنطن تكذب أردوغان
بعد أن صرح أردوغان بأن بلاده أبلغت كلا من روسيا والولايات المتحدة وحكومة كردستان العراق، عن خططها بشأن الغارات التي شنها الجيش التركي على المسلحين الأكراد في سنجار شمال العراق، خرجت واشنطن لتنفي ذلك، مؤكدة أن الغارات التركية نفذت من دون أي تنسيق مع الولايات المتحدة أو التحالف الدولي.

وأعربت الولايات المتحدة مباشرة للسلطات في أنقرة عن قلقها من الضربات الجوية، التي نفذتها تركيا، فجر اليوم الثلاثاء، في سوريا والعراق.  وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكي، مارك تونر، في مؤتمر صحفي: "إننا نشعر بقلق بالغ من ضربات القوات الجوية التركية على شمال سوريا وكذلك على شمال العراق"، مشددا على أن هذه الغارات نفذت من دون أي تنسيق مع الولايات المتحدة أو التحالف الدولي.

وتابع تونر: "أعربنا عن قلقنا هذا مباشرة للحكومة التركية، وهذه الضربات لم تتم المصادقة عليها من قبل التحالف، وأدت إلى المقتل المأساوي لشركائنا في محاربة داعش، وبينهم عناصر من قوات البيشمركة الكردية" العراقية.

وقال المسؤول الأمريكي إن الولايات المتحدة أكدت للسلطات التركية على ضرورة أن "تحترم سيادة العراق"، موضحا: "من المهم جدا أن تنسق تركيا والشركاء الآخرون، العاملون على هزيمة داعش، عملياتهم بأوثق شكل ممكن". 

انتهاك خطير للسيادة
الحكومة العراقية، نددت بالغارات الجوية التي شنها الجيش التركي على شمال العراق، حيث أدت إلى مقتل عناصر من قوات كردية عراقية.

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اعتبر القصف الجوي التركي على الأراضي العراقية في منطقة سنجار "انتهاك خطير" للسيادة العراقية يتنافى مع أحكام القانون الدولي ومبادئ حسن الجوار.

وحذر العبادي، تركيا من تكرار هذا التجاوز غير المبرر والذي قد يؤدي إلى خطوات تصعيدية تؤثر على جهود العراق والمجتمع الدولي في الحرب ضد الإرهاب.


اضف تعليق