تغريدات ترامب على تويتر.. صراحة أم حماقة


٠٣ يناير ٢٠١٨ - ١١:٢١ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية - مها عطاف

ما زال دونالد ترامب مصرًا أن يعطينا مبررًا رائعًا لإلغاء تطبيق موقع التدوين المصغر "تويتر" في مطلع العام الجديد 2018، فمن الواضح أن حماقته لن تنتهي، فمنذ بداية العام الجديد، أطل علينا بتغريداته التي يكتبها دون التفكير في تبعات ما يكتبه، أو وضع استراتیجیة واضحة لما يبثه عبر منبره الإعلامي الأثير، في هذا التقرير نرصد لكم تغريدات ترامب منذ اليوم الأول في العام الجديد، والتي أثارت جدل كبير في عدة دول مختلفة:


باكستان كاذبة وخادعة

في أول يوم من العام الجديد غرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر حسابه الرسمي على موقع التدوين المصغر تويتر، موجهًا اتهامات عنيفة لباكستان، قائلًا: "إن الولايات المتحدة منحت باكستان بحماقة مساعدات تجاوزت 33 مليار دولار على مدى 15 عاما، ولم يمنحونا سوى الأكاذيب والخداع، معتقدين أن زعماءنا حمقى"، وتابع: "كما أنهم يوفرون ملاذًا آمنًا للإرهابيين الذين نتعقبهم في أفغانستان دون مساعدة تُذكر، لا مزيد!"






نظام إيران وحشي فاسد

وعلى وقع المظاهرات المتصاعدة في إيران، لم يفوت ترامب الفرصة، وأعلنها صريحة أن إيران أكبر دولة راعية للإرهاب، ووصف النظام الإيراني بالوحشي والفاسد، وأضاف: "الأموال التي قدمها أوباما للنظام الإيراني ذهبت للإرهاب وجيوب قادة النظام في طهران، والولايات المتحدة تراقب ما يجري في إيران".




ترامب ينتقم من وسائل الإعلام بطريقته

قال ترامب إنه سيعلن عن جوائز أسوأ وسائل الإعلام وأكثرها فسادًا في الولايات المتحدة، مؤكدًا على تويتر: "سأمنح الجائزة لعدم النزاهة، والتقارير السيئة في فئات مختلفة، والأخبار المزيفة"، داعيًا إلى ترقب الإعلان.




ترامب يهدد الفلسطينيين

وألمح ترامب في تغريدة أن الولايات المتحدة قد توقف المساعدات المالية السنوية التي تقدمها للسلطة الفلسطينية، وقال ترامب: "إن واشنطن تعطي الفلسطينيين مئات الملايين من الدولارات سنويا ولا تنال أي تقدير أو احترام، هم لا يريدون حتى التفاوض على اتفاقية سلام طال تأخرها مع إسرائيل"، وأضاف: "طالما أن الفلسطينيين ما عادوا يريدون التفاوض على السلام، لماذا ينبغي علينا أن نسدد لهم أيا من هذه المدفوعات المستقبلية الضخمة؟".




ترامب يستفز زعيم كوريا الشمالية

تلقى العالم صدمة بسبب تغريدة ترامب الأخيرة الموجهة لزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، والتي قال فيها إن الزر النووي لديه أكبر وأقوى بكثير من الزر الذي يملكه الزعيم الكوري، قائلًا: "زعيم كوريا الشمالية قال إن الزر النووي موجود على مكتبه طيلة الوقت، هل يمكن لأحد من نظامه المتردي والجائع أن يخبره بأنني أنا أيضا لدي زر نووي لكنه أكبر بكثير وأكثر قوة منه زره كما أن جميع أزراري تعمل."




ردود أفعال غاضبة

لم تكن ردود أفعال النشطاء من قبل مستخدمي تويتر من الجمهور فقط، بل أيضًا جاءت من شخصيات عامة ومشاهير السوشيال ميديا، حيث كتب أستاذ العلوم السياسية روبرت ريتش المعارض القوي لترامب والذي يطالب بعزله: "هذا المجنون ما زال أقوى رجل في الكوكب ولديه القدرة على تدمير العالم في 4 دقائق فقط".

أما بيتر وينر، الكاتب الصحفي الذي عمل في إدارة ريجان وجورج بوش، فكتب: "تغريدات ترامب الأخيرة دليل أكبر على أننا نرى رئيسا أمريكيا تتحلل قدراته العقلية والنفسية والإدراكية، من المرعب رؤية هذا.. الرئيس ليس في حال جيد لكنه على الأقل ما زال يصدر قوانين".

وقالت الصحفية ريتشل بيكر الكاتبة بموقع Verge: "قرارات العام الجديد.. إلغاء تويتر من على الهاتف لأني أريد أن أكون في نعيم الجهل عندما تحدث الكارثة النووية وأنا بعيدة عن الكومبيوتر".




الكلمات الدلالية عام 2018 تغريدات ترامب

اضف تعليق