معرض دبي للطيران.. صفقات ومعدلات نمو كُبرى


١٢ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٣:١٢ م بتوقيت جرينيتش

دبي - في نسخته الـ15 ومن مطار آل مكتوم الدولي الجديد، انطلقت فعاليات الدورة الأكبر في تاريخ معرض دبي الدولي للطيران، بحضور الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، حيث تعهد القائمون على المعرض بأن تكون تلك الدورة أكبر وأفضل في كل ما يتعلق بالطيران والفضاء والدفاع.

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم -عبر حسابه الرسمي على  "تويتر"- "أطلقنا اليوم من مطار آل مكتوم الدولي الجديد الدورة الأكبر في تاريخ معرض دبي الدولي للطيران الذي بدأناه منذ عام 1989.. 1200 شركة طيران مدني وعسكري.. 260 وفد رسمي.. 72 ألف متخصص في شؤون الطيران".

الإمارات تمتلك قطاع الطيران الأحدث والأفضل في المنطقة

وأكد الشيخ محمد بن راشد أن دولة الإمارات تمتلك اليوم، قطاع الطيران الأحدث والأفضل في المنطقة.. عسكريا وتجاريا.. مشيرا إلى أن معرض الطيران يمثل واجهة.. ويمثل رسالة.. ويمثل قدرات وطنية.. ويمثل وصولا عالميا نفخر به.

والتقى الشيخ محمد بن راشد، في معرض دبي الدولي للطيران، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وهنأ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أخاه الشيخ محمد بن راشد بالحضور الدولي الكثيف في معرض دبي الدولي للطيران، معربا عن ثقته بتحقيق هذا المعرض الدولي الذي تستضيفه دبي مرة كل عامين النجاح المنشود اقتصاديا وسياحا وثقافيا، كما اعتبره حدثا عالميا بامتياز بات من الفعاليات والأحداث الاقتصادية والسياحية المميزة في الدولة.


منصة هامة لمصنعي المنظومات الدفاعية

يعد المعرض الجوي في دبي منصة هامة لمُصنّعي المنظومات الدفاعية والشركات العالمية المعنية بهذا المجال، ومن أبرزها شركات بوينج ولوكهيد مارتن ووروثيون للصناعات الحربية.

ويمتدّ معرض دبي للطيران على مدار 5 أيام وبحضور 1200 شركة عارضة وأكثر من 160 طائرة معروضة في معرض دبي للطيران، كما ستشهد الفعاليات معارض متخصّصة وجلسات ومؤتمرات، ومساحات عرض، وخبراء في المجال من مختلف أنحاء العالم.

صفقات ومعدلات نمو كُبرى

إيرباص الأوروبية

تشير شركة إيرباص الأوروبية إلى إبرام صفقات مع شركات الطيران الإماراتية، عندما أصدرت تقريراً يتوقع نمو أسطول شركات الطيران التي تخدم الإمارات بما في ذلك الناقلات غير الإماراتية، بنحو ثلاثة أضعاف ليصل إلى 2100 طائرة بحلول عام 2036.

وتُظهر التوقعات الاقتصادية أن الاقتصاد الإماراتي سيحقق معدل نمو سنوي بنحو 3.4 في المائة على مدى العشرين عاماً المقبلة، وتشير الأرقام الصادرة عن المجلس العالمي للسفر والسياحة في تقرير عن تأثير السياحة والسفر في الإمارات 2016، إلى أن مساهمة السياحة في الناتج المحلي الإجمالي سيتضاعف خلال السنوات العشر المقبلة إلى 12.4 في المائة، وستبقى السياحة كونها إحدى العوامل الرئيسية في نمو إجمالي الناتج المحلي.

بوينج الأمريكية

أكد مارتي بنتروت نائب الرئيس للمبيعات بالمنطقة في شركة بوينج، أن حركة التجارة جيدة، وعملية العائدات في تحسن وسوف يكون ذلك تمهيدا إيجابيا لمعرض دبي للطيران، مستشهدا بزيادة أرباح شركة طيران الإمارات.

