أرشيفية

الرئيس السيسي يشكر دولة الإمارات


١٤ مايو ٢٠١٧ - ٠٦:٥١ ص بتوقيت جرينيتش
السيسي

رؤية

القاهرة - وجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الشكر لدولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الأحد، وذلك لدعمها المستمر لمصر في العديد من المشروعات التنموية.

ونشرت الصفحة الرسمية للرئيس عبد الفتاح السيسي -عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"- "كل الشكر والتقدير لدولة الإمارات على ما تقدمه لمصر".

يذكر أن الرئيس السيسي قال -في كلمته خلال افتتاح عدد من المشروعات التنموية بمحافظة قنا- تحية وتقدير مستحق لأشقائنا فى دولة الإمارات، لأن مشروع الـ25 شونة ضمن البرنامج الذي مولته الإمارات عقب ثورة 30 يونيو".


الكلمات الدلالية السيسي الإمارات

التعليقات

  1. مصري بالإمارات ١٥ مايو ٢٠١٧ - ٠٢:١١ ص

    رغم أن رئيس الدولة ينسب الفضل لأهله ويقدر كل من يقف بجانبنا ويثني عليه وهذا من مكارم الأخلاق، إلا أن السيد/ رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات ضرب بكل هذا عرض الحائط ولم يقدر أي دور لدولة الإمارات الشقيقة التي تقف بجانبا وقفة أخ صادق يريد الخير لنا، حيث أن السيد رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات قد أصدر قرار بعودة جميع أعضاء الجهاز المعارين للعمل بالدول العربية الذين تجاوزت مدة إعارتهم خمس سنوات (لماذا ولمصلحة من في هذا التوقيت لا أعلم) ويوجد ثلاثة من أعضاء الجهاز معارين للعمل لدى ديوان سمو حاكم دبي فقام السيد/ مدير ديوان سمو حاكم دبي بمخاطبة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات عن طريق سفير الإمارات بالقاهرة وطلب منه واستسمحه بالإبقاء على أعضاء الجهاز المعارين للعمل لديه لمدة سنتين أو حسب ما يراه هو لأنهم مكلفون بأعمال هامة تتعلق بمصالح حكومة دبي ويحتاجون لفترة طويلة للإنتهاء من هذه الأعمال كما أنه من الصعب تكليف بديل عنهم في إنجاز هذه الأعمال في هذه المرحلة لأن ذلك سيؤدي إلى ضياع الوقت والجهد والتكلفة التي تم استفاذها في هذه الأعمال، وذكر مدير ديوان سمو حاكم دبي بالتعاون الوثيق القائم بين الدولتين وذكرة بأواصر الإخوة القائمة بين الدولتين ، إلا أن السيد رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات ضرب بكل ذلك عرض الحائط ولم يقدر أي موقف لهذه الدولة ولم يقدر أن هذا الطلب البسيط من مدير ديوان سمو حاكم دبي وقادم إليه بالطرق الدبلوماسية وبكل بساطه رفض طلب مدير ديوان سمو الحاكم بإستمرار أعضائه الثلاثة لفترة أخرى وطالبه بضرورة عودتهم لإستلام أعمالهم بالجهاز المركزي للمحاسبات (لماذا ولمصلحة من لا أعلم، ولمصلحة من عودة موظفي الدولة المعارين للعمل بالخارج في هذا التوقيت الذي تعاني فيه الدجولة من شح في العملة الصعبة كما أنها تعاني من أذمة مالية داخلية فهل الدولة بحاجة إلى مزيد من الأعباء في هذا الوقت)

اضف تعليق