العائلة المالكة في بريطانيا بانتظار "الحفيد السابع".. ليس ابن "كيت"


١١ يناير ٢٠١٨ - ٠٩:١١ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية
في حين ينتظر العالم الطفل الثالث للأمير ويليام من زوجته الدوقة كيت ميدلتون، ها هي الأسرة المالكة البريطانية  تستعد لاستقبال عضو جديد إليها. فقد أعلنت متحدثة باسم الزوجين أن حفيدة الملكة إليزابيث الثانية، زارا تيندال وزوجها مايك ينتظران طفلهما الثاني.

وقال مندوب من قصر باكنجهام أن الملكة والعائلة المالكة "سعداء جداً" بهذه الأنباء.

وسيولد طفل عائلة "تيندال" بعد طفل الأمير وليام وكيت ميدلتون الثالث الذي من المقرر أن يأتي في نيسان / أبريل المقبل. وسوف يكون الحفيد السابع لجلالة الملكة.

زارا، ابنة الأميرة آن و ابنة العم الأولى للأمير وليام والأمير هاري، ومايك هما بالفعل والدين لميا جريس البالغة من العمر ثلاث سنوات، والذي ستبلغ أربع سنوات من العمرهذا الشهر.

وكان الزوجان يتوقعان أصلاً طفلاً آخر في ربيع 2017، ولكن أعلن للأسف في ديسمبر كانون الأول عام 2016 أنهم فقدوا الطفل.


وكانت حفيدة الملكة ونجم الرغبي تزوجا في يوليو2011، بعد بضعة أشهر فقط من إعلان ارتباط وليام وكيت ولكن زواجهما لم يكن مثل الزفاف الملكي، فقد اكتفيا بحفل "خاص" في مجمع في كانونغات كيرك في اسكتلندا.


ومن بين أحفاد الملكة الآخرين سافانا فيليبس سبع سنوات وإيسلا فيليبس خمس سنوات، أبناء بيتر وأوتوم فيليبس وأحفاد الأميرة آن، وأولاد دوق ودوقة كامبريدج الأمير جورج أربع  سنوات ، والأميرة شارلوت عامين.

وكانت دوقة ودوقة كامبريدج أعلنا لأول مرة أنهما توقعان طفلهما الثالث في أوائل أيلول- سبتمبر. وكانت الدوقة عانت من غثيان الصباح الحاد في المراحل الأولى من حملها حتى أنها غابت عن أول يوم للأمير جورج في المدرسة، وعادت لمزاولة  واجباتها العامة بعد شهر من الإعلان. وهاي هي اليوم على بعد أشهر فقط عن الترحيب بأحدث عضو في الأسرة ولا تزال التكهنات شبه معدومة حول جنس المولود المنتظر.


اضف تعليق