الزمالك وحلم التتويج بـ"الكونفدرالية".. الأمور لم تنته بعد


٢٢ مايو ٢٠١٩ - ٠١:٢٨ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – محمد عبدالله

الموعد "الأحد" الموافق السادس والعشرين من الشهر الجاري.. المكان "ملعب برج العرب" بعروس البحر المتوسط مدينة الإسكندرية، حيث تتجه أنظار عشاق القلعة البيضاء أملاً نحو تحقيق الحلم الأفريقي الأول في تاريخ نادي الزمالك "كأس الكونفدرالية"، عندما يخوض الفارس الأبيض لقاء الإياب أمام ضيفه نهضة بركان المغربي.


لم تنته الأمور بعد

رغم خسارة الفارس الأبيض لقاء الذهاب بهدف دون رد في الوقت القاتل من اللقاء، إلا أن قدرة محاربو الأبيض على العودة بالنتيجة بفارق هدفين في لقاء الإياب ليست بالمهمة الصعبة أو المستحيلة.

فالفارس الأبيض سيخوض لقاء الإياب متسلحا بسلاحي الأرض والجمهور الذي من المتوقع أن يملأ مدرجات ملعب برج العرب لتحفيز لاعبيه على الروح القتالية من أجل التتويج الأفريقي الأول منذ عام 2003، عندما توج الفريق وقتها بكأس السوبر الأفريقي عندما فاز على الوداد المغربي بنتيجة 3/1.

عمدة الكرة المصرية، عماد متعب، أكد قدرة الأبيض على التتويج باللقب الأفريقي عن جدارة واستحقاق، مشيراً إلى أن الفريق قدم أداءً ممتعاً على مدار الموسم الحالي، محلياً وأفريقياً، ويستحق الفوز بلقب الكونفدرالية.

تفوق تاريخي للأبيض

يدخل الفارس الأبيض مواجهة الإياب أمام المنافس المغربي، بسجل حافل أمام الفرق المغربية، إذ لم يتلق الزمالك أي هزيمة على ملعبه أمام الفرق المغربية التي واجهها في المسابقات الأفريقية، محققًا 8 انتصارات وتعادل وحيد، ونجح في تسجيل 17 هدفًا خلال التسع مباريات أمام تسعة أندية مغربية مختلفة.

حيث فاز الزمالك على ملعبه أمام كل من: الجيش الملكي (1-0) عام 1985، المكناسي (2-0) 1996، الرجاء (1-0) 2002، الوداد (3-1) 2003، المغرب الفاسي (2-0) 2012، الوداد (4-0) 2016، اتحاد طنجة (3-1) 2019 وحسنية أغادير (1-0) 2019، إلا أنه تعادل مع الفتح الرباطي (0-0) 2015، دون أن يعرف الهزيمة في مصر أمام فرق أسود الأطلس.

وفي النسخة الحالية من الكونفدرالية  عاد الزمالك من المغرب بتعادل سلبي مع كل من اتحاد طنجة في دور الـ32 الثاني وحسنية أغادير المغربي في ربع النهائي، وفاز في لقاء العودة بنتيجتي (3-1) و(1-0) ليكمل مشواره بالمسابقة ويصل للنهائي سعيا لتحقيق لقب البطولة.

غيابات مؤثرة

بعد حصولهما على إنذار ثان في لقاء الذهاب، تأكد غياب كلا من عمر السعيد وحمدي النقاز عن مواجهة الإياب بالإسكندرية، بخلاف نجم وسط الفريق الدولي التونسي فرجاني ساسي الذي يغيب للإصابة.

وفي المقابل، يشهد لقاء العودة، عودة حارس الفريق الأول محمود جنش، بعد غيابه عن لقاء الذهاب لطرده في لقاء الإياب أمام النجم الساحلي التونسي بسوسة.

رغم الغيابات المؤثرة في صفوف الأبيض، إلا أن كتيبة الزمالك لديها من البدائل ما يعوض الغائبين، إذ من المتوقع عودة الدولي المغربي خالد بوطيب ليقود هجوم الأبيض، فيما يحل كابتن الفريق حازم إمام، بديلا للنقاز في الجبهة اليمنى.

الزمالك ومازيمبي.. فض الشراكة

يسعى الفريق الأبيض للظفر بكأس الكونفدرالية لأول مرة في تاريخه، بعدما بات الأهلي أول ناد مصري يحقق لقبها في 2014.

ويمتلك فرسان القلعة البيضاء 11 لقبا قاريا في تاريخ النادي الممتد منذ عام 1911، متساوياً بذلك مع مازيمبي الكونجولي، الذي استطاع أن يضيف 8 ألقاب أفريقية لرصيده في آخر 10 سنوات ليحل في المركز الثاني كأكثر الفرق الإفريقية تتويجا بالألقاب القارية خلف الأهلي المتصدر.

فوز الزمالك بالكونفدرالية يعني انفراده بالوصافة الأفريقية خلف الأهلي مبتعداً بفارق لقب قاري عن مازيمبي، كما يمنحه فرصة للابتعاد أكثر من خلال خوضه لقاء السوبر الأفريقي أمام بطل دوري الأبطال.


اضف تعليق