بعد تسويق الوهم.. حكومة نتنياهو تنهار والمعارضة ترحب بانتخابات مبكرة


٢٤ ديسمبر ٢٠١٨ - ١١:٣٤ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية – أشرف شعبان

قال متحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على تويتر إن إسرائيل ستجري انتخابات عامة في أبريل.

وأضاف المتحدث بعد اجتماع لأعضاء الائتلاف الحاكم "قرر زعماء الائتلاف بالإجماع حل البرلمان وإجراء انتخابات جديدة مطلع أبريل".

وجاء القرار المفاجئ اليوم، مع تعثر التوصل إلى حل لأزمة ائتلافية بشأن تمرير قانون التجنيد للحريديم، بعد أن أعلن زعيم حزب "ييش عتيد"، يئير لبيد، اليوم عن قرار حزبه التصويت ضد قانون التجنيد الذي كان يفترض عرضه على الكنيست وإقراره نهائيًا.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عنه انهيار حكومة اليمين في اسرائيل برئاسة رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، وإعلان عن موعد عقد انتخابات مبكرة في 9 أبريل 2019.

ورحب حزب المعسكر الصهيوني المعارض بتقديم موعد الانتخابات وقال رئيس الكتلة يوئيل حسون أن العد التنازلي لانتهاء ولاية بنيامين نتانياهو قد بدأ وأضاف أن على الجمهور أن يختار بين حكومة جمود أو حكومة أمل داعيًا أحزاب اليسار إلى الانضمام إلى معسكره.

من جانبه، كشف موقع "واي نت"، عن ترحيب ليبرمان وزير الدفاع المستقيل بقرار تقديم موعد الانتخابات وحل الكنيست.

وكان وزير الأمن الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان قد أعلن استقالته احتجاجا على وقف إطلاق النار في غزة الذي وصفه بأنه "استسلام للإرهاب"، في خطوة أضعفت حكومة رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الائتلافية.

وكادت استقالة ليبرمان أن تعصف بحكومة نتنياهو بعد أن حاول حزب "البيت اليهودي" بقيادة نفتالي بينت، ابتزاز نتنياهو للحصول على منصب وزير الأمن، وهدد بالاستقالة من الحكومة، لكن نتنياهو تمكن عبر ممارسة ضغوطات ثقيلة على بينت من خلال قادة حاخامات المستوطنات ليتراجع عن إنذاره بالاستقالة من الحكومة.

وقال ليبرمان إن استقالته، تعني أيضا انسحاب حزبه إسرائيل بيتنا، المنتمي لأقصى اليمين، من الائتلاف.

وأقر البرلمان الإسرائيلي "الكنيست" رسميًا، تعيين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، في منصب وزير الدفاع.

واستمرت جلسة التصويت - وفقًا لصحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية - لما يقرب من ثلاث ساعات.

من المعروف أن القانون الإسرائيلي يلزم في حال حل الكنيست إجراء الانتخابات النيابية العامة خلال تسعين يومًا من موعد حل الكنيست رسميًا.

ويعني قرار الائتلاف الحكومي أيضا، أنه سيتم خلال هذا الأسبوع وربما الأسبوع القادم، بدء إجراءات تقديم قانون حل الكنيست مع تحديد الموعد المذكور أعلاه كموعد لإجراء الانتخابات، بما يمكن الأحزاب المختلفة من إجراء الانتخابات التمهيدية لانتخاب لوائح مرشحيها للكنيست.
 


اضف تعليق