هل تستطيع العيش دون أموال؟ 7 تجارب تجعلك تعيد التفكير في حياتك


٠٧ نوفمبر ٢٠١٧ - ١٠:٣٧ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية- شيرين صبحي

هناك الكثيرون الذين يملكون من الشجاعة ما يكفي لكسر الصور النمطية والتفكير خارج الصندوق. البعض خاضوا تجارب بديعة في حياتهم الخاصة، بل وأصبحوا مصدر إلهام للباحثين عن التغيير.
 
في هذا التقرير الذي نشره موقع bright side نتعرف على 7 تجارب بديعة ومختلفة:

فتاة ترتدي زيًا واحدًا للعمل لمدة 3 سنوات


استطاعت "ماتيلدا كاهل" أن تحل مشكلة اختيار ملابس العمل كل يوم، عندما قررت أن ترتدي نفس الزي يوميا لمدة 3 سنوات. وذلك بعدما تعبت من إضاعة الوقت في اختيار ما ترتديه.

استخدمت ماتيلدا العديد من القمصان البيضاء وعدة بنطلونات سوداء لارتدائها، وكانت النتيجة أنها حافظت على جميع فساتينها الفخمة لعطلات نهاية الأسبوع والخروجات الليلية.

أصبحت ماتيلدا لا تضيع الوقت كل صباح لأنها تعرف بالضبط ما سوف ترتديه، وهو ما سمح لها بتوفير الوقت والطاقة للقاء العائلة والأصدقاء.

رجل يأكل البطاطس فقط لمدة عام


تناول "أندرو تايلور" البطاطس فقط لمدة عام. فكانت النتيجة أن فقد 110 أرطال من الشحوم. لكن بالطبع هذا النظام الغذائي لا يصلح للجميع.

الطفولة الخام


المصورة نيكي بون أم لأربعة أطفال تعيش في مزرعة مع عائلتها في نيوزيلندا؛ قررت أن تترك أطفالها للتفاعل مع الطبيعة، دون وجود تلفزيون أو أجهزة كمبيوتر، وهو ما عاشوه لعدة سنوات.

تؤكد نيكي أن الأطفال لا يحتاجون إلى الأدوات الحديثة ليكونوا سعداء، بل هم بحاجة إلى الحب والقليل من الحرية. وأصبح مراقبة كيف يتفاعل أطفالها مع الطبيعة ورؤيتهم إلى العالم من حولهم؛ مصدرا رئيسيا لصورها التي أطلقت عليها اسم "الطفولة الخام".

امرأة تعيش دون أموال لمدة 20 عامًا


أدركت هيدماري شويرمر أن الناس أصبحوا ماديين جدا. فقررت الانتقال من شقتها، واستغنت تقريبا عن معظم ممتلكاتها الشخصية، وقررت العيش دون أموال لمدة عام واحد.

ساعدت شويرمر الناس في مقابل الحصول على الغذاء والسكن. وتؤكد أنها لم تستخدم وسائل النقل العام، كما حملت أشيائها الضرورية وملابسها في حقيبة صغيرة.

عاشت هيدماري دون أموال لمدة 20 عاما كاملة، وأثبتت أن المال ليس أهم شيء في العالم. ولسنوات عديدة، كانت متحدثة وضيفة منتظمة على البرامج التلفزيونية.

زوجان من العصر الفيكتوري


قررت سارة كريسمان وزوجها غابرييل كريسمان، العيش كما لو كانا في العصر الفيكتوري. فتخلصا من فوائد التكنولوجيا الحديثة؛ حيث استخدما جرة لغسل الملابس، وقاما بخياطة ملابسهما، واعتمدا في الغالب على لمبات الجاز، واستخدما وصفات من كتاب طبخ يعود إلى القرن التاسع عشر.

هذه الطريقة غير العادية للحياة التي اختارها الزوجان، جعلتهما يريان العالم والناس بشكل مختلف، وأصبحت الأشياء القديمة التي يستخدمانها مريحة كثيرا. وكتبت سارة كتابا عن تجربتهما والحياة في العصر الفيكتوري.

الحياة دون وجود مخلفات


اختارت بي جونسون أن تعيش دون وجود نفايات، ورفضت شراء واستخدام الأشياء التي لا يمكن إعادة تدويرها، فتخلصت من المواد الكيميائية المنزلية والزجاجات البلاستيكية، والكثير من الأشياء التي لا لزوم لها.

تجربة جونسون أظهرت أن العيش في حياة صديقة للبيئة ليس أمرا صعبا، فالزجاج والورق يمكن استخدامهما بسهولة بدلا من البلاستيك. وخلفت عائلتها كيلوجراما واحدا من القمامة خلال عام كامل!

عام دون إنترنت


رغم أنه كان يستخدم الإنترنت منذ عمر الثانية عشرة، قرر الصحفي بول ميلر، أن يعيش لمدة عام دون استخدام إنترنت، فلم يستخدم أي شبكات تواصل اجتماعية أو تطبيقات الهاتف الجوال، واستبدل بريده الإلكتروني بالبريد العادي.

كانت النتيجة أن ميلر بدأ في تأليف كتاب، وفقد 11 رطلا من وزنه، وتحسن تركيزه. وبعد هذه التجربة، أصبح يتصفح الإنترنت بطريقة أكثر وعيا، وأدرك أنه مجرد أداة ينبغي استخدامها بحكمة.


الكلمات الدلالية الانترنت

اضف تعليق