مستوطنات

مخطط استيطاني لبناء 67 ألف وحدة غرب الضفة


٠٧ يونيو ٢٠١٧ - ٠٧:٥٩ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

القدس المحتلة - نشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم الأربعاء، تقريرا في ملحقها الاقتصادي حول مخطط استيطاني كبير أعده مجلس المستوطنات في الضفة الغربية بالاتفاق مع وزير الإسكان يوآب غلانط، تحت ستار السعي لحل ضائقة الاسكان في "غوش دان".

وقالت الصحيفة إن هذا الحل الذي عرض في الكنيست، أمس، يكمن في خطة بناء مكثف في الضفة الغربية، تشمل حوالي 67 الف وحدة اسكان.

وقد أعد الوزير غلانط هذه الخطة سوية مع مجلس مستوطنات الضفة الغربية، وتم عرضها، أمس، أمام لجنة الداخلية البرلمانية. وتتحدث الخطة عن بناء مكثف في منطقة غرب الضفة، والتي تسميها الخطة "شرق غوش دان".

وأضافت الصحيفة أن "دعوة قيادة المستوطنين للبناء المكثف في الضفة، كرد على ضائقة الإسكان في وسط البلاد ليست مسألة جديدة، لكن الخطة التي عرضت في الكنيست، أعدت بالتعاون مع وزير الإسكان، والذي كان مطلعا على كل تفاصيلها، وقام باعتمادها"

وكانت منظمة السلام الآن "غير الحكومية" قد اعلنت ان اسرائيل قررت ان تعرض خططا لبناء 1500 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية من بينها مساكن في اول مستوطنة ستقام بقرار من الحكومة الاسرائيلية منذ 25 عاما.

 وجاء في بيان المنظمة ان لجنة في وزارة الجيش طرحت تلك الخطط وقد تطرح خططا أخرى الاربعاء لبناء ألف وحدة سكنية أخرى.حسب فرانس برس

وتزامن هذا القرار مع احياء الدولة العبرية الذكرى الخمسين لحرب يونيو 1967 والتي احتلت خلالها الضفة الغربية والقدس الشرقية. ولم تعلق السلطات الاسرائيلية على هذه المعلومات التي قالت منظمة "سلام الآن" أنها تظهر أن "حل الدولتين ليس على أجندة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو".

وقالت المنظمة ان "طرح بناء أول مستوطنة جديدة منذ 25 عاماً إضافة إلى آلاف الوحدات الاستيطانية الإضافية، وأفعال نتنياهو تطغى على كلماته الفارغة عن السلام". والخطط التي طرحت الثلاثاء توضح مراحل مختلفة في العملية.

والخطط لبناء 102 وحدة سكنية في المستوطنة الجديدة التي ستعرف باسم "اميشاي" هي في مراحلها الاولى وتتطلب سلسلة من الخطوات الاضافية. وكان نتنياهو وعد ببناء مستوطنة جديدة لنحو 40 عائلة خرجت من مستوطنة عشوائية تعرف باسم "عمونا" في الضفة الغربية تم إخلاؤها بأمر من المحكمة في شباط/فبراير الماضي.

وستكون المستوطنة التي سمحت الحكومة الاسرائيلية بإقامتها أول مستوطنة رسمية جديدة منذ ربع قرن.


اضف تعليق