منافسات الإمارات العالمية تشتعل.. وإنجاز "جاكرتا" ينال إعجاب القيادات


١١ سبتمبر ٢٠١٨ - ١١:٥١ ص بتوقيت جرينيتش

كتبت - أميرة رضا

في فن تحقيق الأحلام، يقال دائمًا إن تحديد الهدف لا يكفي للوصول إليه، ولكن يجب وضع خطة ما لتحديد كافة السبل والاستراتيجيات التي تؤدي له، لتيسير رؤيته ومن ثم لتحقيقه.

وغالبًا ما تنطبق هذه النظريات على تحقيق الإنسان لأهدافه المنشودة في جميع مجالات الحياة، لكنها تكون أكثر لذة عندما نتأملها في الشأن الرياضي، وخاصة عندما تندرج تحت رياضة ما تجمع بين الشغف، وإثبات الذات.

وفي هذا السياق، وبواقع عدة جوائز قدرت بـ9 ميداليات، استطاع لاعبي ولاعبات المنتخب الإماراتي للجوجيتسو، تحقيق أهدافهم، وإثبات جدارتهم في منافسات دورة الألعاب الآسيوية، التي استضافتها إندونيسيا مؤخرًا في العاصمة جاكرتا.

نتائج مشرفة


من إندونيسيا وخاصة من أرض العاصمة "جاكرتا"، استطاع لاعبو ولاعبات منتخب الإمارات لرياضة الجوجيتسو تصدر منتخبات آسيا في دورة الألعاب الآسيوية، برصيد تسع ميداليات.

جاءت على النحو التالي:

- ذهبيتان لفيصل الكتبي في "وزن 94 كجم"، وحمد نواد في "وزن 56 كجم".

- خمس فضيات لطالب الكربي في "وزن 69 كجم"، ومهرة الهنائي في "وزن 49 كجم"، وخالد إسكندر في "وزن 56 كجم"، وعمر الفضلي في "وزن 62 كجم"، وخلفان بالهول في "وزن 85 كجم".

- بالإضافة إلى برونزيتين لمحمد القبيسي في "وزن 77 كجم"، وسعيد المزروعي في "وزن 62 كجم".

قامات تستقبل أبطالًا


تقديرًا ومحبة لهؤلاء الأبطال الذين دومًا ما يرفعون راية البلاد عالية في السماء، حرص سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان -ولي عهد أبوظبي- على استقبال هؤلاء الأبطال، وكان ذلك بحضور ملك المغرب محمد السادس، والشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان.

كما حضر اللقاء بمجلس -قصر البحر- سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة العين، وسمو الشيخ سيف بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة، وسمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة النقل في أبوظبي.

وفي هذا الجمع العظيم هنأ الملك محمد السادس وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وصاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي أبطال الجوجيتسو، معربين عن سعادتهم بما حققوه من نتائج مشرفة في بطولة آسيا.

وراء كل عظيم "قيادة" أعظم


من جانبه أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عند استقباله لأبطال الجوجسيتو على "أن الإنجاز الذي تحقق بهمة عالية، وإرادة قوية يعد إضافة مهمة لرصيد رياضة دولة الإمارات في المنافسات الرياضية العالمية".

كما طالب بن زايد لاعبي ولاعبات المنتخب -خلال اللقاء الذي رافقهم فيه عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو- بالمحافظة على المستوى المتميز الذي حققوه ومواصلة تطوير مهاراتهم وقدراتهم في هذه الرياضة ليكونوا نموذجًا وقدوة للآخرين، متمنيًا لهم مزيدًا من التوفيق في تعزيز منافسة الإمارات في البطولات الإقليمية والعالمية.

وأنهى سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بتوجيه الشكر والإشادة بدور شركاء النجاح من الأفراد والجهات الداعمين والراعين لرياضة الجوجيتسو، مما كان له الأثر الإيجابي في تطور الرياضة في دولة الإمارات ووصولها إلى العالمية.

أصحاب الهمم العالية


أما أصحاب الهمم العالية، الذين رفعوا رايات بلادهم في المحافل الدولية، فقد أعرب كل من اللاعبين ورعاة الرياضة شركاء النجاح عن سعادتهم بلقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مثمنين الدعم والرعاية اللذين تحظى بهما الرياضة بشكل عام والجوجيتسو خاصة في دولة الإمارات، والذي أسهم في تحقيق العديد من الإنجازات.

وأخيرًا عاهد اللاعبون سمو الشيخ على مواصلة إحراز مزيد من الألقاب العالمية لزيادة حصاد الإمارات بالميداليات والإنجازات الرياضية.









اضف تعليق