تفجير كابول.. أفغانستان تستيقظ على لون الدماء


٣١ مايو ٢٠١٧ - ١٠:٠٣ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية – محمود طلعت

شهدت العاصمة الأفغانية كابول، صباح اليوم الأربعاء (31 مايو 2017) انفجارا قويا، أودى بحياة العشرات وإصابة المئات، كما ألحق أضرارًا بالغة بسفارات عدد من الدول منها مصر والإمارات وفرنسا وألمانيا واليابان.

المكان والزمان

وقع الانفجار بسيارة مفخخة في الحي الدبلوماسي بالعاصمة كابول الساعة 8:25 دقيقة بالتوقيت المحلي ( 3:55 بتوقيت جرينتش)، بحسب السلطات.

المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية، قال إن الانفجار نجم عن "شاحنة مفخخة"، مشيرًا إلى أن الهدف غير واضح في الوقت الحاضر. فيما قال رئيس شرطة كابول إن الهجوم وقع بالقرب من السفارة الألمانية لكن "من الصعب تحديد الموقع الذي استهدفه التفجير على وجه الخصوص".

قتلى وجرحى

وزارة الصحة الأفغانية وفي حصيلة لها أعلنت أن عدد قتلى الانفجار الذي هز كابول ارتفع إلى 80 قتيلاً و350 جريحا.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة وحيد مجروح الحصيلة الجديدة التي أكدها مسؤول ثان في الوزارة والمكتب الإعلامي التابع للحكومة، فيما دعت وزارة الداخلية سكان كابول إلى التبرع بالدم.

تضرر سفارات

وتأذت بعض مباني السفارات بالانفجار، إذ أعلنت وزارة الخارجية الإماراتية في بيان أن الانفجار تسبب في بعض الأضرار المادية في مبنى سفارة الدولة في كابول، واطمأنت الوزارة على سلامة الدبلوماسيين والعاملين في السفارة كافة.

فيما أشار المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبو زيد إلى أن الانفجار أسفر عن أضرار كبيرة بزجاج ومبنى السفارة المصرية وسكن السفير، فضلاً عن إصابة أحد حراس أمن السفارة نتيجة تطاير شظايا الزجاج.

وأُصيب موظفون لدى السفارة الألمانية في كابول جراء الانفجار. وقال وزير الخارجية الألماني زيجمار جابريل في برلين إن حارس أمن أفغاني كان يتولى حماية محيط السفارة قُتل في الهجوم.

وأعلنت اليابان أن اثنين من العاملين بسفارتها أُصيبوا بإصابا طفيفة في الانفجار، بحسب "بي بي سي". كما أُصيب أحد حراس أمن السفارة المصرية في كابول، نتيجة تطاير شظايا الزجاج، وفق ما أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية.

من نفذ التفجير؟

ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان، قال في بيان إن مقاتلي الحركة لم يكن لهم دور في الانفجار وإن الحركة تدين مثل هذه الهجمات غير الموجّهة التي يسقط فيها ضحايا مدنيون، بحسب وكالة "خاما برس" الأفغانية.

وبالتزامن مع نفي طالبان، أعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عن التفجير الدموي، حسبما ذكرت وكالة سبوتنيك.

تنديد عربي ودولي

الرئيس الأفغاني أشرف غني، ندد بالهجوم قائلا "أندد بقوه بالهجوم الجبان الذي استهدف أبرياء يمارسون حياتهم الطبيعية في شهر رمضان".

وأعربت دول كالإمارات والبحرين ومصر وباكستان عن إدانتهم الشديدة لمثل هذه الأعمال الإرهابية، معربين عن تضامنهم الكامل مع أفغانستان والوقوف إلى جانبها من أجل القضاء على عناصر الإجرام والإرهاب والتي تستهدف أرواح الأبرياء.

وعقب التفجير أصدرت السفارة الأمريكية في كابول تحذيرا أمنيًا جديدًا لرعاياها من أن "التهديد بالخطف كبير وهناك احتمال قائم أيضا لتنظيم مظاهرات في المدن الأفغانية".


الكلمات الدلالية أفغانستان تفجير كابول انفجار

اضف تعليق