في زيارة تاريخية .. ترامب لـ"محمد بن زايد": شرف عظيم أن تكون معنا


١٧ مايو ٢٠١٧ - ٠٤:١٩ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

بيروت - تنشر مجلة الصياد اللبنانية في عددها الصادر 22 مايو 2017 تقريرًا بشأن الزيارة التي قام بها الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إلى الولايات المتحدة حيث التقى خلالها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب .

وأشارت المجلة إلى أن حفاوة الاستقبال تمثل حالة استثنائية من الفخامة والتكريم تعكس نظرة الإدارة الأمريكية برئاسة دونالد ترامب للإمارات كدولة عظمى بطموحاتها وانجازاتها الكبرى وقيادتها الحكيمة. 

وتعد العلاقات الأمريكية الإماراتية نموذجاُ فريداً منذ عام 1972، حيث عمل الطرفان على تعزيز التعاون المشترك في المجالات كافة لتتطور خلال سنوات قليلة بفضل الإرادة السياسية لقيادتي البلدين، حيث تعتبر واشنطن دولة الإمارات حليفاً استراتيجياً وطرفاً أساسياً في معادلة تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

شرف عظيم

وحرص الرئيس الأمريكي على الترحيب بالشيخ محمد بن زايد بعبارات مختارة بقوله "إنه لشرف عظيم أن يكون معنا اليوم الشيخ محمد بن زايد، إنه رجل مميز وأنا أحترمه، وقد عرفته محباً لبلده، وأعتقد انه يحب أيضاً الولايات المتحدة"، ومن جانبه نقل الشيخ محمد بن زايد تحيات الرئيس الإماراتي الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان للقيادة الأمريكية.

ودون الشيخ محمد بن زايد في سجل الشرف للبيت الأبيض قائلاً "في البداية اود أن أعبر عن سعادتي بلقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مستهل زيارتي للولايات المتحدة التي تربطنا معها صداقة تاريخية وتعاون مشترك ونتطلع للعمل سوياً مع أصدقائنا في البيت الأبيض لتعزيز علاقاتنا الاستراتيجية والدفع بها قدماً لصالح بلدينا وشعبينا الصديقين.

علاقات ثنائية

استعرض الجانبان الإماراتي والأمريكي خلال اللقاء الذي حضره الشيخ طحنون بن زايد ال نهيان، مستشار الأمن الوطني الإماراتي، والشيخ عبدالله بن زايد ال نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، علاقات التعاون والصداقة بين البلدين على كافة المستويات سياسياً واقتصادياً وعسكرياً وسبل تطويرها بما يحقق مصالح الشعبين.

وناقش الشيخ محمد بن زايد ال نهيان والرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، العلاقات الثنائية وسبل تطويرها بالتركيز على العلاقات التجارية لتعزيز النمو الاقتصادي، وبلغ حجم التجارة بين البلدين 19 مليار دولار في 2016، وتعد الإمارات ثالث أكبر مستورد للسلع الأمريكية عالمياً.

أمن الخليج

وتضمن برنامج الزيارة القضايا ذات الاهتمام المشترك خليجياً وإقليمياً وشرق أوسطياً وعالمياً، خاصة دور الإمارات في مكافحة الإرهاب سواء في ليبيا واليمن وأفغانستان والصومال وإريتريا، ومصر من خلال دور قوات النخبة الإماراتية، واعرب الشيخ محمد بن زايد عن سعادته بتبادل الأفكار والرؤى مع الرئيس الامريكي حول التعاون بين الجانبين لتعزيز أمن الخليج العربي والشرق الأوسط .

وأشاد الشيخ محمد بن زايد بالزيارة المزمعة للرئيس ترامب إلى الرياض للقاء القادة الخليجيين والعرب والمسلمين من أجل التصدي للمخاطر التي تهدد المنطقة بما تمثلة من أهمية استراتيجية للولايات المتحدة والعالم.  

 لقاءات ورؤى متطابقة

تحظى العلاقات الأمريكية - الإماراتية بأهمية استراتيجية نظراً للأدوار المحورية لكلا الطرفين على الساحتين الإقليمية والدولية وتطابق الرؤى بين الجانبين بشأن القضايا ذات الإهتمام المشترك، وقدرة كبيرة على احتواء الأزمات.

واتسمت العلاقات بين البلدين بمستوى متقدم من الانسجام والتعاون يصل إلى مستوى التحالف الاستراتيجي، انطلاقاً من الاحترام الأمريكي لمبادىء السياسة الخارجية الإماراتية التي تتسم بالحكمة والاتزان، مما أعطى العلاقات بين الجانبين دفعة جديدة ترجمتها الزيارات المتبادلة بين القيادتين، وتطور العلاقات على المستويات كافة.  

وفي هذا السياق التقى الشيخ محمد بن زايد خلال الزيارة كلاً من وزير الدفاع الأمريكي، جميس ماتيس، ووزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون  بحضور الشيخ طحنون بن زايد ال نهيان مستشار الأمن الوطني والشيخ عبدالله بن زايد ال نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، حيث بحثا علاقات التعاون والصداقة وسبل تعزيز العلاقات في الشؤون العسكرية والدفاعية ،لاسيما التطورات الراهنة على كافة الأصعدة والتنسيق المشترك في مكافحة التطرف والتنظيمات الإرهابية ودور البلدين في إرساء دعائم الأمن وتحقيق الاستقرار في المنطقة، وتطرق اللقاء إلى بحث التدخلات الإقليمية في المنطقة ودورها في زعزعة الأمن وتهديد ممرات الملاحة الدولية.

حضر اللقاء علي بن حماد الشامسي، نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن الوطني وخلدون خليفة المبارك، رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، و يوسف مانع العتيبة،السفير الإماراتي لدى واشنطن، ومحمد مبارك المزروعي، وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي، والفريق الركن مهندس عيسى سيف بن عبلان المزروعي، نائب رئيس أركان القوات المسلحة الإماراتية.




اضف تعليق