الترجي بطلًا والوداد يحتج.. مهازل التحكيم ورطة في أفريقيا


٠١ يونيو ٢٠١٩ - ٠٨:٥٥ ص بتوقيت جرينيتش

كتب – عاطف عبداللطيف

آبى دوري أبطال أفريقيا أن يمر مرور الكرام أو ينتهي بدون مهزلة تحكيمية جديدة، وفي المباراة النهائية التي استضافها الملعب الأوليمبي بإستاد رادس في تونس الخضراء، ألغى الحكم الجامبي بكاري جاساما هدفًا صحيحًا لفريق الوداد البيضاوي المغربي أمام مضيفه الترجي الرياضي التونسي بداعي التسلل.

وبعد هرج ومرج كبيرين، رفض الفريق المغربي استكمال اللقاء بعد تعذر الاحتكام إلى تقنية الفيديو "فار" للوقوف على حقيقة اللعبة وصحتها من عدمه فضلًا عن تعذر الرؤية في ملعب رادس بسبب سحب الدخان الكثيف والشماريخ التي أطلقتها جماهير الترجي منذ الثواني الأولى لانطلاق المباراة.

وبعد توقف دام ساعة وربع، أعلن الحكم الجامبي انتهاء اللقاء لصالح الترجي بهدف أحرزه يوسف البلايلي في الشوط الأول من تسديدة صاروخية سكنت الزاوية اليسرى العليا لحارس الوداد، ورفض احتساب هدفًا صحيحًا للفريق المغربي برأسية رائعة لوليد الكرتي في الدقيقة 60، ليهدي الترجي البطولة.

وتعرضت المنصة المعدة لتتويج الفريق الفائز باللقب إلى الانهيار في سابقة غريبة ليكتمل مسلسل مواقف وطرائف التنظيم المعد لنهائي دوري أبطال أفريقيا في تونس.

فساد التحكيم

هدايا التحكيم كانت بالجملة في النهائي الأفريقي للنسخة الأخيرة من دوري أبطال أفريقيا حيث تسببت أخطاء الحكم المصري جهاد جريشة بلقاء الذهاب بين الترجي والوداد في إهدء الفريق التونسي تعادلًا غير مستحق أمام نظيره المغربي في الدار البيضاء وطرد لاعب الوداد، ليصدر فرمان بإيقافه عن المشاركات التحكيمية الدولية 6 أشهر.

وأكد محللوا قنوات "بي إن سبورتس" الرياضية أن تقنية "فار" معطلة بعلم مسؤولي الفريقين قبل اللقاء بساعتين بحسب ما أفاد مراسل الفضائية القطرية نافع بن عاشور لاستديو التحليل، وهي فضيحة تحكيمية كبرى ووصمة عار على الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" ومسؤوليه وأن هناك قطعة فنية من تقنية الفيديو "فار" لم تصل، وهي مسؤولية الاتحاد الأفريقي.

وقرر أحمد أحمد رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) اليوم السبت دعوة اللجنة التنفيذية بالاتحاد لاجتماع طارئ في الرابع من يونيو الحالي لمناقشة الأمور والأحداث التنظيمية التي شهدتها المباراة بين الترجي التونسي والوداد البيضاوي المغربي مساء الجمعة.

اللجوء إلى الفيفا

وكشف سعيد الناصيري رئيس نادي الوداد المغربي، رد فعل ناديه بعد واقعة حكم الفيديو "فار" التي شهدتها مباراة الوداد والترجي التونسي في نهائي دوري أبطال أفريقيا.

حسب صحيفة "المغرب 24"، أكد الناصيري أن الوداد لن يقبل بما حدث في مواجهة الترجي، وسيلجأ لكل المنظمات الكروية الدولية، بما فيها "فيفا" ومحكمة التحكيم الرياضية، من أجل استراجاع حقوق النادي.

ونفى رئيس الوداد إخبار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم للناديين بأن تقنية الفيديو غير مفعلة، مؤكدًا أن حمدي لمدب، رئيس الترجي، حاول استفزازه بعد نزوله لأرضية الملعب.

شكاوى سابقة

وكان نادي الوداد المغربي قدم شكوى إلى الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" قبل أيام ضد الحكم المصري جهاد جريشة الذي أدار لقاء الذهاب على ملعب الفريق يوم الجمعة قبل الماضي حيث أكد الوداد أن جريشة ألغى هدفًا للفريق وتغاضى عن احتساب ضربة جزاء له ما أسفر عن انتهاء المباراة بالتعادل 1 / 1.

وأسفرت الشكوى عن إيقاف جريشة ستة شهور من قبل "كاف" واستبعاده من إدارة مباريات مونديال الشباب (تحت 20 عامًا) المقام حاليًا ببولندا بقرار من الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).

تقارير

كشفت تقارير إعلامية مغربية أن الاتحاد المغربى لكرة القدم، برئاسة فوزى لقجع، سيعقد اجتماعًا طارئًا اليوم لمناقشة الأحداث التي شهدتها مباراة الترجي التونسي والوداد البيضاوي المغربي التي أقيمت مساء أمس بملعب "رادس"، في "إياب" نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وذكر موقع "البطولة" المغربي، أن اجتماع سيشهد مناقشة الأحداث التي شهدتها المباراة، وكذلك الخروج بقرارات أو إجراءات مرتبطة بالتفاعل مع خطوة "كاف" بمنح اللقب للترجي الرياضي التونسي، بعد اشتراط الفريق المغربي إعادة لقطة هدفه بتقنية الفيديو "فار" مُقابل إكمال اللقاء.



اضف تعليق