بالصور .. شهيد و400 مصاب في جمعة "موحدون من أجل إسقاط صفقة القرن"


٠٦ يوليه ٢٠١٨ - ٠٤:٥٠ م بتوقيت جرينيتش

رؤية - محمد عبدالكريم 

القدس المحتلة - تواصلت المسيرات المنددة بالخطط الأمريكية الصهيونية الرامية لتصفية القضية الفلسطينية، حيث اندلعت اليوم الجمعة، مواجهات عدة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وأعنفها في قطاع غزة.

شهيد و400 جريح في غزة

استشهد فلسطيني، وأصيب 400 في قطاع غزة، اليوم الجمعة، عقب انطلاق مسيرة "جمعة موحدون من أجل إسقاط صفقة القرن"، بعد استهداف قوات الاحتلال للمتظاهرين على طول الخط الفاصل بالرصاص الحي، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

واستشهد الشاب محمد جمال عليان أبو حليمة (22 عاماً) وأصيب 396 مواطنا، اليوم الجمعة، بالرصاص الحي والاختناق نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، الذي أطلقته قوات الاحتلال الإسرائيلي صوب المشاركين في مسيرة العودة المتواصلة للجمعة الخامسة عشرة على التوالي شرق قطاع غزة.

وأكدت مصادر طبية استشهد الشاب او حليمة واصابة آخرين عقب إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي قذيفة مدفعية ورصاص ثقيل على المشاركين في مسيرة العودة شرق مدينة غزة.

وأشارت إلى أن 119 إصابة تم تحويلها للمستشفيات بينها 57 إصابة بالرصاص الحي، فيما تم علاج 277 إصابة ميدانيا في النقاط الطبية، ومن بين الحالات التي وصلت للمستشفيات 13 طفلاً و3 إناث وتم إصابة العديد من الطواقم الطبية والصحفية.

وأشعل الشبان إطارات مطاطية، في المناطق الحدودية، وأطلقوا طائرات ورقية وبالونات تحمل علم فلسطين في الأجواء.

وجدد المشاركون في المسيرات تأكيدهم على رفض شعبنا لكل المحاولات الأمريكية والإسرائيلية، وتأكيداً على أن القدس ستبقى عاصمتنا الأبدية بمقدساتها الإسلامية والمسيحية.

وقف أمر الهدم في الخان الأحمر "مؤقتا"

أكد رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الوزير وليد عساف أن الأمر الاحترازي لوقف هدم الخان الأحمر شرق القدس المحتلة، متوقف لغاية الـ11 من تموز الحالي، وهذا يعني أن القضية لم تنته بعد، والمطلوب هو استمرار الجهود الشعبية والسياسية والقانونية والدبلوماسية لمنع الهدم نهائيا.

وأشار عساف خلال مؤتمر صحفي في قرية الخان الأحمر، اليوم الجمعة، إن إيقاف الهدم مؤقتا يعد إنجازًا قانونيًا، حيث تمكن محامو الهيئة وطواقم التعزيز والصمود والمساحة من استكمال دراسة ملف المحكمة العليا الإسرائيلية القاضي بالهدم، واكتشاف ما فيه من ثغرات، وإعادته للمحكمة مرة أخرى.

وأوضح أن طاقم المحامين التابع للهيئة تسلم هذا الملف منذ خمسة أيام، وبدأ بإعداد مخطط هيكلي تفصيلي للقرية، وقدموه لما تسمى بـ "الغدارة المدنية" في مستوطنة "بيت إيل" المقامة على أراضي مدينة البيرة، والتي بدورها رفضت استلامه كون لديهم قرار سياسي بالهدم والترحيل.

وأضاف عساف أنه وبعد رفض الطلب توجه المحامون مساء أمس للمحكمة مطالبين بتجميد القرار الأول بالهدم والترحيل الذي اتخذه قاضي من مستوطنة "كفار أدوميم" الملاصقة للخان الأحمر، والتي بدورها قررت تجميد القرار، والطلب من حكومة الاحتلال تفسير أسباب رفض المخطط الهيكلي.

مواجهات في عوريف نابلس

أصيب شاب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وعشرات المواطنين بالاختناق نتيجة استنشاق الغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات اندلعت عقب مهاجمة عشرات المستوطنين، بحماية من قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية عوريف جنوب محافظة نابلس، اليوم الجمعة.

وقال الناشط في مؤسسة "بيتسيلم" الحقوقية الإسرائيلية عادل العامر، إن عشرات المستوطنين من مستوطنة "يتسهار" هاجموا المنطقة الشرقية بالقرية، وأحرقوا عشرات الدونمات المزروعة بالزيتون واللوزيات، وقطّعوا عشرات منها. ولفت إلى أن قوات الاحتلال داهمت عددا من منازل المواطنين في القرية، وسط إطلاق كثيف للرصاص الحي.

وأضاف أن مواطني القرية تصدوا للمستوطنين، ما أدى لاندلاع مواجهات مع قوات الاحتلال التي أطلقت الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط والقنابل الغازية المسيلة للدموع، ما أدى لإصابة شاب برصاصة مطاطية في الرأس حيث جرى نقله لمستشفى رفيديا الحكومي لتلقي العلاج، فيما جرى إسعاف عشرات المواطنين الذين أصيبوا بالاختناق ميدانيا، مشيرا إلى أن المواجهات ما زالت مستمرة.
 
مواجهات عنيفة بالخليل

اندلعت مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي ظهر اليوم الجمعة، في مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة، وأفادت مصادر محلية، أنّ مواجهات عنيفة، اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال في منطقة باب الزاوية وسط الخليل.

وأشارت إلى أنّ قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع بشكل مكثف تجاه الشبان المتظاهرين.
 
إطلاق نار على قوات الاحتلال برام الله

وفي غرب مدينة رام الله، أطلق شبان فلسطينيون النار تجاه حاجز للاحتلال قرب معسكر "عوفر" المقام على أراضي بلدة بيتونيا جنوب غرب رام الله، ظهر اليوم.















اضف تعليق