"لن تمر".. رفض عربي لورشة البحرين ونشطاء: فلسطين ليست للبيع


٢٥ يونيو ٢٠١٩ - ٠٥:٤١ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – أشرف شعبان

انطلقت ورشة البحرين الاقتصادية اليوم الثلاثاء في العاصمة البحرينية لمناقشة الجانب الاقتصادي من خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسلام في الشرق الأوسط والمعروفة إعلاميا باسم "صفقة القرن".

انعقاد مؤتمر في البحرين برعاية أمريكية يهدف إلى عرض المنافع الاقتصادية التي ستعود على منطقة الشرق الأوسط في حال تطبيق اتفاق السلام المقترح من قبل واشنطن.



جدل واسع وغضب شعبي 

جدل واسع وغضب شعبي اجتاح العالم العربي ومنطقة الشرق الأوسط رفضا لهذه الورشة، وسط مقاطعة من قبل بعض الدول العربية لهذا المؤتمر، رغم عرض  كوشنر لتفاصيل الشق الاقتصادي من خطة السلام.

وتشمل الخطة إنشاء صندوق استثمار دولي بقيمة 50 مليار دولار لإنعاش الاقتصاد الفلسطيني واقتصادات الدول العربية المجاورة بالإضافة إلى بناء ممر لوسائل النقل يصل بين الضفة الغربية وقطاع غزة بقيمة خمسة مليارات دولار.


تسقط صفقة القرن

الرفض الشعبي جسده النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث دشنوا أكثر من هاشتاج للتعبير عن هذا الرفض، ومنه "#يسقط_مؤتمر_البحرين" " #تسقط_صفقة_القرن" "#لا_للتطبيع".

كما جابت المسيرات معظم الدول العربية والإسلامية رفضا لورشة البحرين التي تعتبر أول خطوة في صفقة القرن الأمريكية.



رفض فلسطيني 

كما أحرق فلسطينيون رسوما تصور الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال مظاهرات في قطاع غزة والضفة الغربية المحتلة،احتجاجا على خطط تقودها الولايات المتحدة لعقد مؤتمر حول الاقتصاد الفلسطيني تستضيفه البحرين.

رفع المشاركون في الفعالية أعلام فلسطين ولافتات تندد بورشة البحرين وصفقة القرن، مرددين هتافات تؤكد  التشبث بالحقوق الوطنية وعلى رأسها حق العودة للاجئين وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس، وأن قضيتهم سياسية وليست اقتصادية.



رفض أردني 

وفي الأردن، رفع المشاركون فيها لافتات كتب على بعضها "صفقة القرن لن تمر" و"لا تخذلوا شعبكم، لا تشاركوا في مؤتمر البحرين التصفوي"، إضافة إلى "الأردن ليس للبيع، فلسطين ليست للبيع".




اضف تعليق