بين الفرحة وخيبة الأمل.. مشجعون بدرجة رؤساء في المونديال


١١ يوليه ٢٠١٨ - ٠٩:٠١ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية - مها عطاف

لم تقتصر كرة القدم ومتابعتها على الطبقة العامة من الشعوب فقط، ولكنها سلبت عقول رؤساء وزعماء الدول أيضًا، وعلى مر السنين، حاول السياسيون دائما الالتفاف حولها بمظهر المحب والمشجع، وقد يكون شغفهم بتلك اللعبة صادقًا وحقيقيًا، ولكن قد يكون أيضًا مجرد محاولات لاستغلالها، باعتبارها وسيلة من الوسائل التي تقرب خطوط الاتصال مع الشعوب "الجماهير"، وشارفت بطولة كأس العالم لهذا العام على الانتهاء، بعدما وصلت إلى مرحلة مباريات الدور قبل النهائي، والتي حضرها بعض الرؤساء لمساندة منتخبات بلادهم، وفي هذا التقرير نرصد لكم كيف كان حضور الرؤساء لمونديال روسيا، وردود الأفعال بين المكسب والخسارة:

ماكرون والملك فيليب

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، المنشغل دومًا بزياراته السياسية، أجبرته كرة القدم وتألق منتخب بلاده وتأهله للدور نصف النهائي، لأجل التوجه إلى روسيا للتشجيع، وكانت مباراة فرنسا وبلجيكا أمس الثلاثاء قوية ومثيرة على ملعب سان بطرسبرغ، انتهت بفوز منتخب فرنسا بهدف نظيف، وفور انتهاء المباراة قفز ماكرون فرحًا بتأهل بلاده، رافقها صدمة وخيبة أمل لملك بلجيكا فيليب الذي كان يجاوره هو وزوجته ملكة بلجيكا الملكة ماتيلد، وبينهم رئيس الفيفا جياني إنفانتينو في مقصورة كبار الزوار.




بوتين ومحمد بن سلمان في الافتتاح

شهد حفل افتتاح المونديال حضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للمباراة التي جمعت منتخب بلاده أمام منتخب السعودية، برفقة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، مع أكثر من 80 ألف متفرج في ملعب "لوجنيكي"، وانتهت المباراة بفوز المنتخب الروسي بخماسية نظيفة، وجاء رد فعل ولي العهد السعودي متأثرًا بتلك النتيجة، بينما ظهر بوتين مندهشًا وبجانبه رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو.




رئيسة كرواتيا.. الأشهر في مونديال روسيا

خطفت رئيسة كرواتيا كوليندا كيتاروفيتش، الأضواء عبر تفاعلها مع أداء منتخب بلادها خلال اللقاء الذي جمعه مع المنتخب الروسي في الدور ربع النهائي من مونديال روسيا 2018، السبت الماضي، والتي انتهت تراجيديًا بفوز الكروات عن طريق ركلات الترجيح بعد شوطين إضافيين شهدا هدفين وإثارة منقطعة النظير.

وعلى الرغم من التفاعل الكبير التي أبدته كوليندا، يبدو أن نيتها لم تكن خالصة في حب كرة القدم ومنتخب بلادها، لأن كوليندا ستخوض انتخابات الرئاسة العام المقبل وتبحث عن غطاء لتدعيم موقفها ضد منافسيها السياسيين، ولا شيء صداه أقوى وفوري التأثير ككرة القدم.




الأميرة اليابانية في مدرجات موردافيا

حضرت الأميرة اليابانية تاكامادو إلى مدينة سارانسك، وتابعت مباراة منتخب بلادها أمام كولومبيا والتي فاز بها الساموراي بنتيجة 2- 1 في كأس العالم الحالية، ورغم التوتر السياسي، إلا أن الأميرة تاكامادو وصلت إلى روسيا لدعم منتخب اليابان، في زيارة هي الأولى لفرد من القصر الإمبراطوري الياباني منذ أكثر من قرن إلى روسيا.




رئيس كوريا الجنوبية

تابع رئيس كوريا الجنوبية مون جاي، مباراة منتخب بلاده في لقاء المكسيك في نهائيات كأس العالم، وقدم التحية للاعبين بعد الفوز على ألمانيا بهدفين دون رد رغم الخروج المبكر من البطولة، وكان نجم نادي توتنهام هوتسبير ومنتخب كوريا الجنوبية، هيونج مين سون، انهمر في البكاء بعد خروج منتخب بلاده من منافسات المونديال في حضرة رئيس البلاد في غرفة خلع الملابس، بعد الخسارة أمام المكسيك.




الكلمات الدلالية مونديال روسيا 2018 رؤساء

اضف تعليق