"صلاح" ملكًا على عرش الدوري الإنجليزي


٢٢ أبريل ٢٠١٨ - ٠٦:٥٧ م بتوقيت جرينيتش

هدى إسماعيل

"مو صلاح" مرحبا بك على عرش الدوري الإنجليزي، منذ قليل توج الفرعون "محمد صلاح" نجم ليفربول والمنتخب المصري، بجائزة أفضل لاعب المقدمة من رابطة المحترفين الإنجليزية.

الفرعون يتقدم

استطاع "صلاح" أن يتفوق على ثلاثي مانشستر سيتي "كيفين دي بروين وديفيد سيلفا وليوري ساني، بالإضافة إلى ديفيد دي خيا حارس مانشستر يونايتد، وهاري كين مهاجم توتنهام"، ليصبح بذلك ثاني لاعب عربي وأفريقي يتوج بالجائزة بعد الجزائري "رياض محرز" الذي نال الجائزة عام 2015 بعدما قاد فريقه "ليستر سيتي" للتتويج بالبريميرليج للمرة الأولى في تاريخ الثعالب.

الفرعون المصري هو سابع من يتوج بالجائزة في ليفربرل بعد كل من "أيان راش وكيني دالجيليش وستيفن جيرارد ولويس سواريز وتيري ماك ديرموت وجون بارنس".

لماذ صلاح؟




حسب وسائل الإعلام البريطانية، قدم صلاح موسمًا رائعًا مع ليفربول حيث أحرز 41 هدفًا في مختلف المسابقات بواقع 31 هدفًا في الدوري الإنجليزي وتسعة أهداف في دوري أبطال أوروبا وهدف في مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي، لتصبح أمامه جائزتان للمنافسة عليهما خلال هذا الموسم، حيث ينافس على جائزة هداف "بريميرليج"، حيث يتصدر "مو" الترتيب برصيد 31 هدفًا متفوقًا على "هاري كين" بفارق خمسة أهداف.

 في الوقت ذاته ينافس الفرعون المصري على جائزة الحذاء الذهبي حيث يتصدر الترتيب حاليًا بفارق هدفين عن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة.

الجائزة




تأسست رابطة اللاعبين المحترفين عام 1907 ومنذ عام 1974 داومت الرابطة على إعطاء جوائز للاعبين المتألقين نهاية كل موسم، وتقدم الجائزة إلى أفضل لاعب، وأفضل لاعب شاب، وأفضل تشكيلة مكونة من 11 لاعبا، وهي جوائز يتم التصويت عليها من قبل اللاعبين أنفسهم.
كذلك تقدم الرابطة جائزة الجدارة، وهي خاصة بتكريم شخصية ساهمت بشكل مميز في كرة القدم الإنجليزية.

وفي العام 2001، تمت إضافة جائزة أفضل لاعب من اختيار الجمهور الذين يقومون بالتصويت على اللاعب الأفضل من وجهة نظرهم.

وأخيرا في العامين 2013 و2014، ظهرت جوائز العنصر النسائي من خلال جائزة أفضل لاعبة وجائزة أفضل لاعبة شابة على التوالي.

المرشحون




اختارت الرابطة الإنجليزية للاعبين المحترفين 6 نجوم مرشحين لنيل جائزة الأفضل في موسم 2017- 2018 على رأسهم محمد صلاح هداف ليفربول.

وترشح صلاح مع ديفيد سيلفا وكيفين دي بروين وليروي ساني ثلاثي مانشستر سيتي وكذلك هاري كين مهاجم توتنام وديفيد دي خيا حارس مانشستر يونايتد، حيث يشارك لاعبو 92  ناديًا في عملية التصويت على اختيار أفضل لاعب بالإضافة لـ10 أندية للسيدات.

كما تنص قوانين ولوائح الرابطة على منع أي لاعب أن يختار زميلا له من نفس فريقه أثناء التصويت، ويحرم أي لاعب من الفوز بالجائزة إذا لم يشارك ناديه في عملية التصويت.


اضف تعليق