أحد "الحسم".. ليلة تتويج بعض "رجال" الدوريات الأوروبية


١٦ أبريل ٢٠١٨ - ١١:١٦ ص بتوقيت جرينيتش

كتبت - أميرة رضا

بعد عناء طويل للأندية في مشوار الدوريات الأوروبية في هذا الموسم الذي لم ينته بعد، استطاعت بعض الأندية أن تسدل الستار على بطولاتها المحلية مبكرًا، بعد أن تبين لكل فريق ما له وما عليه من نقاط، الأمر الذي ساهم بشكل قاطع في حسم اللقب المحبب لديهم.

وقد شهد يوم أمس الأحد، حسم 3 ألقاب لثلاث بطولات دوري في القارة الأوروبية، والتي كان على رأسها "البريميرليج" الذي حسم لعملاق الكرة الإنجليزية مانشستر سيتي رغم عدم مشاركته في لقاءات الأمس، وكذلك الدوري الهولندي لفريق آيندهوفن، بالإضافة إلى الدوري الفرنسي الذي كان من نصيب النادي الباريسي "سان جيرمان" بعد أن سحق ملاحقه موناكو وبطل الموسم الماضي بسباعية قاسية.

البريميرليج.. جوارديولا يحسم اللقب من ملاعب الجولف


بعد العديد من اللقاءات الحافلة بالدراما الكروية بالنسبة للعملاق الإنجليزي مانشستر سيتي في ليالي دوري أبطال أوروبا، أراد المدرب الإسباني بيب جوارديولا، عشية أمس، أن ينتظر حسم لقب البريميرليج من داخل ملاعب الجولف، في الوقت الذي كان يستعد شياطين مورينيو فيه لخوض لقاء وست بروميتش.

حيث قال جوارديولا -في أحد التصريحات الصحفية، السبت- أنه سيذهب لمزاولة رياضة الجولف مع ابنه، ولن يتابع مباراة مانشستر يونايتد، ووست بروميتش.

وبالرغم من أن مانشستر يونايتد كان قد أفسد احتفال جاره المزعج  الأسبوع الماضي باللقب، بعدما هزمه في ملعبه بـ3 أهداف لهدفين، إلا أنه عاد هذا الأسبوع ليهديه اللقب بعد خسارة مفاجئة من متذيل الترتيب.

أبناء جوارديولا كانوا في حاجة لنقطتين فقط من 4 مباريات متبقية لهم، ولكن شياطين مورينيو قرروا توفير مجهود الغريم، وخسروا على ملعبهم "أولد ترافورد" في مفاجأة مدوية من صاحب المركز الأخير -الذي هبط بشكل شبه مؤكد إلى الدرجة الأولى- ويست بروميتش ألبيون، بهدف نظيف، مانحين اللقب لأبناء جوارديولا، في الأسبوع الـ34 من منافسات البطولة، برصيد 87 نقطة، مقابل 71 نقطة لمطارده اليونايتد.


وبحسم هذه البطولة استطاع المشاكس جوارديولا إضافة لقب البريميرليج إلى قائمة ألقابه العديدة، التي حصل عليها في 9 أعوام فقط في عالم التدريب في أكبر دوريات أوروبا، وبات أول إسباني يحرز لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، محرزًا سابع بطولة دوري خلال 9 أعوام فقط منذ بدأ العمل كمدير فني، حيث لم يفشل سوى في موسم 2012 مع برشلونة و2017 مع مان سيتي.

كما رفع جوارديولا بهذا اللقب، رصيد بطولاته إلى 23 بطولة، أقل ببطولتين عن مورينيو وأوتمار هتزفيلد، وكذلك أصبح ثالث اسم في عالم المدربين في كبرى دوريات أوروبا يفوز ببطولة الدوري في 3 دول مختلفة "إسبانيا وألمانيا وإنجلترا" بعد الإيطالي أنشيلوتي في "إيطاليا وألمانيا وإنجلترا" والبرتغالي مورينيو في "إنجلترا وإيطاليا وإسبانيا".

"آيندهوفن" يفوز بلقب الدوري الهولندي


ومن الدوري الإنجليزي إلى نظيره الهولندي، استطاع فريق آيندهوفن أن يتوج باللقب المحلي للمرة 24 في تاريخه بفوزه 3-صفر على أياكس أمستردام، في المباراة التي أقيمت أمس الأحد، على ملعب فيليبس في إطار المرحلة 31 من منافسات البطولة.

وفي المباراة افتتح التسجيل غاستون بيريرو لوبيز في الدقيقة 23، وأضاف لوك دي يونج الهدف الثاني في الدقيقة 38، قبل أن يضيف ستيفن بيرغوين الهدف الثالث في الدقيقة 54، ليصبح رصيد آيندهوفن بذلك 80 نقطة بفارق 10 نقاط كاملة أمام أياكس مع تبقي 3 مراحل فقط من عمر البطولة.

سان جيرمان يحسم اللقب من بوابة "موناكو"


من بوابة موناكو، وعن طريق تمزيق شباكها بسبعة أهداف فاخرة، انتزع فريق باريس سان جيرمان لقب دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم، للمرة السابعة في تاريخه، عقب فوزه بسباعية مقابل هدف وحيد على منافسه موناكو، في استاد بارك دي برينس.

وكان فريق العاصمة قد نجح في اكتساح منافسه برباعية نظيفة في أقل من نصف ساعة من زمن المباراة، ليسجل بعدها موناكو هدفه الوحيد في الدقيقة 38، ثم عاود الفريق الباريسي التهديف مرة أخرى عن طريق هدفين جديدين في الشوط الثاني، إلى جانب هدف فالكاو لاعب موناكو الذي سجله في مرماه بالخطأ.

وبهذه النتيجة حسم سان جيرمان اللقب قبل 5 مراحل على ختام الموسم، بعدما ابتعد في الصدارة بفارق 17 نقطة عن موناكو، رافعًا رصيده في لائحة بطولات الدوري الفرنسي إلى سبعة ألقاب متساويًا مع ليون، بينما يظل سانت إيتيان هو الأكثر تتويجًا بعشرة ألقاب.

ويملك سان جيرمان فرصة إحراز الثلاثية المحلية كونه ما زال يدافع عن لقب الكأس الفرنسية، بلقاء كاين الأربعاء في نصف النهائي.


اضف تعليق