وأوضحت "بوينج" أنها ستعرض مجموعة من المنتجات والخدمات الجديدة لأول مرة في معرض دبي للطيران 2017، والتي تتضمن كلاً من طائرة 787- 10 دريملاينر وجهاز محاكاة المركبة الفضائية ستارلاينر، وطائرة الإمارات الجديدة 777- 300 بعيدة المدى وطائرة 737 ماكس الحديثة، المملوكة لشركة فلاي دبي.

تارسوس إف آند أي الشرق الأوسط

وتوقعت تارسوس إف آند أي الشرق الاوسط الشركة أن يبلغ عدد الشركات المشاركة في المعرض، 1200 شركة ومؤسسة، منها نحو 100 شركة تشارك للمرة الأولى، بنمو نسبته 8.8% مقارنة بالدورة الماضية.
وأكدت أن نسبة الشركات العارضة من الأمريكتين، تبلغ نحو 10% من العدد الإجمالي، ومعظمها من الولايات المتحدة وكندا، مشيرة إلى أن دورة هذا العام ستشهد إضافة فعاليات جديدة تركز على قطاعات محددة، منها مؤتمر الفضاء، بالشراكة مع وكالة الإمارات للفضاء، وقمة الطائرات بدون طيار UAS Summit، ومناطق أعمال الشحن Cargo Zone، إضافة إلى مؤتمر حلول المطارات دبي.

فلاي دبي - أير أريبيا

وتتوقع شركتا فلاي دبي، وأير أريبيا، توقيع اتفاقيات لزيادة عدد طائرات أسطوليهما، لا سيما مع تسارع حركة النقل الجوي في السنوات القليلة الماضية.

صفقات اليوم الأول

في اليوم الأول من معرض دبي للطيران 2017، كان هناك تسارع في قيمة طلبيات وعقود وصلت لـ  19.3 مليار دولار، وسط ارتفاع وتيرة الإتفاقات التجارية والعسكرية.

وبلغ إجمالي قيمة العقود المتفق عليها في اليوم الأول من المعرض وفقا لـ "الأناضول" 19.34 مليار دولار، بصدارة طيران الإمارات.

من جانبها وقعت شركة طيران الإمارات ومقرها دبي، صفقة مع "بوينج" الأمريكية لصناعة الطائرات التجارية، لشراء 40 طائرة جديدة من طراز "787-10 دريملاينر" بقيمة إجمالية تقدر بـ15.1 مليار دولار.

ومع طلبية اليوم، فإن الناقلة الإماراتية ستتسلم ما مجموعه 204 طائرات بوينغ في المستقبل.

الناقلة الإماراتية هي أكبر مشغل في العالم لطائرات بوينج 777،  حيث يضم أسطولها العامل حاليا 165 طائرة من هذا الطراز.

وجرى الاتفاق بين "بوينج" الأمريكية وشركة الخطوط الجوية الآذربيجانية "آزال" لشراء خمس طائرات "بوينج 787-8 دريملاينر" بقيمة 1.9 مليار دولار.

وأعلنت القوات المسلحة الإماراتية، توقيع 12 صفقة بقيمة إجمالية 1.77 مليار دولار، من بينها صفقة عسكرية مع شركة "لوكهيد مارتن" الأمريكية للصناعات العسكرية بقيمة 1.63 مليار دولار.

تتضمن الصفقة تحديث 80 مقاتلة من طراز "إف-16" إضافة إلى توريد قطع الغيار ومعدات الدعم الفني.

ووقعت شركة مبادلة للاستثمار ومقرها أبو ظبي، اتفاقية مع شركة "سولفاي" العالمية العاملة في مجال المواد الكيميائية، لتأسيس أول منشأة في المنطقة لتصنيع ألياف الكربون بقيمة تصل إلى نصف مليار دولار.



اضف تعليق