بالصور..ميلانيا تتمرد على الخيانة وتكسر قواعد زوجات الرؤساء


٣١ يناير ٢٠١٨ - ٠٥:٤٥ ص بتوقيت جرينيتش

كتب - هالة عبد الرحمن

في أول ظهور لها بعد فضيحة زوجها الرئيس دونالد ترامب مع النجمة الإباحية، ذهبت ميلانيا ترامب إلى الكونجرس بمفردها في موكب منفرد لحضور مناسبة إلقاء زوجها خطاب الاتحاد في الكونجرس الأمريكي.

ولم يظهر ترامب برفقة زوجته منذ 15 يناير، حتى إن ميلانيا ألغت رحلتها برفقة شريكها إلى دافوس، ولكنها غادرت الكونجرس برفقة زوجها في سيارته الليموزين.


ووصلت ميلانيا برفقة حاشيتها في البيت الأبيض ولقيت حفاوة كبيرة بمجرد دخولها قاعة الكونجرس، فيما ظهرت ببدلة بيضاء من "دولتشي أند جابانا".


وفي 12 يناير الماضي نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية تقريرًا حول علاقة ترامب بنجمة أفلام إباحية تدعى ستورمي دانيالز أنها كانت على علاقة جنسية معه، لمدة عام كامل في الفترة ما بين 2006 وحتى 2007.

وأرسلت ستورمي تفاصيل علاقتها للصحفى "جاكوب ويلزبرج"، حيث التقت ترامب في شهر أكتوبر 2016 قبل الانتخابات الرئاسية مباشرة، لدرجة أنها وصفت محتويات منزل "ترامب" بالتفاصيل، بداية من غرف النوم وحتى صالة الاستقبال، وكأنها زوجته السابقة مارلا مابلز".

كان قد وعد الملياردير الأمريكى وقتها "دانيالز" بمنزل مستقل له بالرغم من زواجه من "ميلانيا" في عام 2005، ولكنه لم يلتزم بوعده واختفى بمجرد انتهاء علاقتهما العاطفية لمدة عام كامل.

والأكثر غرابة أن ترامب طالب ستورمي بالتوقف عن المشاركة في الأفلام الإباحية، بعد ما تدخلت في حياته بقوة طيلة هذا العام، حتى أنها ما زالت تحمل أرقام شركاء الرئيس الأمريكي بعد ما حصلت عليهم من هاتفه "كيث شيلر" و"رونا جراف"، ولكن العلاقة انقطعت بين الثنائي قبل أسبوع واحد من الانتخابات الرئاسية.

وامتنعت نجمة الأفلام الإباحية عن الرد على رسائل ومكالمات ترامب قبل الانتخابات بأسبوع واحد فقط، حيث طالبها "دونالد" بالتزام الصمت مقابل مبلغ 130 ألف دولار أمريكي.

ولكن يبدو أن الصمت لم تتحمله "ستورمي" وقررت الاستفادة من تلك الوقائع، وطرحها للصحافة من جديد، أملًا في الحصول على أموال جديدة من "ترامب".


وردت المتحدثة باسم ترامب هاكابي ساندرز، في حديث لـ"سي إن إن"، بأن ميلانيا خرجت بمفردها من البيت الأبيض من أجل استقبال الضيوف وتحيتهم بينما ذهب ترامب بمفرده لإلقاء الخطاب مباشرة.


وفي الأسبوع الماضي غيرت ميلانيا فجأة جدول أعمالها وألغت رحلتها إلى دافوس لحضور المنتدى الاقتصادي العالمي، وقامت بدلًا من ذلك بزيارات مفاجئة غير معلنة في الولايات المتحدة.
 








الكلمات الدلالية خطاب ترامب ميلانيا ترامب

اضف تعليق