"إسقاط الولاية بعد الـ18" يشعل مواقع التواصل ويثير الجدل في السعودية


٠٩ يوليه ٢٠١٩ - ١٢:٢٠ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – محمد عبدالله

معترك جديد تستعد المرأة السعودية لخوضه هذه المرة لرفع الوصاية عن الفتاة بمجرد بلوغها سن الـ18 عاما، وإسقاط الوصاية عنها، لإعطائها حقوقها في استخراج جواز سفر مستقل والسفر خارج المملكة، ومباشرة حقوقها كشخص بالغ له الحق في التصرف في شؤونه دون ولي أمر.

فعبر هاشتاج حمل اسم "إقرار إسقاط الولاية بعد الـ18" تفاعلت ناشطات سعوديات مع الهاشتاج الذي تصدر "تويتر" اليوم الثلاثاء، والذي من المتوقع أن يثير الجدل داخل المملكة.

كانت صحيفة "عكاظ" السعودية قد كشفت أنه تم تشكيل لجنة لدراسة إضافة حكم إلى نظام المرافعات الشرعية، يقضي بانتهاء الولاية على القاصر سنًا ببلوغه سن الثامنة عشرة، ما لم تحكم المحكمة باستمرارها عليه، وفي حال رغب القاصر إثبات رشده قبل ذلك فيكون عن طريق المحكمة المختصة.

وأوضحت الصحيفة، أن هناك دراسة تعنى بإضافة حكم إلى المادة الرابعة من نظام وثائق السفر، يقضي بإصدار جواز سفر مستقل للخاضعين للحضانة، واقتراح ما يلزم من تعديلات في ضوء الضوابط المطلوب مراعاتها.

ولم يتم ذكر المزيد من التفاصيل، فيما إذا كان القرار يتعلق بالنساء أيضًا، أم أنه محصور فقط بالذكور.

في هذا التقرير نرصد أبرز ردود الأفعال على مقترح إقرار إلغاء الولاية بعد الـ18، بين مؤيد ومعارض والذي يأتي بعد انتصار المرأة السعودية من قبل في قضية قيادة المرأة للسيارة:




 


الكلمات الدلالية المرأة السعودية

اضف تعليق