معركة "رادس" تشعل الأجواء.. والجميع يقاتل من أجل الأميرة السمراء


٠٩ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٠:٥٨ ص بتوقيت جرينيتش

كتبت - أميرة رضا

مباراة أشبه بالمعركة الحربية، تتوجه إليها أنظار محبي ومتابعي كرة القدم العربية والأفريقية، مساء اليوم الجمعة، على الملعب الأوليمبي في رادس بالعاصمة تونس، حيث اللقاء المرتقب بين فريق الترجي التونسي، وضيفه الأهلي المصري في جولة الإياب للدور النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا.

وكان فريق الأهلي المصري، قد حسم نتيجه مباراة الذهاب بثلاثة أهداف لواحد، على ملعب برج العرب بالإسكندرية، الجمعة الماضي، الأمر الذي حتمًا سيشعل الأجواء، لتقديم طبق كروي شهي المذاق لحسم المنافسة والظفر بلقب البطولة.

أجواء مشتعلة

ساهمت نتيجة مباراة الذهاب بين الفريقين على اشتعال حدة الأجواء، خاصة على المستوى الجماهيري، حيث شهد اللقاء 3 ركلات جزاء، كما انتهى بتجميد الحكم الجزائري معين الشعباني، للشك في بعض الأمور المتعقلة بالقرارات التحكيمية للقاء.

تسببت نتيجة المباراة أيضًا، في استبعاد كلًا من شمس الدين الذوادي، وفرانك كوم، من قائمة اللاعبين الخاصة بالترجي في مباراة العودة، وذلك لتراكم البطاقات لديهما، كما سيفتقد الأهلي مهاجمه المغربي وليد آزارو الذي أوقفه الاتحاد الأفريفي؛ بسبب تحايله على الحكم في المباراة ذاتها، الأمر الذي أدى إلى احتقان الأجواء، ليكون ملعب رادس أشبه بساحة القتال، ليثبت كل فريق هيمنته، وإحكام قبضته على اللقب الأفريقي.

الأرقام تتحدث


إن مباراة الأهلي -زعيم القارة الأفريقية- والترجي -شيخ الأندية التونسية- هذه الليلة، ستكون المواجهة رقم 20 في تاريخ مواجهات الفريقين، بعدما التقيا في 19 مباراة سابقة، حقق المارد الأحمر فيها الفوز بـ 8 مباريات، وتعادل في 8 لقاءات، بينما اكتفى بطل تونس بالفوز في 3 لقاءات فقط من أصل مجموع المواجهات.

على الصعيد القاري، أحرز النادي الأهلي اللقب القاري 8 مرات آخرها في عام 2013، بينما أحرز الترجي اللقب مرتين، عامي 1994 و2011.

وتعد هذه المباراة هي رقم 16 بين الأهلي والترجي في دوري أبطال أفريقيا، حيث فاز الأهلي في 6 مناسبات، في حين كان الفوز من نصيب الترجي 3 مرات، وفرض التعادل نفسه في 6 مناسبات.

أما على صعيد اللقب الأفريقي، فقد التقى النادي الأهلي مع فرق تونسية في نهائي البطولة سبع مرات، نجح في حسم 6 منها لصالحه، في حين أنه خسر في لقاء وحيد فقط، وكانت في العام 2007.

رادس.. نتائج وذكريات


تتسلح جماهير الأهلي المصري، بما يسمونه عقدة رادس، حيث يعد هذا الملعب مصدرًا هامًا للذكريات في تاريخ المارد الأحمر، خاصة مع النتائج المبهرة التي حصدها بطل مصر عليه، وتحديدًا عندما يتم الظفر بالبطولة من عقر ديار الخصم.

وبلغة الأرقام، فقد فاز الأهلي في رادس 5 مرات خلال 9 زيارات وخسر 4 مرات، بالإضافة إلى حسم لقبين لدوري الأبطال.

وفي السطور التالية نستعرض أهم لقاءات الأهلي على ملعب رادس:

-  لقاء 11 نوفمبر 2006 الذي حسم فيه الأهلي، لقب دوري أبطال أفريقيا في إياب الدور النهائي، أمام الصفاقسي التونسي.

-  لقاء 4 أغسطس 2007 الذي تلقى فيه الأهلي هزيمته الثقيلة أمام الترجي في دور المجموعات بدوري الأبطال، ثم كانت الهزيمة أيضًا بنفس النتيجة في الزيارة الثالثة أمام نفس المنافس يوم 17 أكتوبر 2010.

-  لقاء 30 يوليو 2011 الذي تلقى فيه الأهلي الهزيمة أمام الترجي بهدف دون رد في دور المجموعات بدوري الأبطال.

-  في نسخة 2012 لدوري أبطال أفريقيا، حسم الأهلي اللقب على حساب الترجي بهدفين لهدف.

