بـ"يوبيله الذهبي".. 3 ملايين زائر و419 فعالية ثقافية حصاد "القاهرة للكتاب"


٠٦ فبراير ٢٠١٩ - ٠٥:٤٠ م بتوقيت جرينيتش

رؤية - إبراهيم جابر:

القاهرة - أسدل الستار، أمس الثلاثاء، على الدورة الخمسين لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، في مركز مصر للمعارض الدولية، والذي أقيمت فعاليات في الفترة من 23 يناير الماضي وحتى 5 فبراير الجاري  وسط إقبال متوسط على دورة "اليوبيل الذهبي"، حيث اقتربت أعداد زوار المعرض من 3 ملايين زائر.

"3 ملايين زائر"

وانخفض أعداد زوائر المعرض – والذي كان محل ترقب لقياس التجرية - عن السنوات السابقة، حيث بلغ عدد الجمهور في الدورة السابقة نحو 4.5 مليون زائر، بسبب تغيير مكانه من مدينة نصر إلى القاهرة الجديدة، والتي أدت إلى عزوف تجار "سور الأزبكية" عن المشاركة في الدورة الخمسين بسبب عدم توافر مساحات مفتوحة.

وقال منظمو معرض القاهرة الدولي للكتاب إن المعرض استقبل نحو 3 ملايين زائر في يوبيله الذهبي، وأنه كسر حاجز التوقعات التي كانت تشير إلى ضعف إقبال الجمهور بسبب نقل المعرض إلى القاهرة الجديدة.

وأوضح إسلام بيومي مدير إدارة المعارض بالهيئة المصرية العامة للكتاب، التي تنظم المعرض سنويا، اليوم الأربعاء، إن 250 ألف زائر توافدوا على المعرض في يومه الأخير ليصل إجمالي عدد الزائرين خلال 14 يوما إلى مليونين و916 ألف زائر، مشيرا إلى أن الجمهور ”كسر حاجز التوقعات لمعترضين على نقل المعرض من مدينة نصر إلى القاهرة الجديدة دون انتظارهم نتائج التجربة“.

"فعاليات متنوعة"

وشهدت "الدورة الذهبية" عدد من الفعاليات الثقافية والفنية، حيث تم تنظيم 419 فعالية ثقافية، و144 فعالية فنية، و234 فعالية خاصة بالطفل، وثمانى ورش للكتابة والمسرح والفن التشكيلي، فضلا عن تنظيم 600 حفل توقيع.

وسعت وزارة الثقافة المصرية إلى زيادة الوعي الجماهيري في  العديد من الجوانب، حيث نفذت إدارة التوعية الجماهيرية بالإدارة العامة للثقافة والتوعية البيئية بالوزارة العديد من ورش العمل الفنية لفن الأورجامي "فن طي الورق" لتدريب وإكساب المشاركين مهارات فن طي الورق وكيفية استغلال الورق في عمل أشكال مختلفة من خلال هذا الفن.

وعرضت الوزارة أفلام لتوعية الجمهور بأهمية الحفاظ على البيئة، وكيفية المشاركة والتطوع في تنفيذ الأنشطة البيئية، بالإضافة إلى التعريف بالمحميات الطبيعة والتنوع البيولوجي في مصر، فضلا عن التعريف بأنشطة ومشاريع الوزارة، وتوزيع كتب وخرائط عن المحميات الطبيعية الموجودة في مصر والبالغ عددها ٣٠ محمية، ومجلة بذرة.

"الأكثر مبيعا"

وحققت "الهيئة العامة للكتاب، مبيعات قدرها 2 مليون كتاب، وجاءت مجموعة "وصف مصر" لعلماء الحملة الفرنسية، والتي تضم ٣٧ جزءاً، الأكثر مبيعاً في أجنحة الهيئة، وجاء كتاب "نشأة علم الكلام" للدكتور يحيى هاشم، ليكون الأكثر مبيعاً في جناح الأزهر، وفي ركن مجلس حكماء المسلمين، التابع للجناح، ظهر كتابا الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر "أهل السنة والجماعة" و"نظرات في فكر الإمام الأشعري"، ضمن الكتب الأكثر مبيعا.

وعلى الجانب الآخر في الجناح السعودى، جاء كتاب "السيرة النبوية في دقائق" للدكتور ناصر الزهراني، ضمن الأكثر مبيعاً، وفي جناح "مكتبة الإسكندرية" حصل كتاب "الجمهرة" للدكتور أسامة الأزهري على الأكثر مبيعا، وفي جناح مجمع اللغة العربية، حقق كتاب "المعجم الكبير" بأجزائه السبعة الأكثر مبيعا.

وحقق كتاب "الشخصية المصرية" لأسامة الأزهري الأكثر مبيعا في جناح مؤسسة “أخبار اليوم” وفي جناح “دار الهلال” كان الأكثر مبيعاً هو كتاب “شخصية مصر” للدكتور جمال حمدان، بـ١٨٠ مجموعة، وفي جناح “دار المعارف”، فكان الإقبال الأكبر على سلاسل الأطفال “التي تصدرها الدار.

وفي دار “نهضة مصر للنشر والتوزيع” حقق كتاب "استمارة 6" الأكثر مبيعا،  وتصدّر كتاب "أولاد حارتنا" لمحمد شعير، قائمة الأكثر مبيعاً في دار “العين للنشر والتوزيع”.

وتصدرت رواية “نادر فودة” للإعلامي أحمد يونس بـ24 ألف نسخة قائمة الأكثر مبيعاً لدى دار “سما للنشر والتوزيع”، وفي “الدار المصرية اللبنانية”، كانت كتاب “أنت منى” لنور عبدالمجيد، الأكثر مبيعا.

"خدمات جديدة"

وشهد المعرض هذا العام عدد من الخدمات التي قدمت للمرة الأولى، لعل أبرزها تخصيص مترجمين للغة الإشارة للصم والبكم داخل القاعات التي تحتضن فعاليات ثقافية وفنية، فضلا عن تدشين جناح المملكة العربية السعودية  رؤية وزيارة الحرمين الشريفين ومعرض الحرمين عبر تكنولوجيا "الواقع الافتراضي".


اضف تعليق