عين الصحراء.. "أطلانتس" جديدة في غرب أفريقيا


٣٠ أبريل ٢٠١٧ - ٠٤:٣٦ م بتوقيت جرينيتش

هدى إسماعيل  

تعد "عين الصحراء" احدى الظواهر الغريية على سطح كوكب الأرض، وذلك بسبب تكوينها الجيولوجي ،فهي عبارة عن حفر ذات أشكال دائرية لها قطر ضخم يبلغ 30 ميلاً، تحيط بها هالة زرقاء تشبه بؤبؤ العين يمكن رؤيتها من الفضاء الخارجي، حيث تظهر التكوينات الصخريه المحيطه بها على شكل جفن ومنها جاءت تسميتها "عين الصحراء" .

تقع هذه  الظاهرة في  الصحراء الموريتانية  بالقرب من مدينة "وادان" الأثرية،وهي من الظواهر الأكثر غرابة على وجه الأرض، بفعل تكوينه الذي حير العلماء عشرات السنين، حيث تتوافد إلى الصحراء الموريتانية من حين لآخر وفود من معاهد وجامعات مختصة من دول أوربية؛ من أجل دراسة وتفسير هذه الظاهرة الطبيعة العصية على الفهم، ولا يمكن الاستمتاع بجمال منظر "قلب الريشات" الا من خلال صور القمر الصناعي التي تظهر بدقة جمال العين وروعة ألوان الصخور وأشكالها الدائرية، أما في موقع عين الصحراء فلا يظهر جمال هذه التكوينات الصخرية.

بعثات علمية





أول اكتشاف علمي يعود إلى الباحث الفرنسي "تيودور مونو" الذي زار المنطقة في ثلاثينيات القرن الماضي، بعدها قامت عدة بعثات علمية وجيولوجية بزيارة المنطقة ، غير أن الأبحاث العلمية لم تتواصل لمعرفة أسرار هذه المنطقة.

ويؤكد أن هناك جدلا علميا حول أسباب هذه التكوينات الصخرية فبعض العلماء يقول إن هذه الحفرة ناتجة عن نيزك ضرب المنطقة وآخرون يقولون إنه بركان خامد قديم، ويضيف "آخر الدراسات التي أجريت حول المنطقة تشير الى انه ليس هناك ما يؤكد اصطدام جسم غير أرضي بالمنطقة وإن تغير شكل الصخور ناتج عن انفجار بركاني قديم، ومن بين هذه الدراسات دراسة قام بها الباحث " غويلايوم ماتون"بجامعة كيبك الكندية، بأخذ أكثر من 100 عينة صخرية وقام بدراسة معمقة لها واستنتج انها قبة جيولوجية حصلت نتيجة انصهار عظيم تحت الارض وقع  قبل 90 مليون سنة نتج عنه تشكل  صخور نارية ، واتخذت شكل حفر دائرية على سطح الارض .

مدينة أفلاطون





يربط بعض العلماء هذه الظاهرة الجيولوجية بمدينة اطلانتس التى وصفها أفلاطون بأنها جزيرة تحيط بها أبنية دائرية، بعضها من الطين والبعض الأخر من الماء ، لذلك يعتقد أن ما تظهره صور عين الصحراء هو نفس ما وصفه أفلاطون، لكن يبقي هذه الاحتمال بثير الكثير من التساؤلات والشكوك .

في سياق اَخر يعتقد المورتانيون أن هذه المنطقة تحتوى على كنوز وثروات طبيعية كالألماس والحديد، كما يشاع أن النباتات التى تظهر في عين الصحراء فريدة ونادرة جدا، وهي مفيدة في التداوى من الأمراض المستعصية، كما يتعمد بعض المزارعين الاقامة بالقرب منها بهدف تحسين ثروتهم الحيوانية وتكاثرها، ويقال أن من رغب في أن يصبح صاحب جاه ومال في عشيرته، ماعليه الى التوجه إلى هذه المنطقة  بناقة وجمل وبعض الخراف والانتظار لمدة سنتين أو ثلاثة  ليحصل على قطيع كبير من الجمال والماشية، وذلك بسبب نوعية الأعشاب التى تساهم في النمو والتكاثر السريع للحيوانات .

أكثر الأماكن غرابة في العالم





صنفته وكالة الفضاء الأمريكية مؤخراً ضمن الظواهر الطبيعية العشر الأكثر غرابة في العالم، من أسمائه "قلب الريشات"، "تكوين الريشات"، "حفرة الصحراء"، أو "عين الصحراء".. إنه أبرز معلم جيولوجي في عموم إفريقيا، كما أعلنت عن ذلك عدة جهات مختصة.

محمية سياحية







وفي السنوات الأخيرة، قررت الحكومة الموريتانية تحويل المكان إلى محمية سياحية، وذلك بعد تزايد أعداد الزائرين الأجانب للمكان، قبل أن يتحول إلى أهم معلم سياحي على الإطلاق في البلاد ، ورغم خطورة المنطقة بفعل قربه من أماكن ينشط فيها تنظيم القاعدة في بلاد المغرب العربي، وبعده عن جميع المراكز الحضرية، إلا أن المكان حافظ على تصدر المواقع السياحية في البلاد، واستمر السائحون الغربيون في زيارته، رغم تحذيرات بلدانهم بأن تلك المنطقة غير آمنة، بفعل انتشار شبكات التهريب وأنشطة التنظيمات "الجهادية" ووعورة المنطقة الصحراوية.

وذكرت مصادر حكومية أن وزارة البيئة الموريتانية تستعد لنقل حيوانات نادرة للمكان، وذلك بعد استجلابها من إسبانيا ضمن اتفاق بين البلدين.


الكلمات الدلالية قلب الريشات عين الصحراء

اضف تعليق