اعتزال توتي .. ليلة بكت فيها روما


٢٨ مايو ٢٠١٧ - ٠٥:٣٠ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – أشرف شعبان
وضع قائد روما فرانشيسكو توتي حداً لمسيرته الكروية مع نهاية الموسم الجاري ، حيث أن اللاعب البالغ 40 عاماً أعلن اعتزاله اللعب مع نهاية عقده الحالي الذي يربطه بروما .




واحتشد أكثر من 60 ألف مشجع في مدرجات ملعب "الأولمبيكو" لوداع فرانشيسكو توتي، الذي قضى 25 عاماً داخل جدران النادي، بعدما أعلن أن مباراة اليوم ستكون الأخيرة له بقميص روما. 




جماهير روما الإيطالي ذرفت الدموع في مباراة الفريق أمام جنوة في الجولة الأخيرة من الدوري الإيطالي، بعد ذكر اسم أسطورة الفريق فرانسيسكو توتي الذي سيخوض مباراته الأخيرة مع الذئاب.




أمر اعتزال توتي أكده مدير روما الرياضي الجديد مونشي حيث قال "فيما يخص توتي ، أنا أعلم أنه توصل إلى اتفاق مع النادي لتكون هذه السنة الأخيرة له كلاعب قبل الانتقال إلى دوره الجديد كإداري" .

كل الأرقام القياسية الخاصة بنادي روما تحطمت أمام فرانشيسكو توتي منذ التحاقه بقطاع الناشئين في سنة 1989 قبل تصعيده للفريق الأول بعمر الـ 16 عاماً في صيف 1992 ، ليبدأ منذ ذلك الحين مسيرة أسطورية لـ 25 عاما على التوالي بقميص نادٍ واحد .




توتي شارك مع روما في مسيرة كروية حافلة ضمت 783 مباراة في جميع المسابقات، سجل خلالها 307 أهداف وحقق خلالها 5 ألقاب من بينها لقب دوري إيطالي وحيد موسم 2000/2001 .

كان توتي سبابا في التتويج بلقب الدوري الإيطالي (مرة) وكأس إيطاليا (مرتين) وكأس السوبر الإيطالي (مرتين) وكأس الاتحاد الأوروبي (مرة) كما شارك في تتويج المنتخب الإيطالي بكأس العالم 2006.




ونشر نادى روما الإيطالى عبر صفحتهم الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيوس بوك"، عددا من الصور للاعب "فرانشيسكو توتي" والتي قام بأرسالها عدد من مصممي الجرافيك بسبب اعتزاله اليوم.




وعلق النادي:"لاعب مذهل، فن مذهل، إليكم مشاركات مصممي الجرافيك بمناسبة المباراة الأخيرة لتوتي مع روما".





فضلا عن ذلك نشر حساب النادي الرسمي بموقع التدوينات القصيرة "تويتر"، عدد آخر من الصور معلقا عليها: "بعض من أفضل التصميمات احتفالا بالمباراة الأخيرة، فرانشيسكو توتي مع روما اليوم".




وأصدر نادى روما الإيطالي، تيشرت خاص باللاعب فرانشيسكو توتي أحد أساطير الكرة الإيطالية بسبب اعتزاله اليوم.

ونشر نادى روما عبر حسابه الرسمى بموقع التدوينات القصيرة "توتير" فيديو يوضح طباعة التيشرت الخاص باللاعب معلقا عليه: "فى يوم خاص للنادي، قميص خاص للمناسبة، شكراً توتي".




كما وجه المصري محمد صلاح لاعب نادي روما الإيطالي رسالة إلى فرانشيسكو توتي قائد فريقه الذي خاض آخر مباراة له بقميص الذئاب مساء اليوم الأحد، وحل توتي بدلًا من صلاح في مباراة جنوى وذلك في الدقيقة 53 من عمر المباراة التي أقيمت في الجولة 38 والأخيرة من الدوري الإيطالي.

وعلق صلاح قائلًا: "الأجواء كانت رائعة، وهذا أقل ما يستحقه توتي، مضيفا ستفقد الكرة العالمية أحد رموزها".

وأكمل: "كرة القدم ستفقد أحد رموزها الكبار عقب اعتزال توتي، لقد استفدت منه الكثير، أحبه على المستوى الشخصي والكروي".

واختتم: "شكرًا توتي على كل ما قدمته، وأتمنى لك التوفيق في المستقبل في حياتك المهنية والأسرية".




اضف تعليق