4 رسائل للمصريين.. السيسي يرد على شائعات "صفقة القرن" ويُفند ظاهرة "الإسلاموفوبيا"


٠٢ يونيو ٢٠١٩ - ٠٦:٣٤ م بتوقيت جرينيتش

رؤية - إبراهيم جابر:

القاهرة - وجه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، خلال احتفاليتي "ليلة القدر، وإفطار الإسرة المصرية"، عدة رسائل إلى الشعب المصري بشأن انتشار ظاهرة "الإسلاموفوبيا"، والفتاوى المتعلقة بالأقباط، وما أثير بشأن "صفقة القرن" الأمريكية، مشددا على أن مصر تصرف مليارات الجنيهات من أجل أمنها.

"ظاهرة الإسلاموفوبيا"

الرئيس المصري أكد، اليوم؛ خلال كلمته في احتفالية ليلة القدر، أن بعض سلوكيات وممارسات المسلمين تتسبب فى ظاهرة "الإسلاموفوبيا"، منتقدًا بشدة بعض أصحاب الفتاوى التي تحرم الاحتفال ومشاركة غير المسلمين احتفالاتهم، قائلا: "أعمل إيه لما تيجي ناس في بداية كل مناسبة من المناسبات يقولك الفتوى".

وأردف: "لما كنا بنروح لأشقاءنا وأهلنا هنا في مصر وبنحتفل معاهم ولا نقولهم نبني كنيسة إحنا كنا بنقدم ديننا، اللي غير كده فاهم غلط، لو إنت عندك غضاضة عندما ترى كنيسة أمامك إنت تفتش فى كمال إيمانك، إنت مالك.. إنت تخليك في حالك عسى أن تنجو بنفسك يوم القيامة أمام الله".

وأضاف السيسي:" الفهم ونقدنا لأي كلام يقال طالما بعيد عن الثوابت، عمره أبدًا ما يأثر في الدين إذا كان الدين قوي، وكل دين قوي واللي بيضعفه أهله واللي بيمارسوه.. لما تبقى فيه آية في القرآن بتقول كلوا واشربوا ولا تسرفوا ..هل أمة الإسلام لما نحطها في وسط أمم العالم هنجدها الأقل في الأكل والشرب والإسراف في كل شيء".

وأردف: "اللي بيأثر على الدين واللي بيقدمه بشكل طيب ومش طيب هو أهله وناسه، وهجيب مثل ومقصدش إن أقدم نفسي لكن اسمعوا خُطبي على مدى 5 سنوات في أحلك الأوقات وفي أصعبها لم أقل لفظ خادش أو مسيء واحد لا لعدو ولا لحبيب، احنا اللي بنقدم إسلامنا أو ديننا والكلام ده مش في الكتب والنصوص فقط لكن ممارستنا كبشر، احنا اللي بنسيء".

وواصل: "كلام فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر مهم جدا إحنا يساء لنا لكن إحنا جزء من الموضوع برضه، زي ظاهرة (الإسلاموفوبيا)، لكن إحنا جزء من الذخيرة، لما تدي تأشيرة في دولة مسلمة لأي ضيف أيًا كان يهودى مسيحي بوذي بلا دين يبقى آمن ولا مش آمن؟،يبقى آمن في بلاد المسلمين ولا مش آمن؟ المسلمين مش آمنين في بلادهم، احنا بنُقتل مش 5 سنين.. وبننفق على تأمين أنفسنا أرقام هائلة نتيجة هذا الفكر".

"صفقة القرن"

وعلق الرئيس المصري على ما يثار في وسائل الإعلام العالمية بشأن “صفقة القرن”، نافيًا ما تداولته وسائل الإعلام من أخبار، مكملا" بيقولوا السيسي هيدي حاجه لحد، طب و"نتم يا مصريين بتعملوا إيه، ما حدش يقدر يعمل حاجة إلا بيكم".

وأوضح السيسي خلال كلمته في حفل إفطار الأسرة المصرية المقام بأحد فنادق القاهرة الكبرى: “هل تتصوروا مثلا إن أنا ممكن أفرط يعني.. طب ليه أفرط؟.. أنتم يا مصريين اللي بتحددوا مصيركم، ومفيش حد ممكن يعمل حاجة إلا بيكم”.

"إصلاح التعليم"

وذكر السيسي أن ملف إصلاح التعليم أخذ جهدا كبيرا، وأنه منذ ما يزيد على 40 عامًا والأسر بدون قصد تطالب أبناءها بالتعليم من أجل الحصول على الشهادة، وأن موضوع إصلاح التعليم تعرض لعقبات عديدة، مردفا: "نحتاج لتعليم جيد وعلينا أن نتحمل التكلفة في الجهد والتحمل، وهذه التكلفة لن تكون على حساب أبنائنا".

وأشار الرئيس السيسي إلى أن ما يحدث حاليا هو اختبار لمنظومة التعليم والمسار الذي نسير عليه سيجعل التعليم جيد ولكن نتائجه لن تظهر الآن، مطالبا أولياء الأمور والطلاب بعدم الخوف، قائلا: "لن يكون هناك نظام على حسابكم وتكاتفكم سينجح المنظومة".

"أمن مصر"

وأكد الرئيس المصري أن الدولة المصرية لن تترك أحدا تستطيع محاسبته بالقانون إلا سيتم محاسبته، مشددًا على أنه لن يستطيع أحد أن ينال من مصر، موجهًا حديثه للمصريين قائلا: "خلوا بالكم من بلادكم".

وأضاف الرئيس، أن هناك أمورًا عديدة لا يتم الإعلان عنها، حيث هناك مخازن أسلحة ومتفجرات يتم العثور عليها، مشيرًا إلى أن مصر تنفق ملايين ومليارات الجنيهات من أجل تأمين الحدود، وأنه يتم العثور على أسلحة وذخائر ومفرقعات، وأنه لا يتم الإعلان عن كل ما يتم اكتشافه.



اضف تعليق