آخر 4 مقاعد في روسيا تشعل حرب المونديال من جديد


١٣ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٧:١٣ ص بتوقيت جرينيتش

كتبت - أميرة رضا

4 بطاقات فقط لم تحسم من أصل 32 بطاقة مخصصة لبطولة كأس العالم 2018 المقررة في روسيا، 4 بطاقات تشعل حرب المونديال من جديد بصراع قاتل لثمان منتخبات قوية، ليتأهل 4 فقط بعد قول كلمة الحسم في المباريات المتبقية.

حيث يقاتل على اثنين من البطاقات فريقان من أوروبا من بين المنتخبات الأربعة إيطاليا والسويد وأيرلندا والدنمارك، أما البطاقتان المتبقيتان فهما مخصصتان لمباراتي الملحقين بين نيوزيلندا وبيرو، وهندوراس وأستراليا.

إيطاليا تواجه شبح الغياب عن المونديال


يواجه المنتخب الإيطالي لكرة القدم خطر عدم التواجد في نهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ عام 1958، وذلك عندما يستضيف السويد في إياب الملحق الأوروبي المؤهل إلى المونديال، اليوم الإثنين، على ملعب سان سيرو في ميلانو.

ومما لاشك فيه أن ما يُعقّد مهمة المنتخب الإيطالي خسارة مباراة الذهاب في ستكهولم، والتي انتهت بنتيجة 0-1 الجمعة الماضي، مما يعني بأنه في حال نجاح السويد في تسجيل هدف إيابًا، سيتعين على إيطاليا -بطلة العالم أربع مرات- تسجيل ثلاثة أهداف لكي تحسم بطاقة التأهل.

من جانبه ناشد جانلويجي بوفون -حارس منتخب إيطاليا المخضرم- زملاءه بعدم الخوف والتركيز على المهمة، وقال في هذا الصدد "صحيح بأننا خسرنا، لكن تتبقى أمامنا 90 دقيقة لتخطي هذه الوضعية الصعبة، ويجب عدم البكاء على هذا الأمر".

وتابع: "أتوقع من جمهور ملعب سان سيرو أن يحمل الفريق على أكتافه، لا أريد التفكير بأن المباراة مسألة حياة أو موت، لكني مقتنع بأننا نستطيع انجاز المهمة بمساندة الجمهور".

أما مدرب الفريق "جان بييرو فنتورا" فقد كان حريصا هو الآخر على دعم الفريق بقوله: "أشعر بقوة على قدرتنا في التأهل لأنني رأيت غضب اللاعبين في غرف الملابس بعد الخسارة".

وقد تعرض "فنتورا" لحملة انتقادات واسعة لأنه لم يقم بتجديد دماء المنتخب، فالفريق الذي توج باللقب العالمي في ألمانيا 2006 لا يزال متمثلاً بالفريق الحالي بثلاثة لاعبين هم بالاضافة إلى بوفون، كل من لاعب الوسط دانييلي دي روسي (34 عامًا) والمدافع أندريا بازاغلي (36 عامًا).

ولم يتمكن فنتورا من إيجاد مكان في التشكيلة لجناح نابولي المتألق لورنزو إينسينيي، في حين فشل ثنائي الهجوم تشيرو إيموبيلي وأندريا بيلوتي في التسجيل.

وكان فنتورا قد استلم تدريب الفريق خلفًا لأنطوني كونتي بعد نهائيات كأس أوروبا 2016 حيث بلغ المنتخب الإيطالي الدور ربع النهائي.

وغابت إيطاليا عن العرس الكروي مرتين عامي 1930 في النسخة الأولى عندما قررت عدم المشاركة، وعام 1958 عندما فشلت في التأهل.

على الجانب الآخر يأمل منتخب السويد في التأهل إلى النهائيات للمرة الثانية عشرة بعد غياب عن النسختين الأخيرتين.

ويضم منتخبها مزيجًا من الشباب وأصحاب الخبرة، يأتي في مقدمتهم القائد أندرياس غرانكفيست (60 مباراة دولية) وماركوس بيرغ (51 مباراة) وجيمي دورماز (39) وألبين إيكدال (29) وأوسكار فيندت (28) وأميل فورسبرغ (25).

وكانت أفضل نتيجة حققتها السويد في النهائيات العالمية بلوغها المباراة النهائية في النسخة التي استضافتها على أرضها عام 1958 وخسرتها أمام البرازيل بقيادة الأسطورة بيليه صاحب الـ17 ربيعًا في تلك الفترة بنتيجة 2-5.

أيرلندا تفرض التعادل على الدنمارك


في منافسة أخرى من منافسات الصراع على التأهل نجح منتخب أيرلندا في اقتلاع تعادل سلبي من مضيفه الدنمارك، السبت، في ذهاب مواجهة الملحق الأوروبي المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018.

حيث عجز زملاء صانع الألعاب المميز كريستيان إريكسن، في كبح جماح ضيفهم، بكوبنهاجن، والذي تكتل دفاعيًا بشكل جيد وخرج بالتعادل في انتظار حسم أمر بطاقة التأهل إلى المونديال الروسي، الثلاثاء المقبل، في مباراة العودة بدبلن.

