الجولة الثانية بالكونفدرالية.. نتائج مخيبة للعرب ولكن للحديث بقية


١٤ فبراير ٢٠١٩ - ١١:١٠ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية - أميرة رضا

اختتمت منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات ببطولة كأس الكونفدرالية الأفريقية، مساء أمس الأربعاء، بمجموعة من النتائج المتابينة للفرق المشاركة، جاء منها ما كان مخيبًا للآمال، وحمل الآخر شعار "للخلف در".

الجولة الثانية كانت قد شهدت عودة المجموعة الثالثة إلى نقطة الصفر، بعد أن اشتعلت المواجهات، لتتمكن كل فرق المجموعة من اقتناص ثلاث نقاط بالتساوي.

كذلك شهدت تلك الجولة مجموعة من النتائج الصادمة للأندية العربية، والتي كانت معظمها غير إيجابية لحد كبير.

المجموعة الأولى.. الرجاء يسقط ونهضة البركان يتصدر

شهدت منافسات هذه المجموعة، الحدث الأبرز، إثر سقوط فريق الرجاء المغربي في فخ التعادل السلبي أمام أوثو دويو الكونغولي، وذلك بعد أن فشل بتحقيق الانتصار للمباراة الثانية على التوالي في دور المجموعات بالبطولة القارية.

ومن جانبه اقتنص فريق نهضة البركان المغربي، صدارة المجموعة الأولى، بعد الفوز على حسنية أغادير المغربي أيضًا، بهدفين مقابل هدف واحد.

وبهذه النتائج انفرد فريق نهضة البركان بصدارة المجموعة، برصيد أربع نقاط، يليه فريقي الرجاء وأوثو برصيد نقطتين من تعادلين، بينما تذيل الترتيب فريق حسنية أغادير برصيد نقطة واحدة.

ومن المقرر أن يلتقي فريق نهضة البركان نظيره الرجاء، بينما يستضيف حسنية أغادير فريق أوثو دويو، وفي الجولة الرابعة تقام نفس المباريات مرة أخرى، ولكن على أرض ضيوف الجولة الثالثة.

المجموعة الثانية.. التعادل سيد الموقف

في مواجهات هذه المجموعة، كانت قد انتهت كل المباريات التعادل، حيث أهدر الصفاقسي التونسي فرصة الانفراد بصدارة المجموعة، والاقتراب من التأهل بعد جولتين وذلك بعدما تعادل مع إنوجو رينجرز النيجيري بهدف لكل منهما.

وكان التعادل قد خيم أيضًا على مباراة النجم الساحلي التونسي، أمام مضيفه ساليتاس سلبيًا البوركيني بدون أهداف.

وبهذه النتائج تقاسم إينوجو رينجرز النيجيري، والصفاقسي الصدارة بأربع نقاط لكل منهما، لكن الأفضلية للفريق النيجيري بفارق الأهداف، أما النجم الساحلي وساليتاس فحصل كل منهما على نقطة واحدة.

ومن المقرر أن يستضيف الصفاقسي التونسي، فريق ساليتاس الجولة المقبلة، بينما يستضيف النجم الساحلي فريق إنوجو رينجرز.

المجموعة الثالثة.. "للخلف در"

في هذه المجموعة بالتحديد كأن شيئًا لم يكن، حيث اشتعلت المنافسات بين فرق المجموعة، وعادت لنقطة الصفر برصيد ثلاث نقاط لكل فريق.

وفيها سقط الهلال السوداني أمام نكانا الزامبي خارج ملعبه، بهدفين مقابل هدف واحد، كما سقط زيسكو يونايتد الزامبي، أمام أشانتي كوتكو الغاني بنفس النتيجة.

تساوى عدد نقاط كل فرق المجموعة، بينما الأفضلية ذهبت لزيسكو بفارق الأهداف عن باقي الفرق.

ومن المقرر أن يستضيف زيسكو فريق الهلال السوداني يوم 24 فبراير في الجولة المقبلة، بينما يحل أشانتي كوتوكو ضيفًا على نكانا الزامبي.

المجموعة الرابعة.. حسين داي يعاقب الزمالك بالتعادل

كانت منافسات المجموعة الرابعة قد شهدت أيضًا تعادلًا قاتلًا لنادي الزمالك المصري، بعد أن أحرز فريق نصر حسين داي الجزائري هدف التعادل في الدقيقة الـ 90 من عمر اللقاء، في المباراة التي جمعت بينهما، مساء أمس، على ملعب برج العرب، ليخطف الأخير صدارة المجموعة الرابعة.

أما فريق بترو أتليتكو الأنجولي، فقد حقق فوزه الأول على حساب جور ماهيا الكيني بهدفين لهدف.

وبهذه النتائج احتل نصر حسين داي صدارة المجموعة برصيد 4 نقاط، بينما تقاسم جور ماهيا، وبترو أتليتكو المركز الثاني بثلاث نقاط لكل منهما، ويأتي الزمالك رابعًا برصيد نقطة واحدة فقط.

ومن المقرر أن يستضيف الزمالك فريق بترو أتليتكو في الجولة المقبلة يوم 24 فبراير، بينما يستضيف جور ماهيا فريق نصر حسين داي في نفس اليوم.

الأندية العربية.. نتائج مخيبة للآمال

البداية كانت مع الهلال السوداني الذي خسر خارج ملعبه أمام مضيفه نكانا ريد ديفلز الزامبي بهدفين لهدف، حيث فشل الهلال في الحفاظ على تقدمه بهدف ليخسر بثنائية ضمن منافسات المجموعة الثالثة التي تساوت فيها كل الفرق برصيد 3 نقاط.

من جانبه فشل الرجاء الغربي، تحت قيادة مدربه الفرنسي باتريس كارتيرون في الفوز على أوتو ديو التوجولي واكتفى بتعادل سلبي في الدار البيضاء، ليرفع رصيده إلى نقطتين في المركز الثاني بنفس رصيد نظيره التوجولي، في المجموعة الأولى.

أما الصفاقسي التونسي، فقد فشل في الفوز على ضيفه إينوجو رينجرز النيجيري وتعادل معه بهدف لكلًا منهما في المجموعة الثانية، ليصبح رصيد الفريق التونسي 4 نقاط في المركز الثاني بفارق الأهداف عن رينجرز.

كذلك وقع النجم الساحلي في فخ التعادل مع ساليتاس البوركيني، بنفس المجموعة، سلبيًا ليظل الفريق التونسي في المركز الثالث بنقطة وحيدة بفارق الأهداف عن ساليتاس.

وفي مباراة الفرص الضائعة، رفض الزمالك المصري الحفاظ على تقدمه أمام نصر حسين داي الجزائري، ليقع في فخ التعادل القاتل بالدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء، ليتذيل المجموعة الرابعة برصيد نقطة واحدة.

رغم هذه النتائج المخيبة للآمال، ما زال للجميع فرص في التأهل.


الكلمات الدلالية الكونفدرالية الأفريقية

اضف تعليق