مصر.. زيادة جديدة في أسعار الكهرباء بمتوسط 26%


١٢ يونيو ٢٠١٨ - ١١:٠٦ ص بتوقيت جرينيتش


كتبت – سهام عيد

القاهرة – أعلنت مصر تطبيق زيادة جديدة في أسعار الكهرباء بمتوسط 26% بداية من أول السنة المالية الجديدة 2018-2019 التي تبدأ في الأول من يوليو، وفق تصريحات وزير الكهرباء المصري محمد شاكر.

وأوضح الوزير في مؤتمر صحفي بالقاهرة، اليوم الثلاثاء، أن متوسط زيادة تعريفة الكهرباء في الجهد الفائق الذي يستخدم عادة في مصانع الحديد والصلب يبلغ نحو 41.8 % في السنة المالية المقبلة.

بينما زاد متوسط تعريفة الكهرباء في الجهد المنخفض الذي يستخدم في المنازل والمحلات التجارية والمشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر بنحو 20.9 %.



ولفت الوزير المصري إلى أن الحكومة تعمل على تعدد مصادر وقود توليد التيار الكهربائي مثل الطاقة النووية، والطاقة المتجددة لتصل إلى 30 %.

وبحسب شاكر، ستضم المحطة النووية بالضبعة 4 مفاعلات، بطاقة 4800 ميجا وات، مبينا أن أول مفاعل سينضم إلى الشبكة 2026.

وأشار إلى أن محطة الطاقة الشمسية فى بنبان بمحافظة أسوان، تعد أكبر محطة طاقة شمسية يتم إنشاؤها فى مكان واحد، على مساحة 30 كيلو متر مربع.

وأضاف، أنه سيتم ربط المحطة بالشبكة الموحدة من خلال 4 محطات محولات عملاقة، وقدرة المحطة الواحدة 500 ميجا وات، كاشفا عن الانتهاء من المحطتين المتبقيتين خلال أسابيع.

ولفت الوزير إلى أن  الوزارة لم تضطر إلى تخفيف الأحمال منذ يونيو 2015 وحتى الآن، مبينا أن استمرار الانقطاعات ليس نتيجة نقص في القدرات، ولكن نتيجة تطوير شبكات النقل والتوزيع.

وأعرب وزير الكهرباء، عن أمله في الانتهاء من تأهيل شبكتي النقل والتوزيع منتصف العام القادم،  من أجل القضاء على الانقطاعات تمام.



وجاءت أسعار شرائح الكهرباء الجديدة كالآتي:

1-  الشريحة الأولى من صفر إلى 50 كيلو وات " 22 قرش بدلا من 13 قرش".

2- الشريحة الثانية  من 51 إلى  100 كيلو وات "30 قرش  بدلا 22 قرش".

3- الشريحة الثالثة من صفر حتى 200 كيلو وات "36 قرش بدلا من 27 قرشًا".

4- الشريحة الرابعة من 201 إلى 350 كيلو وات "70 قرش بدلا من 55 قرشًا".

5- الشريحة الخامسة من 351 إلى 650 كيلو وات "90 قرش بدلا من75 قرشًا".

6- الشريحة السادسة من651 إلى ألف كليو وات  "135 قرش بدلا من 125 قرشًا".

7- الشريحة السابعة من يزيد عن 1000 كيلو وات لا يحصلون على دعم "145 قرش بدلا من 135 قرشًا".



وتتطلع الحكومة المصرية لخفض الدعم الذي تستخدمه لإبقاء أسعار الطاقة للمستهلكين منخفضة في إطار جهود رامية لتحسين الأوضاع المالية العامة، وقالت من قبل إنه سيتم إلغاؤه تماما بنهاية السنة المالية2021.


اضف تعليق