الحرب الباردة بين رئيس الزمالك وصلاح تشتعل.. والأخير يرد بـ "شياكة"


١٥ فبراير ٢٠١٩ - ٠٨:٢٤ ص بتوقيت جرينيتش

كتبت - أميرة رضا

حرب باردة، اتخذت من مواقع التواصل الاجتماعي أرضًا لها، وجعلتها ساحة للقتال ما بين القيل والقال، وأصبحت بشأنها حديث الساعة، فالنجم المصري محمد صلاح - المحترف ضمن صفوف نادي ليفربول الإنجليزي - لم يكن يعلم أن احترافه خارج البلاد سوف يُوظف يومًا ما للتشكيك في وطنيته وانتمائه لبلده الحبيب، لمجرد اختلاف في وجهات النظر، ولكن الفرعون الدولي التزم الهدوء، وما كان عليه إلا الرد بـ"شياكة".

بداية الأزمة

الحرب الباردة التي نشبت بين اللاعب الدولي المصري محمد صلاح، والمستشار مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، كانت بدايتها تغريدة لنجم ليفربول عبر موقع التدوينات الصغيرة "تويتر"، الإثنين الماضي، على خلفية المشاكل القائمة بين قطبي الكرة المصرية (الأهلي والزمالك) إضافة إلى نادي بيراميدز الذي دخل على الخط مؤخرًا، فضلًا عن تفاعلات جماهير كل من الفريقين على وسائل التواصل الاجتماعي، الأمر الذي استفز صلاح ليخرج عن صمته قائلًا: "مش قادر أصدق أني كل ما أدخل تويتر ألاقي أكبر جمهورين في الوطن العربي بيشتموا بعض طول الوقت".

وتابع صلاح في تغريدته: "هي خلاص حياتنا بقينا نصحى الصبح نشوف هنشتم بعض إزاي؟".


تغريدة النجم الدولي آنذاك قد لاقت تفاعلًا كبيرًا بين الجماهير المصرية على مواقع التواصل الاجتماعي، لكن انتقاده للتعصب الجماهيري بين الأهلي والزمالك لم يلاقي استحسان رئيس الأخير.

رئيس الزمالك.. وهجوم حاد

المستشار مرتضى منصور، رئيس الزمالك المصري، لم يتمالك أعصابه، وعلى الفور حوَل تغريدة صلاح لحرب باردة عبر منصات الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي، مهاجمًا نجم ليفربول، على تلك التغريدة التي انتقدت الصراع القائم بين فريقي الأهلي والزمالك.

وفي أول مداخلة تلفزيونية له عقب فكّ الحظر الإعلامي الذي كان مفروضًا عليه من قبل المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، والتي كانت من خلال فضائية "المحور" مع اللاعب السابق خالد الغندور، هاجم رئيس نادي الزمالك نجم ليفربول والدوري الإنجليزي قائلًا: "خليك في ليفربول يا صلاح، وركز هناك أفضل لك".

وأضاف منصور: "محمد صلاح لا يعيش معنا ولا يأكل أكلنا، ولا يشرب معنا، من فضلك احنا بنحبك، ابعد أنت عن القصة دي، علشان أنت مش عارف القصة ماشية إزاي".



وعبر بعض المتابعين للشأن الكروي المصري، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أن تصرف رئيس الزمالك غير لائق، وحاد نظرًا، لما تحمله رسالة صلاح من نبذ التعصب بين جماهير القطبين من واقع دوره كنجم مصري يتألق في أكبر دوريات العالم.

في المقابل لاقت تغريدة صلاح الجديدة إقبالاً وتشجيعًا من محبي النجم الكبير، الذين علقوا عليها مؤكدين على أنه مصري أصيل، وعليه ألا يهتم بهجوم منصور أو غيره عليه، كما أكد البعض على ذكائه في التعامل مع الهجوم الذي يتلقاه من أي أحد.

فرعون البريميرليج يرد بـ "شياكة"

لم يهتم نجم منتخب الفراعنة بما جاء على لسان رئيس الزمالك المصري، والتزم الهدوء، واكتفى فقط بنشر صورة تجمع ما بين اللونين الأبيض والأسود، تحمل فحواها وطنية صلاح التي رأها البعض بأنها وصلت حد النخاع.

الصورة التي نشرها صلاح للرد بشياكة على هجوم رئيس الزمالك، وضعها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، خالية من أي كلمات، ولكنها حملت بداخها الكثير من المعاني، فالنجم الدولي ظهر في سيلفي من داخل غرفة منزله فيما يبدو، وخلفه حائط مليء بصور لمشاهير ونجوم المجتمع المصري القدامى، أمثال فاتن حمامة، وعمر الشريف، ونجاة الصغيرة، والدكتور مصطفى محمود.


ومن جانبهم فسر العديد من متابعي "السوشيال ميديا" تغريدة صلاح بأنها دليل عملي على إثبات حبه لبلاده، واهتمامه بالشؤون المصرية بشكل دائم، بينما قال آخرون إنه لم يكن يحتاج لهذا الدليل للتأكيد على اهتمامه بمصر، إذ تكفي متابعته لكل ما يدور فيها ومنها تصريحات مرتضى منصور واهتمامه بالرد عليه.

وفي ذات السياق أكد البعض الآخر من خلال تغريدة صلاح، على أنهم يعرفون من هو نجم ليفربول، وعليه أن لا يهتم بهجوم رئيس الزمالك أو غيره عليه، كما أشار البعض إلى ذكائه في التعامل مع الهجوم الذي يتلقاه من أي أحد.


اضف تعليق