في محاولة للشفاء من الاكتئاب.. ماذا فعلت تلك المصورة الإندونيسية؟


٢٠ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٢:٠٧ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

بدأ كل شيء مع صورة عشوائية في مكان عشوائي لا تستطيع الفنانة والمصورة جين وونغ تذكره. تقول "في محاولة للخروج من الاكتئاب، ذهبت إلى العديد من الأماكن لكن الذكريات بدأت تلاحقني. شعرت بالغضب والإحباط والخداع والخيانة".

في الآونة الأخيرة، قرأت "وونغ" كتابا تأليف سوزان سونتاج بعنوان "في التصوير الفوتوغرافي"، قالت فيه إن "التصوير الفوتوغرافي أداة لتعزيز الحنين"، لذا أدركت لماذا تلاحقها الذكريات!

وترى "وونغ" أن "التصوير الفوتوغرافي هو فن انتقائي، وكل صوره هي "تذكار"، فهي تجمد اللحظة وتوقفها عند زمن معين". تعلق: "كل الصور تشهد على ذوبان الوقت بلا هوادة".

تقول "أحب تسجيل عواطف الناس. تمامًا كما كتبت سوزان، أقوم بتقطيع اللحظة وتجميدها. ومن ثم جمدت لحظات اعتقدت أنها أسعد فترة في حياتي.

توضح أن الصور القديمة تعيد وقتًا ومكانًا وحياة طويلة. تذكرك بالناس الذين ذهبوا منذ فترة طويلة. تقول "لسوء الحظ، قضيت خمس أو ست سنوات أحاول أن أشفي نفسي من الاكتئاب. لم أكن أعرف كيف اتخلص منه في ذلك الوقت، فانفصلت عن كل شيء تقريبا".

وتضيف في موقع boredpanda "في عملية الشفاء الذاتي، ساعدني التصوير الفوتوغرافي في التقرب من الطبيعة كثيرًا. الآن أرى كل شيء من منظور مختلف وملون. أنا أحب الأشياء الملونة وأنا ممتنة لكل شيء".










































اضف تعليق