"جنتلمان".. تحدي الرقص يغضب حكومة الملالي


١٣ مايو ٢٠١٩ - ١١:٣٦ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية - مها عطاف

على الرغم من التوتر المتصاعد بين إيران وواشنطن، واحتمالية مواجهة عسكرية بينهما، خاصة عقب إرسال الجيش الأمريكي ناقلة طائرات إلى الخليج، وتلويح إيران بإمكانية استهدافها، بالإضافة إلى المشاكل الاقتصادية العصيبة التي تواجه إيران، إلا أنه في الوقت ذاته، غضبت الحكومة الإيرانية بسبب أغنية وتحد جديد، انتشر في المدارس الحكومية.



أثارت أغنية "جنتلمان" للمطرب الإيراني، "ساسان حيدري يافتة"، والمعروف فنيًا، بلقب "ساسي مانكان"، غضب المسؤولين الإيرانيين وقلقهم الشديد، حيث أنها تصدرت مواقع التواصل الاجتماعي، في إيران خلال الأيام الماضية، وانتشرت في المدارس، حيث بدأ التلاميذ يرقصون على أنغامها ويبثون المقاطع، وبلغ الانتشار الواسع للأغنية، أن بعض المدارس الإيرانية قد استبدلت هذه الأغنية بالنشيد الوطني، وأخذ التلاميذ يمارسون تمرينات الصباح على أنغامها، و"ساسي" هو مطرب إيراني مغترب، يعيش في الولايات المتحدة الأمريكية منذ عام 2009م، وكان قبل مغادرته للبلاد عضواً فى فرقة موسيقية "الأندرجراوند"، والتي كانت تنتج الأغاني بشكل سري في أقبية المنازل، ثم تبثها عبر الإنترنت.



واستكمالًا لسلسلة كبت الحريات والتشدد، دعا وزير التعليم والتربية الإيراني، محمد بطحائي، شرطة الإنترنت إلى متابعة الموضوع وملاحقة مصدر نشر هذه المقاطع، كما وصف الأمر بأنه قضية سياسية ومؤامرة، كما طالب سياسيون متشددون الوزارة باتخاذ إجراءات حازمة لملاحقة التلاميذ الذين ينشرون مقاطع تحدي الرقص، حيث تلاحق السلطات الأمنية والقضائية حالياً العديد من الطلاب وبعض المعلمين الذين يرقصون في مقاطع الفيديو، لكن ليس من الواضح ما الذي سيتم اتهامهم به، كما دعا النائب الأول لرئيس مجلس النواب، علي مطهري، إلى إقالة مديري المدارس التي شهدت حوادث الرقص خلال خطاب ألقاه في جلسة مفتوحة للبرلمان.





وسائل إعلام تدعم الطلاب.. ومانكن يتحدى

دعمت وسائل إعلام إيرانية معارضة للحكومة، رقص طلاب المدارس، مشيرين إلى أنه على المسؤولين السرور ببهجة التلاميذ، وليس توجيه الانتقاد إليهم ومواجهتهم، وحظيت هذه المقاطع بإقبال كبير من قبل غالبية مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في إيران، وقاموا بمقارنة هذه الأجواء بأجواء المدارس في العقود الماضية والتي كانت ذات قيود ومراقبة شديدة.


أما ساسي مانكان جاء تعليقه عبر انستجرام على نائب رئيس البرلمان الإيراني، وتحداه بأن يشاهد الأغنية وإذا ما كان يستطيع أن يقاوم الرقص، وکتب: "استمع إلى أغنية "جنتلمان"، وإذا استطعت مقاومة الرقص، فأنت الفائز، هل أنت جاد؟ تركت قضايا سعر الدولار وسعر اللحوم والغلاء وإلخ، واتخذت الیوم موقفا من أغنية؟






وفي مارس 2018، كانت قضية رقص فتيات صغيرات على خشبة المسرح، خلال احتفال بيوم المرأة في طهران، أثارت حفيظة المدعي العام في البلاد وطالب بمعاقبة منظمي الحدث، كما أجبرت السلطات فتاة مراهقة تدعى "مائدة حجابري" إلى الاعتذار عبر شاشة التلفزيون الحكومي لبثها فيديوهات عن رقصها عبر صفحتها على انستجرام.
 
وفي سبتمبر 2014 تم الحكم على 4 شبان في طهران، بالجلد والسجن بسبب رقصهم في شريط فيديو على أنغام أغنية شهيرة.


الكلمات الدلالية إيران

اضف تعليق