في أول أيام الاستفتاء.. توافد مئات المصريين في مشهد يعكس حب الوطن


١٩ أبريل ٢٠١٩ - ٠٩:١٣ ص بتوقيت جرينيتش

كتبت - سهام عيد

انطلق صباح اليوم الجمعة، ماراثون الاستفتاء على التعديلات الدستورية بالخارج، التي أقرها البرلمان المصري الثلاثاء الماضي، حيث فتحت كافة السفارات المصرية في الخارج أبوابها أمام المصوتين للمشاركة في عملية الاستفتاء.

كما توافد أبناء الجاليات المصرية بأوروبا على المقار الانتخابية الفرعية في آيرلندا وإيطاليا وأرمينيا وألمانيا والمجر والنرويج والنمسا وبريطانيا وبلغاريا ورومانيا وسلوفاكيا وسلوفينيا وسويسرا وهولندا وفنلندا وكرواتيا والتشيك وإسبانيا والدنمارك.

وفتحت السفارة المصرية في العاصمة الصينية بكين أبوابها أمام المصريين المقيمين في الصين للتصويت على التعديلات الدستورية.

وقال عصام ريان، البالغ من العمر "21" عام، إنه يجب على جميع المصريين في الخارج والداخل المشاركة في الاستفتاء، مؤكدا أنه أول مرة يقوم بالإدلاء بصوته خارج الأراضي المصرية، حيث إنه وصل إلى بكين منذ 8 شهور للدراسة، وأن الشباب المصري هم عمود المجتمع ويجب علينا المشاركة.


كما احتفى المصريون المقيمون في إيطاليا بمشاركتهم في الإدلاء بأصواتهم بالاستفتاء على التعديلات الدستورية، حيث كان أعضاء اللجنة البعثة الدبلوماسية المشرفة على الاستفتاء في روما، برئاسة السفير هشام بدر في استقبال المواطنين المصريين الراغبين في الإدلاء برأيهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية التي أقرها مجلس النواب.

فيما فتحت القنصلية العامة في ميلانو برئاسة السفير إيهاب أبو سريع أبوابها للمواطنين المصريين المقيمين في ميلانو للإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

وفي إيران، توافد الناخبون المصريين على مقر مكتب رعاية المصالح المصرية في طهران برئاسة السفير ياسر عثمان للإدلاء بأصواتهم.

ورغم قلة عدد الجالية المصرية في إيران والطقس السيئ في طهران، إلا أن هناك حرص من أبناء الجالية على المشاركة في الاستفتاء والإدلاء بأصواتهم، وذلك عرفانا منهم بأهمية هذا الأمر بالنسبة لوطنهم، وتأكيدا منهم على دور  الجاليات المصرية بالخارج.


وفي الأردن، توافد المصريون بأعداد كبيرة على مقر السفارة المصرية للاستفتاء على تعديل بعض المواد الدستورية.

كما توافد أبناء الجالية المصرية بالإمارات على لجان الاستفتاء على التعديلات الدستورية منذ الصباح بمجرد فتح باب التصويت رافعين أعلام مصر ولافتات مكتوب عليها: "نعم للتعديلات الدستورية لسلامة الوطن" في مشهد يعكس حب الوطن.

وفي البحرين، توافدت الأسر المصرية، على سفارة مصر بالعاصمة البحرينية المنامة، وجاءوا برفقة أطفالهم، حاملين الأعلام المصرية.

كما واصل المصريون المقيمون في الكويت في التوافد على مقر السفارة المصرية لدى الكويت، للإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

كما بدأ أبناء الجالية المصرية في السعودية، صباح اليوم، في التوافد على مقر السفارة المصرية بجدة والرياض، للإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

وبدأت عملية تصويت أبناء الجالية المصرية بالسودان في الاستفتاء على التعديلات الدستورية، حيث فتحت سفارة مصر بالخرطوم أبوابها في الساعة التاسعة صباح اليوم الجمعة (بالتوقيت المحلي) لاستقبال الناخبين.

وقال سفير مصر لدى السودان حسام عيسى: إن السفارة المصرية كانت قد انتهت من كافة الاستعدادات الفنية واللوجستية لاستقبال المستفتين، وتم تخصيص لجنة واحدة لاستفتاء المصريين المتواجدين بالسودان، بمقر السفارة بمدينة الخرطوم بشارع الجامعة جنوب قاعة الصداقة بمنطقة المقرن، وتم تزويدها بكافة التسهيلات للتيسير على المواطنين عملية الإدلاء بآرائهم.




#التعديلات_الدستوريه يتصدر ترند تويتر

بآلاف التغريدات والتدوينات، تصدر هاشتاج #التعديلات_الدستوريه قائمة ترند تويتر في مصر والعديد من الدول العربية، تزامنا مع انطلاق التصويت على التعديلات الدستورية للمصريين في الخارج.

وتنوعت تغريدات المدونين من خلال الهاشتاج، حيث قال محمد رفعت: "نعم على التعديلات الدستورية والحمد لله على نعمة الوطن"، وقال مدون آخر: "حسب التعديلات الدستورية والتي أقرها البرلمان المصري يتوقع أن يقود الزعيم السيسي مصر حتى 2030، حالات إسهال تضرب قطر وخونة الأوطان والسلطان ومطلقاته".




وزيرة الهجرة تتابع استفتاء التعديلات الدستورية بغرفة عمليات الوزارة

على قدم وساق، تتابع السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، عملية الاستفتاء داخل سفارات وقنصليات مصر في عواصم ومدن العالم، من داخل غرفة عمليات وزارة الهجرة.

وجاءت عملية متابعة الأعمال داخل وزارة الهجرة، عبر بث مباشر ظهرت فيه السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد وزيرة الدولة للهجرة، وهي تجلس على رأس طاولة فريق عمل الغرفة لمتابعة التطورات أول بأول، وذلك في أول يوم لإدلاء المصريين بالخارج بأصواتهم في مقرات السفارات والقنصليات المصرية بمختلف أنحاء العالم.

ويدلي المصريون في الخارج بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستوريه خارج البلاد خلال أيام 19 و20 و21 أبريل الجاري، فيما يدلي المصريون داخل البلاد بأصواتهم في أيام 20 و21 و22 أبريل الجاري.

 















اضف تعليق