على طريقة "مركب السلايف غارت"..معركة شد شعر بين كيت وميجان


٠٢ مارس ٢٠١٩ - ٠٨:٣١ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية – هالة عبدالرحمن

تتسابق وسائل الاعلام البريطانية في تناقل أخبار الخلافات بين دوقتي ساسكس وكامبريدج "ميجان ماركل" و"كيت ميدلتون"، لدرجة وصلت إلى نشر قصص وحكايات خيالية.

 وهذه المرة وصل الأمر إلى اختلاق معركة مصورة للشجار بين ميجان وكيت، عندما التقطت المصورة أليسون جاكسون لقطات لمعركة تخيلية في القصر تخللها شد الشعر.


وجسّدت المعركة الزائفة بشكل مبالغ فيه ما تتناقله وسائل إعلام بريطانية مختلفة بشأن خلافات محتدمة بين الدوقتين.

وتبدو ميجان كما في الحقيقة تسيطر على المعركة، حيث تصارع "كيت" على الأرض وتشد شعرها وتسحبها إلى الأرض.


جدير بالذكر أن المصورة أليسون جاكسون تشتهر بإنتاج صور "ملكية" مقلدة معتمدة على شبيهين وشبيهات لأفراد في العائلة المالكة، مثلما فعلت سابقا عندما التقطت صورا لشبيهي ميجان وهاري، وهما يمارسون اليوغا.

وبدأت الشائعات حول ما يجري داخل القصر الملكي بين الدوقتين عندما أعلن ميجان والأمير هاري أنهما سينتقلان من قصر كينسينجتون إلى منزل فروغمور الريفي في وندسور.


ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن كيت ميدلتون زوجة الأمير وليام، وميجان ماركل زوجة الأمير هاري، شخصيتان مختلفتان، لا ينسجمان مع بعضهما البعض.

وصدر خبر رسمي ، يؤكد مغادرة الأمير "هاري" و"ميجان" خارج قصر كينسنجتون، والانتقال لمنزل ريفي يبعد 32 كم عن كينسنجتون ويتكون من 10 غرف نوم، وفقًا لما ذكرت "سبوتنيك".


وتقول مصادر مطلعة، إنه من الواضح جدا الاختلاف في شخصيتي "كيت وميجان"، حتى في الملابس التي يرتديانها وتعاملهما مع وسائل الإعلام.

وقالت المصادر: إن "وليام" و"كيت" لهما شعبية كبيرة بين طاقم العمل التابع للعائلة المالكة، بينما قد تكون "ميجان" فظة أحيانا مع بعض أعضاء طاقم العمل والاختلاف في شخصيات الزوجات قد يبعد الأميرين عن بعضهم البعض، وهو الأمر المتوقع مع انشغال كل منهم بمهامه الملكية الخاصة وحياته الزوجية.


عرفت ميجان ماركل منذ انضمامها إلى العائلة المالكة وزواجها من الأمير هارى بشخصيتها المستقلة التى تظهر فى كثير من الأحيان، فنجدها تتعامل بطبيعتها العفوية فى مواقف عديدة، حتى وإن كان ذلك يخالف -في بعض الأحيان- البروتوكولات الملكية، وقد انضمت أيضًا كيت ميدلتون إليها مؤخرًا.


اضف تعليق