شارلوت في عامها الرابع.. الأميرة الأكثر شعبية


٠٢ مايو ٢٠١٩ - ١٠:٢٤ ص بتوقيت جرينيتش

كتب – هالة عبد الرحمن
ابتسامتها الرائعة، وثقتها وطبيعتها المرحة وملامحها شديدة الشبه بجدتها الملكة إليزابيث الثانية جعلتها الأميرة المفضلة لدى الجماهير، بين أفراد الأسرة الحاكمة في بريطانيا.

وأتمت الأميرة شارلوت ابنة دوق ودوقة كمبريدج عامها الرابع، ونشر الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون ثلاث صور جديدة لابنتهما الصغيرة الأميرة شارلوت بمناسبة عيد ميلادها الرابع الذي تحتفل به الأسرة اليوم الخميس.


والتقطت كيت الصور الثلاث للأميرة، التي تأتي في الترتيب الرابع لولاية عرش بريطانيا، في حدائق قصر كينسينغتون بوسط لندن وفي منزل العائلة في نورفولك بشرق إنجلترا.

وغالبًا ما تنشر كيت صورا عائلية للاحتفال بعيد ميلاد أبنائها.
 


وعلى عكس جورج ، الذي يبدو خجولًا بعض الشيء ، تُظهر شارلوت ثقة قوية، تشبه كيت كثيرًا وجدتها الملكة إليزابيث الثانية.

وتثير شارلوت اهتمام الصحف البريطانية دائمًا، بخاصة أنها تشبه والدتها في أناقتها واعتمادها على الرقة والبساطة في مظهرها.
 


وتشهد العائلة المالكة البريطانية خلال هذه الفترة احتفالات بأعياد ميلاد أفراد من العائلة، حيث تم الاحتفال بأول عيد ميلاد للويس شقيق شارلوت قبل أسبوعين أي بعد يومين من الاحتفال بعيد ميلاد الملكة إليزابيث الثانية الثالث والتسعين.

وتذهب شارلوت حاليًا إلى دار حضانة مدرسة "ويلكوكس" المرموقة، والتي تبلغ تكلفتها 20.000 جنيه إسترليني سنويًا في كينسينجتون.










اضف تعليق