هذه الصور قد تثير غضب زعيم كوريا الشمالية


٠٦ يناير ٢٠١٨ - ١٢:٣٣ م بتوقيت جرينيتش

رؤية - مها عطاف

تعتبر كوريا الشمالية من أكثر الدول سرية في العالم، ومن الصعب أن نعرف عنها الكثير وخاصة كيفية سير الحياة هناك، حيث تحتاج شرطة الحدود لأكثر من ثلاث ساعات للتدقيق بجوازات السفر، بجانب تفتيش أجهزة الكومبيوتر، أيضًا تفتيش آلات التصوير والهواتف النقالة، وأية آلة تصوير مزودة بعدسة تزيد عن 200 ميلمتر يُمنع دخولها، وعلى الرغم من ذلك تمكن المصور الفرنسي إريك لافورغ، بعد أن أتيحت له الفرصة، بزيارتها 6 مرات، توثيق صور من الحياة الطبيعية في كوريا الشمالية، والتي قد يحظر ويعاقب من يلتقطها باعتبارها صورًا حساسة وسرية للدولة. 

وفي هذا التقرير نرصد لكم بعض الصور التي تظهر نمط الحياة في هذه الدولة، والتي قد تغضب زعيمها، كيم جونغ أون:

امرأة تقف وسط حشد من جنود كوريا الشمالية، وهذا النوع من الصور مرفوض تمامًا.




هذا النوع من الصور منتشر في الغرب، يوضح أن بعض الناس يأكلون من أعشاب الحدائق، ومثل تلك الصور تغضب الحكومة إذا أظهرت ذلك للعالم الخارجي.




من الأشياء الهامة للغاية في وسط المدينة بكوريا الشمالية هي طريقة ارتدائك للملابس، لا تجد أبدًا أحد يرتدي ثيابًا غير لائقة.




طفل يعترض طريق حافلة كانت تسير في طريقٍ صغير في منطقة "ساميجيون" في شمال البلاد.




مترو الأنفاق، داخل بيونغ يانغ، والذي يعتبر أعمق خط مترو في العالم "100 متر تحت الأرض"، حيث تعمل السلطات على مضاعفته لكي يصبح مخبأ من الهجوم النووي.




مساعدة الجنود في المزارع المحلية.




من المحظور أن تلتقط صورًا توضح سوء التغذية.




من الممنوع أن تلتقط صورًا للجنود في استراحتهم.




عند حضورك لعرض الدولفين في بيونغيانغ يمكنك تصوير الحيوانات ولكن من الممنوع أن تصور الجنود الذين يشكلون 99% من الحضور!




ممنوع أن تظهر المسؤولين في صورة سيئة.. هذه الصورة لمسئول أمن في كنيسة وهو غارق في نوم عميق.




من الممنوع بتاتًا أن تلتقط صورة تظهر قيام أشخاص بأفعال سخيفة أمام صور زعماء كوريا الشمالية.




على الطرق السريعة، يمكنك أن ترى الشاحنات المحملة بالفحم، لأن كوريا الشمالية لديها مشكلة كبيرة في الحصول على النفط منذ الحرب العالمية الثانية.




الكثير من الناس يُصيبهم التعب بسبب ركوبهم الدراجات لساعات للذهاب إلى العمل في الحقول. هؤلاء يُحظر التقاط صور لهم.




هذه الصورة لأم متعبة وطفلها يستريحان على أحد مقاعد، طُلب من المصور الفوتوغرافي (إريك لافورغ) حذف الصورة لأن السلطات تخشى أن أحدا سوف يقول: إن هؤلاء الأشخاص كانوا بلا مأوى!.




من الممنوع تمامًا أن تلتقط صورًا لتمثال كيم من الخلف.




تلك الصورة قد تغضب كيم كثيرًا، فمن الممنوع تمامًا أن تلتقط مثل هذه الصورة وتمثال كيم أسفله أداة تنظيف!




اضف تعليق