رياضات غريبة تحت الظل.. منها مصارعة الأصابع


٢٧ يونيو ٢٠١٨ - ١٢:٣٣ م بتوقيت جرينيتش

هدى إسماعيل

الرياضة بكل أنواعها أمر ضروري في الكثير من المجتمعات ككرة القدم والسلة وغيرها ولكن هناك رياضات لم تسمع بها من قبل، فهي ليست كالتمارين الرياضية التي تمارسها في صالة التمارين، وليست ككرة القدم أو الملاكمة أو باقي الرياضات المعروفة، لذا دعونا نتعرف عن قرب على أغرب الرياضات التي عرفها العالم.

ملاكمة الشطرنج




تجمع هذه الرياضة بين الملاكمة والشطرنج وكان الحدث الأول لها عام 2003 بعدما نظمه الفنان الهولندي "إيب روبنج"، وتقام اللعبة بين شخصين على مدار 11 جولة، تشمل كل واحدة منهم على 4 دقائق لعب شطرنج ثم دقيقتان مصارعة.

ربما تكون هذه الرياضة من الرياضات التي تعمل على تنمية العقل والجسم معاً، والفائز هو من يتغلب على خصمه في الشطرنج أو الملاكمة أيهما أولاً، وصعوبة تلك الرياضة هو انخفاض معدل التركيز بعد تلقي عدد من الضربات على الرأس أثناء الملاكمة.

اقترب من البركان




ما شعورك عندما تجد بركانًا نشطًا بجوارك بالتأكيد ستفكر فى الابتعاد عنه لأقصى درجة ممكنة، إلا أن الأمر مع بركان "سيرو نيجرو" الذي يقع في مدينة ليون بجمهورية نيكاراجوا، أمر مختلف حيث يعتبره الكثيرون وسيلة مهمة لممارسة رياضة التزلج من أعلاه.
ظهرت هذه الرياضة في عام 2005 ويشارك بها آلاف المتسابقين على جبال كيرد نيجرو، بنيكاراجوا، من أجل التزلج على بركان نشط، ويبلغ أعداد من يمارسون تلك الرياضة 10 آلاف شخص.

ووفقًا لما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية فإن أي سائح يحتاج ممارسة هذه الرياضة فعليه أن يقوم بدفع 31 دولارًا ليتمكن من الاستمتاع بالانزلاق عبر الجبل البركاني إلى الأسفل من خلال المنحدرات الهائلة التي يصل ارتفاعها إلى 72603 أمتار بسرعة تصل إلى 97 كم فى الساعة، دون ارتداء أي شيء أكثر من بدلة ونظارة واقية للحماية ولوح تزلج خشبي بسيط يتزلجون عليه.

ولا يحتاج التزلج أكثر من 20 ثانية حتى يصل من قمة البركان إلى أسفله، لكن الخطر الوحيد ليس في السرعة، حيث إن الخطر الحقيقي هو أن البركان الذي يصل عمره إلى 160 عامًا قد انفجر 23 مرة ما يجعله البركان الأكثر نشاطًا في العالم.

كرة الجبن البريطانية




وهذه الرياضة من أقدم الرياضات البريطانية، فمنذ 200 عام، وحتى اليوم يتجمع مئات وآلاف البريطانيين على تل "كوبر" من أجل التدحرج والجري وراء كرة من الجبن فى مسابقة "كرة الجبن السنوية".

وتبدأ المسابقة بإلقاء الحكم كرات الجبن من أعلى التل، ويتدحرج خلفها المتسابقون من أجل اللحاق بها، ولا يقل وزن الكره عن 3 كيلوجرامات، ولكن تلك الرياضة تسبب العديد من الإصابات لمن يمارسها نتيجة عدم وجود وسائل أمان.

كرة قدم المستنقعات




هي نفس لعبة كرة القدم التقليدية، ولكنها تجري فى مستنقعات من الوحل يبلغ طول الملعب فيها 60 متراً، وعرضها 35 متراً، وتمارس تلك الرياضة في عدد من الدول الأوروبية، وهي رياضة صعبة لثقل التنقل بالكرة داخل مستنقعات الوحل.

تساعد لعبة كرة قدم المستنقعات على الحفاظ على مستوى اللياقة البدنية بالإضافة إلى الاستمتاع بأجواء من المرح والبهجة، كانت رياضة كرة قدم المستنقعات قد ظهرت لأول مرة في فنلندا كوسيلة لتعزيز اللياقة البدنية للرياضيين في ألعاب أخرى، وتطورت في السنوات اللاحقة حتى أقيمت أول بطولة رسمية لهذه الرياضة عام 1998.

النساء يقبلن على شد الأذن

تعد رياضة "شد الأذن " بواسطة الخيط أغرب أنواع الرياضات وتتم عن طريق وضع خيط سميك يصل بين أذني المتنافسين اللذين يبدآن بالشد لحين استسلام أحدهما ويكون هو الفائز.

وعلى الرغم من الآلام الشديدة التي تسببها رياضة "شد الأذن " في بعض الأحيان، والتي قد ينتج عنها جروح عميقة تصل إلى حد "الخياطة" للأذن فهناك العديد من النساء يقبلن على الاشتراك في المسابقات للتنافس على الفوز.

مصارعة بأصابع القدم




تأسست رياضة مصارعة أصابع القدم في سبعينيات القرن العشرين وتشبه مصارعة الذراعين، وتقام بعد فحص قدمي المتنافسين للتأكد من خلوهما من الفطريات أو الإصابات،  حيث يجلس اللاعبان على الأرض وجها لوجه وتتشابك أصابع قدميهما على أن يحاول كل منهما طرح قدم منافسه أرضا ناحية اليمين أو اليسار.


اضف تعليق