"معلم نينوى" حديث الساعة في العراق


٢٧ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٠٣ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

بغداد - أثار مقطع فيديو تناقله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، الثلاثاء، لمحافظة نينوى نوفل العاكوب، يوبخ مدير مدرسة بسبب ضرب تلاميذه، حيث اعتبروا أن تصوير محاسبته وبثها على إحدى القنوات يمثل "إهانة للمعلم".

وأظهر مقطع الفيديو المتداول، قيام محافظ نينوى بتوبيخ مدير المدرسة والتوّعد أمام عدد من الحاضرين بضربه بالعصا على ظهره كما يفعل بالتلاميذ، فيما برر مدير المدرسة بأن استخدام الضرب كان لأسباب.

واتخذ محافظ نينوى، قراراً بمعاقبة مدير المدرسة وذلك بنقله إلى مدرسة في قضاء البعاج الذي يقع على أطراف الموصل، قبل أن يطرده من المكتب الذي شهد المحاسبة.


استعراض على البسطاء

لاقى مقطع الفيديو، تفاعلا واسعا من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، ففي الوقت الذي رفضوا فيه استخدام الضرب مع التلاميذ، فقد وجه عددا من العراقيين إدانتهم لطريقة المحاسبة وبثها على الفضائيات.

وعدَّ كثير من رواد مواقع التواصل ما قام به المحافظ بأنه "استعراض على البسطاء، فلو كان مدير المدرسة يسنده مسؤول كبير في الدولة لما تمكن من التعامل معه بهذه الطريقة".




الحلبوسي يعلق

من جهته، علق رئيس البرلمان العراق محمد الحلبوسي في تغريدة له على الموضوع بالقول إن "المعلم هو مصدر أمجاد الأمم، وعنوان سموها في الحياة وتقدمها، وإذا أخفق أحد منهم فهناك إجراءات قانونية أفضل من الأساليب السلطوية والعبودية والتشهير".

وختم الحلبوسي حديثه بالقول المأثور لثاني الخلفاء الراشدين عمر بن الخطاب: "متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا".



بدوره، قال النائب عن محافظة نينوى أحمد الجبوري في تغريدة على تويتر إن "مؤلم جدا عندما يكون الاستعراض بهذه الطريقة !!..للتغطية على الفشل والفساد والضحية هو المعلم .. مربي الأجيال الذي لا يستحق التوبيخ والإذلال إعلاميا".

وأضاف: "سنقوم بواجبنا تجاه محاسبة واستجواب محافظ نينوى وفق الدستور والقانون وسنفتح جميع الملفات والتجاوزات".

ودعا الجبوري "مجلس المحافظة أخذ دوره الرقابي في محاسبة المحافظ وإقالته على التصرف المشين بحق المدرس واهانته لشريحة المعلمين التربويين، وبخلاف ذلك ستتعرضون للمسائلة من مجلس النواب ورئيس الوزراء لعجزكم عن المحاسبة والرقابة".



نقابة المعلمين تحتج

إلى ذلك، طالبت نقابة المعلمين العراقيين في بيان لها رئيس الحكومة العرابية ومجلس محافظة نينوى بـ"إحالة محافظ نينوى إلى المساءلة القانونية لتجاوز صلاحياته والسبل القانونية، وتعمده نشر المقطع عبر صفحات مواقع التواصل من خلال مكتبه الخاص".

ووصفت النقابة، ما قام به محافظ نينوى بأنه "اعتداء سافر على كرامة زميلهم وتطاول على مهنة التعليم في العراق"، لافتة إلى أنها "تحتفظ بحقها القانوني في مقاضاة المحافظ".

وفي السياق ذاته، تناقل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعا مصورا قالوا إنه لمدير المدرسة الذي حاسبه محافظ نينوى، يظهر ضربه لعدد من التلاميذ باستخدام العصا.

نشطاء يؤيدون

وأبدى عدد من النشطاء، تأييدهم لما قام به محاظ نينوى، بالقول إن ضرب الأطفال جلب لمدير المدرسة الإهانة، فلو اتخذ أسلوبا تربويا صحيحا لما وضع في هذا الموقف.

ودعوا إلى وضع حد للانتهاكات التي يتعرض لها الطالب العراقي، ولا سيما في المراحل الأولى من الدراسة والتي قد تتسبب بصد التلاميذ عن طلب العلم في بداياته.
 


اضف تعليق