الظهور الأول للأمير الجديد.. مولود هاري وميجان استثناء في كل شيء


٠٨ مايو ٢٠١٩ - ٠٨:٤٤ ص بتوقيت جرينيتش

كتب – هالة عبدالرحمن

بولادة الأمريكية ميجان ماركل، طفلها الملكي الأول بعد زواجها من الأمير البريطاني هاري، أصبح ابنهما هو الطفل الأول في العالم الذي يمكن أن يصبح ملكًا لبريطانيا أو رئيسًا للولايات المتحدة في آن واحد.

واحتفلت بريطانيا، يوم الإثنين 6 مايو، بولادة الطفل الملكي للأمير هاري وزوجته ميغان ماركل، وزيّنت معالم العاصمة البريطانية، بأضواء ملونة بهذه المناسبة.


وأوضحت تقارير بريطانية أن الطفل الملكي الجديد، ربما يكون حالة استثنائية في العائلة المالكة البريطانية، حيث بينت أن ابن هاري وميغان، يحمل الجنسية البريطانية تلقائيًا بسبب جنسية والده، كما أنه يحتل المرتبة السابعة لتولي العرش وهو ابن الحفيد الثامن لملكة بريطانيا إليزابيث الثانية، كما يمكن للطفل الملكي الجديد، أن يحمل أيضًا الجنسية الأمريكية، نظرا لأن والدته تحملها حتى الآن، وهو ما يجعله مؤهلا أيضا يوما ما للترشح لمنصب الرئيس الأمريكي.

لكن ما يمكن أن يدفع الأمير هاري وميغان ماركل للتريث قبل حصول الطفل على الجنسية الأمريكية، أن هذا سيوقع هاري وميجان في فخ الضرائب الأمريكية، التي تطالب جميع مواطني الولايات المتحدة بالإبلاغ عن أي دخل من جميع المصادر، سواء داخل أو خارج البلاد.

ومن المقرر أن يظهر المولود الملكي الجديد في بريطانيا، طفل الأمير هاري وزوجته دوقة ساسكس، في وسائل الإعلام، اليوم الأربعاء، عبر شبكة التلفزيون الأمريكية "سي بي إس"، وجاء القرار بمثابة مفاجأة للقنوات التلفزيونية البريطانية بما في ذلك بي بي سي و ITV - ناهيك عن كثيرين في قصر باكنجهام.
 


وأفادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن الرضيع، الذي وضعته دوقة ساسكس ميجان الإثنين الماضي، سوف يظهر في وسائل الأعلام لأول مرة اليوم.

ولم يعرف بعد ما إذ كان الأبوان اختارا اسما لطفلهما، الذي يحتل الترتيب السابع في تولي العرش البريطاني، ومن المتوقع أن يحمل الجنسيتين البريطانية والأمريكية، ليصبح عدد الأمراء في ترتيب العرش الملكي البريطاني 7.

ويأتي الأمير تشارلز أولا، يليه ابنه الأمير ويليام، ومن ثم أبناء وليام وفقا للعمر، ليكون ترتيبهم كالتالي: الأمير جورج، تليه الأميرة شارلوت، ومن ثم الأمير لويس، ومن بعده الأمير هاري، شقيق الأمير ويليام، وأخيرا المولود الجديد.


ورفضت ميجان أن تصبح ولادة ابنها نسخة مكررة من كل ولادات العائلة المالكة فاختارت أن تضع ابنها سرًا بعيدًا عن وسائل الاعلام، واختارت مستشفى مختلفة عن المستشفى المعتاد للأسرة المالكة في جناح ليندو بمستشفى سانت مارى بغرب لندن، وهو المكان الذى تفضله العائلة المالكة البريطانية منذ 1977.

وكشفت صحيفة ديلي ميل مأن ميجان نُقلت سرًا إلى المستشفى يوم الأحد من قبل هاري وفريق الأمن التابع لهم ، وتجنب حشود المهنئين والصحفيين المعسكرين بالقرب من قلعة وندسور ، مع ترك حتى كبار رجال العائلة المالكة في الظلام حول عباءة وخنجر ترتيبات.

وكذلك اختيار الزوجين الظهور الأول في التلفزيون الأمريكي، وخضوع الطفل الملكي الجديد لجلسة تصوير ونشر صوره الفوتوغرافية في الصحف البريطانية.

 




اضف تعليق