بأصول بلغت 114 مليار دولار .. عملاق مصرفي جديد في الإمارات


٢٩ يناير ٢٠١٩ - ٠٢:٢٥ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – أشرف شعبان

أوصى مجلسا إدارة بنك أبوظبي التجاري وبنك الاتحاد الوطني بالموافقة على اندماج المؤسستين المصرفيتين على أن يخضع الاندماج لموافقة الجهات التنظيمية في الإمارات العربية المتحدة والمساهمين ومن ثم استحواذ الكيان المدمج الجديد على مصرف الهلال مقابل مليار درهم أو ما يعادل 272 مليون دولار، وذلك بعد توقيع مذكرة إلزامية بين الأطراف.

وتحمل المجموعة المصرفية الجديدة اسم (بنك أبوظبي التجاري) وستواصل الاستفادة من الدعم المؤسسي من خلال ملكية حكومة أبوظبي من خلال مجلس أبوظبي للاستثمار، فيما سيحتفظ مصرف الهلال باسمه وعلامته التجارية الحاليين وسيزاول نشاطه كوحدة منفصلة للخدمات المصرفية الإسلامية ضمن المجموعة الجديدة.

"وبحسب البيان الصادر عن البنكين، فإن بنك أبوظبي التجاري" سيقدم 0.5966 سهم مقابل كل سهم في "الاتحاد الوطني".

وسيجعل الاندماج المجموعة المصرفية الجديدة ثالث أكبر مؤسسة مصرفية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وخامس أكبر مؤسسة مصرفية في دول مجلس التعاون الخليجي بأصول إجمالية تبلغ قيمتها 420 مليار درهم إماراتي (114 مليار دولار أمريكي). بالتالي سيكون له حصة معتبرة في مؤشر أبوظبي ومؤشر مورغان ستانلي للأسواق الناشئة، وهو ما سيجذب استثمارات أجنبية التي تتبع هذه المؤشرات بمقدار مليون دولار ما إن تتم عملية الاندماج.

ووفقا للبيان فإن عملية الاندماج ستدخل حيز التنفيذ في النصف الأول من العام الجاري، وستبلغ حصة حكومة أبوظبي في الكيان الجديد 60.2%، مقابل 28% للمساهمين الآخرين الحاليين في أبوظبي التجاري، و11.8% لمساهمي بنك الاتحاد الوطني.

وتعليقا على عملية الاندماج الجديدة، أكد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن اندماج بنوك أبوظبي التجاري والاتحاد الوطني ومصرف الهلال ينسجم مع الرؤية الاقتصادية لدولة الإمارات ويشكل مجموعة مصرفية قوية تتمتع بإمكانات بشرية وقدرات مالية تعزز تنافسية الاقتصاد الوطني وتطلعاته المستقبلية".

وأضاف: "نبارك هذه الخطوة التي تسهم في تعزيز بيئة الأعمال وضمان استدامتها ودعم المشاريع التنموية وخلق الفرص الاستثمارية في القطاعات الحيوية وفق  أفضل المعايير العالمية".

ومن المتوقع أن يبلغ حجم قاعدة العملاء لدى البنك الجديد حوالي مليون عميل وأن تبلغ حصته السوقية في دولة الإمارات بنسبة 15% من مجمل محفظة الأصول و21% من مجمل قروض العملاء من الأفراد و16% من مجمل محفظة الودائع المصرفية.


 


اضف تعليق