ميج رايان: لم أرد أن أكون ممثلة.. و"محبوبة أمريكا" مجرد لقب


١٣ يونيو ٢٠١٨ - ٠٢:٤٩ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

كاليفونيا - كانت ميج ريان نجمة نهاية الثمانينيات والتسعينيات بامتياز بملامحها البريئة التي غزت بها قلوب الملايين حول العالم لتتحول أفلامها إلى أيقونة في هوليود بطابعها الرومانسي الكوميدي، مثل When Harry Met Sally، وSleepless in Seattle، وYou’ve Got Mail.

وبعد مرور أكثر من 30 عامًا على اقتحامها عالم الشهرة والأضواء، اعترفت ميج رايان بأنها لم ترغب يوما في أن تصبح ممثلة، بل وأنها لم تحب لقب "محبوبة أمريكا" الذي ظل يلاحق اسمها طوال هذه السنوات. وذلك خلال جلسة حوارية مع الممثلة جوينيث بالترو ضمن فعاليات مؤتمر In Goop Health المنعقد في لوس أنجلوس، كاليفورنيا.

"لم أسع لأكون ممثلة في يوم من الأيام"، هكذا تحدثت الممثلة صاحبة الـ56 عامًا عن غيابها لفترات عن الشاشة، موضحة: "اخترت تخصص الصحافة أثناء الدراسة، كنت شخصا فضوليا، وتمنيت الخروج مجددا إلى العالم لاكتشاف ذاتي، ومعرفة كل ما يتعلق بالأشياء والأشخاص الآخرين والبيئات المختلفة".

وتابعت: "لم أرغب في أن أصبح ممثلة. فكرة أنني مشهورة جعلتني أشعر أنني أشاهد حياة شخصا آخر، لم أشعر أنني داخل هذا العالم".



واستدركت: "عندما تكون مشهورا، هناك درجة معينة من الفراغ يجب أن تتواجد، كي يتمكن الجمهور من رؤيتك (أو رؤية انعكاسك)".

وأوضحت: "على الرغم مما قد تعتقده، فإن الناس لا يريدون حقاً أن يعرفوا كل شيء عنك. إنهم يريدون أن يتخيلوا أفضل وأسوأ ما فيك. لذلك، عندما يحدث ذلك الفراغ يكون الأمر مثيرا للاهتمام لأنك تحصل على ردود فعل بعضها ليس لها أي علاقة بك أو البعض الآخر يصفك جيدا".

وشددت على أنه في النهاية عليك معرفة الفرق بين ما يعبر عنك حقا وما يخدعك.

رغم أن هذا اللقب لازم ميج رايان، طوال السنوات الماضية، فإنها لم تعرف يوما إذا كان جيدا أم لا. وأضافت: "لم أكن أعرف حتى ما يعنيه هذا اللقب. لقد كتب والدا نورا إيفرون سيناريوهات لهوليوود القديمة وكان هناك شيء في فترة الأربعينيات يسمى بـ(محبوبة أمريكا). وقررت هي أن تطلق علي هذا اللقب، أتذكر أنني فكرت آنذاك، هل هذا جيد؟".

يشار إلى أن نورا إيفرون كاتبة سيناريو، تعاونت مع ميج رايان في أفلامها الرومانسية الكوميدية التي حققت لها الشهرة والنجاح.


وأشارت إلى أن اللقب لا يعني أنها ذكية أو مثيرة جنسيا أو معقدة أو أي شيء، إنه مجرد لقب، ولكن ماذا يعني اللقب سوى المزيد من التخمين حول طبيعة الشخص؟!

عندما سألتها بالترو عن موقفها من حركة #MeToo ورأيها في الحراك النسائي ضد التحرش الجنسي في هوليوود، قالت رايان: "ليس لدي حكاية مثيرة سيئة. النجاح –الذي حققته في وقت مبكر- أشبه بفقاعة حديدية حولك، لذا كنت محظوظة حقا".


الكلمات الدلالية ميج رايان جوينث بالترو

اضف تعليق