لماذا أرسلت واشنطن حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن" إلى الشرق الأوسط؟


١٠ مايو ٢٠١٩ - ١٠:٤٣ ص بتوقيت جرينيتش

كتبت – سهام عيد

بصورتين نشرتهما هيئة قناة السويس، وثقت عبور حاملة الطائرات الأمريكية أبراهام لينكولن القناة، أمس الخميس.

من جانبها، أوضحت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" أنها سرعت نشر لينكولن وأرسلت قاذفات بعد معلومات استخباراتية أمريكية أشارت إلى تحضيرات إيرانية محتملة لشن هجمات على قوات أو مصالح أمريكية.

ونقلت الشبكة الأمريكية عن مسؤول أمريكي -لم تسمه- القول: إن المعلومات الاستخباراتية ضمت مؤشرات على أن إيران، أو وكلاءها بالمنطقة كانوا يخططون لتنفيذ هجمات ضد القوات الأمريكية في العراق وسوريا وفي البحر، وأن المعلومات الاستخباراتية تناولت أيضا "أن إيران ربما كانت تنقل صواريخ على قوارب إيرانية بالخليج العربي، فيما لم يتضح الهدف من وجود الصواريخ على القوارب، إلا أنه من المحتمل أن الهدف كان إطلاقها أو نقلها إلى أماكن أخرى".



ما هي حاملة الطائرات الأمريكية أبراهام لينكولن؟

تتكون مجموعة لينكولن البحرية من حاملة طائرات "يو أس أس أبراهام لينكولن"، وسفينة "يو أس أس ليتي غولف"، وسفينة "يو أس أس باينبريدج"، وسفينة "يو أس أس نيتز".

تحمل اسم الرئيس السادس عشر للولايات المتحدة أبراهام لينكولن، وتم الانتهاء من بنائها عام 1988، ودخلت الخدمة في عام 1989.

تستطيع حاملة الطائرات الأمريكية أبراهام لينكولن حمل ما يقرب من 90 طائرة بين مقاتلات هجومية وقاذفات ومروحيات، والأسطول الأساسي للسفينة يتكون من مقاتلات F/A-18، انضمت مقاتلات من طراز F-35  مؤخرًا إلى الحاملة.

وكان مسؤول في البنتاجون قد قال: إن تحريك حاملة الطائرات "يو أس أس أبراهام لينكولن" إلى مياه الخليج قد يشمل وضع أربع قاذفات استراتيجية مع أفراد لقيادة وصيانة الطائرات، وأنه من المرجح أن تكون القاذفات من طراز بي-52.



جنرال أمريكي يهدد بإرسالها إلى مضيق هرمز

أكد القائد المشرف على القوات البحرية الأمريكية في الشرق الأوسط، أن معلومات المخابرات الأمريكية التي تشير إلى وجود تهديد من قبل إيران لن تمنعه من إرسال حاملة الطائرات "إبراهام لينكولن" إلى مضيق هرمز إذا اقتضت الحاجة.

ولم يوضح نائب الأميرال جيم مالوي، قائد الأسطول الأمريكي الخامس، إذا كان سيرسل المجموعة الهجومية لحاملة الطائرات إبراهام لينكولن إلى مضيق هرمز، الذي يمر من خلاله خُمس النفط المستهلك عالميًا.

والمجموعة، التي تم تسريع نشرها بالشرق الأوسط من جانب إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، لتحذير لإيران، انتقلت عبر قناة السويس إلى البحر الأحمر، الخميس، وهي الآن تحت قيادة مالوي.

وقال مالوي -في مقابلة عبر الهاتف مع رويترز- "إذا احتجت إلى جعل المجموعة تمر من المضيق فسأفعل ذلك. لست مقيدًا بأية حال ولا تواجهني صعوبة بأي شكل من الأشكال لتشغيلها في أي مكان بالشرق الأوسط".


إيران تترقب

ترفض إيران حديث الولايات المتحدة عن وجود تهديد بوصفه "معلومات استخباراتية كاذبة".

ويأتي هذا فيما تتصاعد الضغوط الأمريكية على طهران، التي أعلنت تعليق التزامها ببعض بنود الاتفاق النووي المبرم مع القوى الكبرى، بالتزامن مع مرور عام كامل على انسحاب واشنطن من الاتفاق الموقع في 8 مايو (أيار) 2018.

ويذكر أن المتحدث باسم المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، كيوان خسروي، قال في تصريحات سابقة إن القوات المسلحة الإيرانية تجري عمليات مراقبة مكثفة لحاملة الطائرات الأمريكية USS Abraham Lincoln، بعد اكتشاف دخولها البحر المتوسط قبل 21 يوما.

ووصف خسروي هذه الخطوة من جانب واشنطن بأنها "استخدام غير متقن لأدوات بالية من أجل التسبب بحرب نفسية ضد إيران"، وفقا لوكالة إيرنا للأنباء.

وقررت إيران، الأربعاء الماضي، تعليق بعض تعهداتها في الاتفاق النووي، في ظل تشديد الولايات المتحدة من عقوباتها على نظام طهران.


اضف تعليق