تربية الكلاب.. "حراسة.. تجارة.. منظرة" وما خفي كان أعظم


١١ نوفمبر ٢٠١٧ - ١٠:٤٤ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية – عاطف عبد اللطيف

تعد الكلاب من الثدييات الأليفة التي يحرص كثير من البشر على تربيتها لأهداف مختلفة، فالبعض يحرص على وجودها لأجل حراسة المنشآت والمنازل والماشية، وآخرون يميلون إلى التباهي "استعراض قوة" بواسطة الكلاب أو كدليل على الثراء الاجتماعي والشعور بالدلال والرفاهية لدى بعض السيدات على مستوى العالم.

هذا لا ينفي أن الكلاب تقوم بالكثير من المهام المفيدة للإنسان بما في ذلك الصيد، والعمل في المزارع والأمن وكذلك تساعد الذين يعانون من إعاقات مثل العمى، فيما يعكف البعض على اتخاذ الكلاب كنوع من التجارة والبيع والشراء فيها ويبقى لكل نوع سعره حسب الإقبال عليه ومواصفاته.

وبحسب دراسة أمريكية، هناك أكثر من 400 مليون كلب في العالم، يبلغ متوسط عمر الكلب حوالي 14 عامًا، وهناك المئات من سلالات الكلاب المختلفة، مثل: بولدوج، الجولدن، جيرمان، روت وايلر، بيتبول، البوكسر، دالميشن، شيواوا، دوبرمان، هسكي، وغيرها.



تجارة مربحة

وتعد تجارة الكلاب مربحة، إذ إنها لا تحتاج سوى 625 دولارًا كرأس مال في بداية الأمر في كثير من البلدان مثل مصر، لأن هذا المبلغ يمكن ربحه من بيع أول كلب، حيث تتراوح أسعارها بين 650 إلى 1300 دولار للكلب الواحد، بينما يصل سعر الأنواع الشهيرة والأكثر شراسة منها مثل (دوبرمان) و(بلاك جاك) إلى 2500 دولار.

وتتأتى أرباح الكلاب نتيجة لتناسلها الشديد، فبعض الأنواع تلد أعدادًا كبيرة تصل إلى نحو 15 جروًا.

كما أن هناك أنواع من الكلاب تتميز بالقوة وشراسة الطباع، وهو ما يزيد الطلب عليها في المنطقة العربية بوجه عام أشهرها الروت وايلر وبيت بول وبلاك جاك وجيرمان شيبر، وهي أكثر الأنواع المسيطرة على هذه التجارة في مصر، وتعد ألمانيا أشهر الدول في إنتاج تلك السلالات.



نظرة تاريخية

ويعتبر الكلب من أوائل الثدييات التي روضها الإنسان من الذئاب التي كانت قد ظهرت منذ 60 مليون سنة. وعاشت معه طوال 14 ألف سنة.

وهو من سلالة الذئاب التي كانت تتجول في أوروبا وآسيا وشمال أمريكا. وكانت الذئاب تتجول في القرى في نصف الكرة الشمالي بحثًا عن الطعام منذ 12 ألف سنة. وحاليًا توجد سلالات عديدة منها.

وقد وجدت هياكل عظام كلاب في الدنمارك وإنجلترا واليابان وألمانيا والصين ترجع لعصر ما قبل التاريخ. وكان ابن آوى يعرفه قدماء المصريين. وكانوا يصنعون التماثيل جسمها جسم كلب رأسه رأس حيوان ابن آوى.

وقد وجد تمثال لأنوبيس في مقبرة توت عنخ آمون التي يرجع تاريخها لسنة 1330 قبل الميلاد. ولقد وجد أيضًا سلالة من الكلاب السلوقية في مقابر قدماء المصريين، وكانت تحنط منذ سنة 2100 قبل الميلاد بجوار الفراعنة داخل الأهرامات، واستطاع الرومان والإغريق إنتاج سلالات منها للحراسة.


الكلمات الدلالية تربية الكلاب

اضف تعليق