هجوم إرهابي برفح المصرية.. والأمن يثأر للشهداء


٠٧ يوليه ٢٠١٧ - ١١:٠٠ ص بتوقيت جرينيتش

كتبت – سهام عيد

شهدت مدينة رفح بمحافظة شمال سيناء، مواجهات عنيفة بين العناصر الإرهابية وقوات الأمن المصرية، صباح اليوم الجمعة، إثر إحباط هجوم إرهابي على بعض نقاط التمركز، مما أسفر عن مقتل أكثر من عدد "40" فرد تكفيري، وتدمير عدد "6" عربة، وتعرض قوات إحدى النقاط لإنفجار عربات مفخخة نتج عنها استشهاد وإصابة عدد "26" فرد من أبطال القوات المسلحة، حسبما أفاد المتحدث العسكري العقيد تامر الرفاعي.

وأشار متحدث القوات المسلحة إلى أنه جاري تمشيط المنطقة ومطاردة العناصر الإرهابية.



استنفار أمني

عززت الأجهزة الأمنية من تواجدها بمحيط مؤسسات الدولة والمواقع الحيوية بسيناء، وتم تدعيم الأكمنة بالأسلحة والقوات لمواجهة الخارجين عن القانون وخفافيش الظلام الذين يطلون برأسهم ما بين الحين والأخر، في محاولات يائسة لنشر الفوضى بالبلاد، وسط صمود مع قوات الأمن في التصدي لهذه المحاولات الجبانة.

 وبدورهم، أكد رجال الأمن، أنهم ماضون في التصدي للإرهاب الغاشم، الذي يحاول النيل من مؤسسات الدولة وإضعافها، مشددين على أن العمليات الإرهابية الجبانة لن تزيدهم إلا إصراراً وعزيمة، وأنهم ماضون في طريقهم للثأر لدماء الشهداء، التي تزيدهم صلابة وقوة.



تسريب صوتي للشهيد قائد الكتيبة 103 صاعقة

تداول النشطاء، استغاثة صوتية من العقيد أحمد المنسي قائد الكتيبة 103 صاعقة، إلى زملائه، قبل ساعات من استشهاده، إثر تعرض تمركزه الأمني لهجوم إرهابي صباح اليوم، بحسب تسريب صوتي منسوب له.

وقال المنسي في التسجيل الصوتي المسرب: "الله أكبر لكل أبطال شمال سيناء، وممكن دي تكون آخر لحظات حياتي في الدنيا، أنا لسة عايش في هجوم جماعة دواعش التكفيريين في مربع البرث دخلوا بكام عربية مفخخة وهدوا المبيتات، وهدوا كل النقطة، وأنا لسة عايش أنا و4 عساكر".

وتستكمل الرسالة: "متمسكين بالتبة ومتمسكين بالأرض، عشان خاطر زمايلنا الشهداء منسيبهومش، ولا أي مصاب هنسيبه، بسرعة يا رجالة أي حد يعرف يوصل للعمليات، يبلغهم يضربوا مدفعية، إحنا لسة عايشين ومش هنسيب الأرض دي عليها أي شهيد أو أي مصاب".

واختتم القائد في رسالته: "الله أكبر يا نجيب حقهم يا نموت زيهم الناس كلها تدعي للناس اللي هنا".
 


شهيد ينعي شهيد

"إلى لقاء قريب شئنا أم أبينا".. كانت تلك آخر كلمات نشرها الشهيد أحمد منسي على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، حينما نعى قائده السابق ومعلمه في أكتوبر 2016.

وقال المنسي: "في ذمة الله أستاذي ومعلمي.. اتعلمت على ايدة كتير.. شهيد بإذن الله العقيد / رامي حسنين، إلى لقاء "شئنا أم أبينا قريب".
 
يشار إلى أن الشهيد كان دائم الحرص على تحري الدقة وألا يكون من مروجي الاشاعات على السوشيال ميديا فقال، أنه لم يشارك أي شئ بدون التأكد من حقيقته ودعى الجميع لفعل ذلك.


القوات الأمنية تثأر للشهداء

تشير المعلومات الأولية إلى أن أجهزة الأمن وجهت ضربات استباقية لعدة مواقع للعناصر التكفيرية، في إطار الضربات الاستباقية التي تتبنها الأجهزة الأمنية لمواجهة الإرهاب، ووأد العمليات الإرهابية قبل وقوعها.

كما نشر العقيد تامر الرفاعي، المتحدث العسكري للقوات المسلحة، صورًا لجثث العناصر التكفيرية بعد محاولة إحباط هجومهم مع قوات إنفاذ القانون بشمال سيناء صباح اليوم.

ونعت القوات المسلحة شهداء الوطن الأبرار داعين الله عز وجل أن يتغمدهم برحمته وأن يلهم أهلهم الصبر والسلوان.



البرلمان: حادث رفح الإرهابي لن يثنينا عن تطهير الوطن

نعى الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب، شهداء الواجب من رجال قواتنا المسلحة الباسلة، الذين راحوا ضحية حادث غادر دنئ في جنوب رفح، ارتكبته جماعات إرهابية مارقة، تريد تقويض البناء وفرض حكم الظلم والظلام، لتحول مصر إلى مستنقع للدماء والأشلاء، ومرتع لحكم المشانق والسفاحين والغوغاء.

وأكد مجلس النواب، في بيان منه اليوم، أن الاعتداء الغاشم الذي طال بعض أفراد قواتنا المسلحة الباسلة، التي صدق رجالها ما عاهدوا الله عليه، الساهرة على حماية أرض الوطن وعرضه لن يمر مرار الكرام، ولن يثنينا عن تطهير ثرى مصر الطاهر التي كلأها الله بعنايته من براثنهم والقضاء عليهم قضاء مبرما.



الإفتاء تنعي الشهداء.. والأزهر يدين الهجوم الارهابي 

نعت دار الإفتاء المصرية شهداء الحادث الإرهابي، داعية إلى ضرورة تكثيف توجيه الضربات الاستباقية الناجحة ضد الجماعات والتنظيمات الإرهابية لتقويض قدرتها على نشرالعنف والتخريب، والعمل على نشر الأمن والاستقرار في مختلف ربوع مصرنا الغالية.

وأشادت بالضربات الناجحة والمتلاحقة للقوات المسلحة والشرطة فى مواجهة الجماعات التكفيرية والتنظيمات الإرهابية، التي تسعى لنشر العنف والتخريب.

على الصعيد ذاته، أدان الأزهر الشريف بشدة الهجوم الإرهابي الخسيس على حاجز أمني جنوب مدينة رفح ما أسفر عن استشهاد وإصابة 26 من أبطال القوات المسلحة،فيما نجحت القوات الأمنية في إحباط هجوم إرهابي على عدد من نقاط التمركز الأمني في شمال سيناء وتمكنت من تصفية 40 إرهابيا وتدمير 6 عربات تابعة للعناصر الإرهابية.



الكلمات الدلالية هجوم إرهابي الجيش المصري

اضف تعليق