نيوزيلندا تحافظ على آمال التأهل بالتعادل أمام بيرو


وفي ذهاب الملحق العالمي لتصفيات المونديال بين نيوزليندا وبيرو، لم تستطع بيرو -صاحبة المركز العاشر في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم- اجتياز نيوزيلندا بسهولة، وتعادلت معها بدون أهداف، حيث لم يتمكن المنتخب القادم من أمريكا الجنوبية من تجاوز عقبه منافسه العنيد.

وخلال المباراة استفادت نيوزيلندا من تألق القائد وينستون ريد، كما أنقذ الحارس ستيفان مارينوفيتش فرصة خطيرة من على خط المرمى بعد ارتباك دفاعي، ثم تصدى لمحاولة من ألدو كورزو في الشوط الثاني. 

وسنحت أخطر فرصة لنيوزيلندا في الشوط الثاني عن طريق رايان توماس في الدقيقة 85 عندما سدد كرة بجوار القائم الأيمن مباشرة لمرمى بيرو، لتنتهي المباراة دون أهداف ويتأجل الحسم إلى مباراة الإياب في ليما، الخميس المقبل.

أستراليا تقع في فخ هندوراس


تعادل منتخب هندوراس مع ضيفه الأسترالي بدون أهداف في المباراة التي جمعتهما، السبت الماضي، في ذهاب الملحق العالمي (الكونكاكاف -آسيا) المؤهل إلى كأس العالم 2018.

وكان المنتخب الأسترالي هو الأكثر خطورة في المباراة، وهدد مرمى مضيفه بعدة فرص كان أخطرها فرصتي المهاجم تومي يوريتش في الدقيقة 34، إثر انفراده بحارس مرمى هندوراس دونيس إسكوبار، والثانية في الدقيقة 54 عندما تصدى إسكوبار لضربته الرأسية القوية.

وحظيت هندوراس بدعم كبير من المشجعين، لكنها انتظرت حتى الدقيقة الـ82، لتحصل على فرصة حقيقية للتسجيل عن طريق تسديدة من البديل كارلوس كوستلي، ولكن الحارس الأسترالي ماتي رايان نجح في التصدي للكرة.

وافتقد منتخب هندوراس لمجهود قائده ماينور فيجويروا للإيقاف، كما افتقد منتخب أستراليا، جهود المهاجم المخضرم تيم كاهيل للإصابة.
وتأهل المنتخب الأسترالي لهذا الملحق العالمي بعد فوزه على المنتخب السوري في الملحق الآسيوي، فيما يخوض منتخب هندوراس الملحق الفاصل بعدما احتل المركز الرابع في تصفيات اتحاد كونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي).

وستقام مباراة الإياب، يوم الأربعاء المقبل، وسيتأهل الفائز في مجموع المباراتين إلى كأس العالم في روسيا الصيف المقبل.

منتخبات أصبحت "آمنة"


وبصرف النظر عن البطاقات والمقاعد الخالية التي تسعى المنتخبات السابقة للحصول عليها، إلا أنه في الجولات الأخيرة نرى منتخبات أصبحت "آمنة"، ومنها انضمام كرواتيا وسويسرا إلى الفرق المتأهلة بعد أن فازت سويسرا على إيرلندا الشمالية في مجمل مباراتي الذهاب والإياب بنتيجة (1-0)، فيما فازت كرواتيا على اليونان بنتيجة إجمالية (4-1) وهي نفس نتيجة الذهاب.

كما اختتمت السبت، تصفيات قارة أفريقيا المؤهلة إلى كأس العالم 2018، وحسمت 3 منتخبات هي تونس والمغرب والسنغال بطاقتها إلى روسيا، إضافة إلى كل من مصر والسنغال ونيجيريا.

وقبل ذلك اختتمت تصفيات أميركا اللاتينية التي تأهل منها كل من البرازيل والأورغواي والأرجنتين وكولومبيا بشكل مباشر إلى كأس العالم.

وفي تصفيات أمريكا الوسطى والمكسيك (الكونكاكاف) حقق منتخب بنما إنجازا كبيرا بالتأهل المباشر إلى المونديال العالمي، رفقة كل من المكسيك وكوستاريكا.

وفي تصفيات القارة الأوروبية، حسمت 9 فرق تأهلها إلى كأس العالم بعد أن تصدرت مجموعاتها وهي بلجيكا وألمانيا وإنجلترا وإسبانيا والبرتغال وبولندا وآيسلندا وصربيا وفرنسا، إضافة إلى روسيا البلد المضيف.

ومن آسيا التي انتهت تصفياتها في وقت مبكر، تأهلت كل من السعودية واليابان وكوريا الجنوبية وإيران بشكل مباشر.

وبالإضافة إلى 4 فرق ستتأهل من أوروبا، بقي فريقان من مواجهتي نيوزيلندا وبيرو، وأستراليا وهندوراس خلال اليومين القادمين.


اضف تعليق