مراسلون وصحفيون في مواجهة إعصار إرما


١١ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٥٣ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

ظلام دامس حل على ولاية فلوريدا الأمريكية، بعد أن اجتاح إعصار إرما المدمر، الكثير من المناطق الواقعة في مسار الإعصار، وبمجرد إجلاء سكان تلك المناطق قد تعتقد أن المواطنين أصبحوا في أمان، ولكن يبقى أشخاص أجبرهم عملهم على البقاء والعمل في تلك المناطق الكارثية، وهم المراسلون والصحفيون، في هذا التقرير نرصد لكم مقاطع فيديو، لمراسلين وعدد من الصحفيين خلال عملهم لتغطية أخبار إعصار إرما، رغم الرياح القاسية، والأمطار الغزيرة.

يظهر مراسل قناة "CNN" الأمريكية، "بيل وير"، في "كي لارجو" بفلوريدا، وهو يجاهد الوقوف لأداء عمله وسط رياح عاتية تدفعه بكل قوتها.




كريس كومو، مراسل الأرصاد الجوية لـ"CNN" يظهر واقفًا في وجه الرياح وفي ذروة الإعصار، والتي بلغت 142 ميلا في الساعة، أمس الأحد.




وظهر الصحفي جاستن دراك في سوجي وهو يحاول قياس سرعة الرياح التي بلغت 117 ميلا في الساعة.




وكان مايك سيديل مراسل قناة الأحوال الجوية في ميامي صاحب اللقطة الأشهر حيث صور أحد طاقم العمل من وراء الكواليس الصعوبات التي تم بها تصوير التقرير.




وبعدها نشرت قناة الأرصاد الجوية مقطع فيديو لسيديل وهو يواصل تغطية إرما عندما ضربته الرياح في وجهه.




وهناك من قرروا الاستمتاع باللحظة رغم الظروف العصيبة.




الكلمات الدلالية إرما

اضف تعليق