قوانين الحب القاسية التي لا يمكنك تجنبها


٠٦ سبتمبر ٢٠١٧ - ١٠:٠٢ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية
تتغير جميع العلاقات العاطفية مع مرور الزمن. وكلما كان عمر العلاقات أطول يحدث المزيد من التغيرات التي قد يكون بعضها مخيفا أو مزعجا. لكن رغم هذا إذا ألقيت نظرة متأنية عليها ستجد أنها ليست سوى مرحلة جديدة من حبك.

الثقة قابلة للكسر


تستند جميع العلاقات على الثقة، التي قد تبدو صلبة للغاية. لكن هذا شعور خادع وخطير جدا لأن الثقة بين الزوجين يمكن أن تنكسر بسرعة وسهولة.

أحيانا ستشعرون بالملل وأنتما معا


إنها مجرد أحلام؛ أن الزوجين المثاليين يفعلان كل شيء معا! مطلقا بل كثيرا سيشعران بالملل معا. في الواقع، قد يكون قراءة كتاب أو لقاء مع الأصدقاء أكثر إثارة للاهتمام من أمسية تقضيها مع زوجك. 
هذا لا يعني أن هناك مسافة بينكما. إنها مجرد فترات لراحة كل منكما على حدة، وسريعا ستحصلان على المتعة معا مرة أخرى.

لن تكونا دائما في نفس الجانب


حتى لو قمتما باتخاذ جميع القرارات الهامة بالإجماع؛ عاجلا أو آجلا سيأتي الوقت الذي ستكون فيه اختلاف ومعارضة من حيث المبدأ. من المهم ألا تغضب مع رفيق روحك والبحث عن وسيلة للخروج من هذا الوضع معا.

الزواج وإنجاب الأطفال ليس قرارا بل تحديا


كثير من الناس يعتقدون خطأ أن الزواج سيجعل علاقتهم أقوى، أو أن إنجاب الأطفال يمكنه أن يسد الفجوة بين الزوجين. في الواقع كلا من الزواج والأبوة هي اختبارات صعبة جدا، لكنك سوف تتعلم كيف تكون شريكا جيدا وأبا أو أما مع التجربة والخبرة. مثلما تعلمت يوما كيفية ركوب الدراجة. نعم، سقطت عدة مرات، لكن مع الوقت أصبحت أفضل بكثير.

لن تشعران بالانجذاب إلى بعضكما إلى الأبد


العلاقات تكون عاطفية بعنف في البداية فقط. مع الوقت تذهب العاطفة بعيدا، ويصبح الحب أكثر هدوءا. في بعض الأحيان قد يصبح هذا مشكلة. لكن الشيء الأكثر أهمية هو عدم الوقوع في اليأس، وعدم التفكير في أنه لم يكن من المفترض أن تكونا معا. يمكنك إصلاح كل شيء.

أحيانا ستشعر بالوحدة


قد يبدو أن العلاقة هي شيء عكس الوحدة، ولكن هذا ليس صحيحا حقا. في بعض الأحيان سوف تشعر بالوحدة، وقد يبدو لك أن لا أحد يفهمك أو يهتم بأمرك. كل شخص لديه مثل هذه الأفكار من وقت لآخر، بغض النظر عما إذا كانوا متزوجين أم لا.

سيكون لديك أفكار غريبة


هل يمكن أن أحصل على الطلاق؟ هل يمكن أن أكون أكثر سعادة مع شخص آخر؟.. قد تأتي هذه الأفكار حتى إلى أسعد الأزواج. وغالبا ما يفكر الناس في هذه الأمور ليلا أو عندما يكونون بمفردهم.

ستفقد التواصل من وقت إلى آخر


أحيانا ستشعر بأن مصيرك وقلبك وكل ما يخصك مرتبط بالشخص الذي تحبه. أحيان أخرى سيبدو لك أن هذا الارتباط اختفي! إنه أمر عادي. على الأرجح هذه الأفكار تراودك وأنت متعب للغاية.

كل منكما سيجرح الآخر


لا أحد سوف يجرحك مثل الشخص الذي تحبه. في منتصف المعركة، شريك حياتك ربما يوجه لك الضربات أكثر من غيره. الشيء الأكثر أهمية هو التعامل مع المشاكل عندما تظهر، وليس بعد فوات الأوان.

الحب لا يمكنه أن يحيا من تلقاء نفسه


علينا أن نتذكر أن "الحب" يمكن أن يكون فعلا وليس مجرد رد فعل، أو أحاسيس جميلة. علينا العمل على علاقاتنا. علينا أن نفعل ذلك معا. شريك واحد لا يمكنه أن يبقي النار مشتعلة لفترة طويلة.


الكلمات الدلالية قصص الحب الحب

اضف تعليق