-  في بطولة الكونفيدرالية عام 2015، خسر الأهلي على يد الأفريقي التونسي في إياب دور الـ 16، بهدفين لهدف.

-  في بطولة الكونفيدرالية 2015 أيضًا، تفوق الأهلي على الترجي في دور المجموعات بهدف دون رد.

-  في نسخة 2017 لدوري أبطال أفريقيا، حسم الأهلي تأهله إلى نصف النهائي، بعد الفوز على الترجي بهدفين مقابل هدف.

-  أخيرًا لقاء النسخة الحالية لدوري أبطال أفريقيا، والتي حسم فيها الأهلي الفوز على حساب الترجي في دور المجموعات بهدف دون رد.

الجيش التونسي يتأهب


وسط حدة اشتعال الأجواء، كانت تقارير إعلامية قد ذكرت اعتزام السلطات التونسية منع وقوع أعمال الشغب حال وقوعها من قبل الجماهير في مباراة اليوم، كما نقلت وسائل إعلام محلية عن مصدر أمني تونسي قوله: "نحو 4500 عسكري سيعززون مختلف التشكيلات والوحدات الأمنية المكلفة المباراة النهائي لدوري الأبطال"، موضحًا أن 12 ألفا و300 رجل أمن سيقومون بتأمين المباراة.

ومن جانبه، أكد المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية، سفيان الزعق، أن وزارة الداخلية جاهزة، لتأمين المباراة، وحضور أقصى عدد ممكن من الجماهير في ملعب رادس.

إعلان النتيجة قبل صافرة البداية


وفي سياق متصل، تعرض الموقع الرسمي للنادي الأهلي المصري للاختراق من قبل هاكرز، من المحتمل انتمائهم إلى نادي الترجي التونسي، حيث وضع المخترقون صورة لجمهور الفريق التونسي على الصفحة الرئيسية للموقع.

وقام مخترق الموقع الرسمي للأهلي بوضع صورة للجمهور التونسي مع خبر بعنوان فوز الأهلي على الترجي 5/0 في الليلة التي تسبق مباراة إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا، كما تم تغيير اللوجو الخاص بالأهلي ليتم وضع صورة خاصة بجماهير الترجي، بالإضافة إلى وضع خبر بعنوان الترجي التونسي ينتصر على الأهلي بنتيجة 5-0.

وحتى هذه اللحظة، لم تصدر أي جهة مسؤوليتها، عن الحادث.

الاستعدادات والتشكيل المتوقع 


 على الصعيد الفني للقاء، كان الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني للنادي الأهلي، قد أعلن جاهزية اللاعبين للمباراة المرتقبة، قائلًا: "الجهاز الفني واللاعبين لديهم درجة عالية من التركيز من أجل تحقيق الفوز، خاصة أن المباراة تقام أمام منافس قوي ويملك عناصر مميزة في كل الخطوط".

وأضاف: "الجهاز الفني كان حريصًا، على منح الفرصة لجميع اللاعبين لضمان جاهزيتهم لأي ظروف، متمنيًا أن تكون المنافسة داخل الملعب فقط".

ومن المتوقع أن يخوض الأهلي المباراة بتشكيل مكون من:

حراسة المرمى: محمد الشناوي

خط الدفاع: محمد هاني وسعد سمير وكوليبالي وأيمن أشرف

خط الوسط: حسام عاشور وعمرو السولية وأحمد حمودي وإسلام محارب ووليد سليمان

خط الهجوم: مروان محسن.

في المقابل كانت وسائل إعلام تونسية قد كشفت عن التشكيلة المتوقعة التي يعتزم معين الشعباني -المدير الفني للترجي- الدفع بها في المباراة، حيث ذكر موقع "تونس الرقمية" أن التشكيلة الأساسية المتوقعة ستفتقد لجهود الثنائي شمس الدين الزوادي وفرانك كوم للإيقاف، بينما يستعد الثنائي أيمن بن محمد، وهيثم الجويني، بعد تعافيهما من الإصابة التي أبعدتهما عن المشاركة في مباراة الذهاب.

ومن المتوقع أن تكون تشكيلة الترجي كالتالي:

حراسة المرمى: معز بن شريفية

خط الدفاع: حسين الربيع، سامح الدربالي، خليل شمام، شمس الدين الذوادي

خط الوسط: فرانكوم، كوليبالي، غيلان الشعلالي، أنيس البدري، يوسف البلايلي

خط الهجوم: طه ياسين الخنيسي

في نهاية الأمر، نتيجة المباراة قد يحسمها الأجدر لنيل ود العروس السمراء، والتي قد تفتح له باب التأهل إلى بطولة كأس العالم للأندية، التي تقام في ديسمبر المقبل، حيث يلتقي المتأهل مع الفائز من مباراة العين الإماراتي وويلنغتون من نيوزيلندا.


اضف تعليق