بالصور...احتفالات صاخبة بعيد ميلاد إليزابيث الـ93


٠٨ يونيو ٢٠١٩ - ٠٩:٤٢ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية - هالة عبدالرحمن

احتفلت بريطانيا بعيد الميلاد الرسمي للملكة إليزابيث الثانية، التي تعد صاحبة أطول مدة حكم في التاريخ البريطاني، حيث إنها توجت ملكة على العرش البريطاني في عام 1953.

وعلى الرغم من أن الملكة إليزابيث قد ولدت في الحادي والعشرين من إبريل عام 1926، إلا أنها اعتادت أن يكون يوم الثامن من يونيو هو عيد ميلادها الرسمي.


وعادة ما تحتفل الملكة بعيد ميلادها الرسمي باستعراض ملون، ويعود تقليد عيدي الميلاد إلى أكثر من 250 عاماً، عندما أنشأه الملك جورج الثاني.

​الاحتفال بعيد ميلاد رسمي للملك هو طقس بدأ منذ أكثر من 250 عاما في عام 1748، عندما قرر الملك جورج الثاني أنه يريد فرصة أفضل للاحتفال بعيد ميلاده، بدلا من يوم مولده الحقيقي الذي يحل في شهر نوفمبر، الذى دائما ما يكون الطقس فيه شديد البرودة.

لذلك قرر الملك حل هذه المشكلة من خلال الجمع بين الاحتفال بعيد ميلاده، وبين العرض العسكري السنوي الذي يتم في كل صيف، ومنذ ذلك الحين، أصبح يوم السبت الثاني من شهر يونيو هو الموعد المعتاد لعيد ميلاد الملك البريطاني الرسمي.


ويعد الاحتفال بعيد ميلاد الملكة إليزابيث المناسبة الأولى التي جمعت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون، ودوقة ساسكس ميجان عقب ولادة الأخيرة للأمير أرتشي.

وابتسمت دوقة ساسكس عندما دخلت قصر باكنجهام في الجزء الخلفي من سيارة "رينج روفر" الزرقاء الداكنة قبل احتفالات عيد ميلاد الملكة الرسمية بعد أربعة أسابيع فقط من الولادة.


ثم تم نقلها هي وهاري في عربة نقل إلى موكب الاحتفالات المعروفة باسم "تروبينج كلر" للانضمام إلى العائلة المالكة وآلاف المشاهدين، لمشاهدة 1400 جندي و400 موسيقي و200 حصان يشاركون في العرض الملكي.

وانضم إلى الزوجين في عربتهما كيت ميدلتون وكاميلا، اللذان لوحا للحشود، ولم يحضر الصغار الاحتفالات.


وبدت دوقة كامبريدج، 37 عامًا، متوترة لأنها كانت مصوّرة في مقعد السيارة الخلفي، ولكنها أيضًا متألقة في ثوب أسفر جميل.

يقال: إن كيت تعاني من حساسية للخيول، لذا فإن المئات من المحيطين بها في Horse Guards Parade اليوم قد لا يروقون لها.

وكان من بين الضيوف تيريزا ماي التي استقالت رسميًا من منصب رئيس الوزراء، ولكنها ستبقى في منصبها حتى يتم تعيين خليفة لها.


وبعد أسبوع من الاحتفال بتضحيات الجيش البريطاني قبل 75 عامًا في يوم النصر، سيتم عكس الأدوار وسيتم تكريم الملكة من قبل ضباط وجنود من أفواج مرموقة في هذا الحدث اليوم.
















اضف تعليق