السيسي

تنمية غرب مصر وإحباط هجوم إرهابي يتصدران صحف القاهرة


٢٧ يوليه ٢٠١٧ - ٠٧:٠١ ص بتوقيت جرينيتش

إعداد – سهام عيد

القاهرة – سلطت الصحف المصرية الصادرة صباح، اليوم الخميس، الضوء على عدد من الأخبار على الساحة السياسية وكان أبرزها توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي باستكمال مشروع تنمية غرب مصر، وإحباط هجوم إرهابي.

وجاءت الأخبار على النحو التالي:

الأهرام

السيسي: بدء دراسات "تنمية غرب مصر"

تنفيذ المشروع بأعلى المواصفات والمعايير الدولية

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بالبدء الفوري في استكمال الدراسات التنفيذية لمشروع "تنمية غرب مصر"، بما يتضمنه من مناطق لوجيستية واستثمارية وتجمعات عمرانية، تمهيدا لإدخاله حيز التنفيذ.

وأشاد الرئيس السيسي، خلال اجتماعه أمس مع اللواء علاء أبوزيد محافظ مطروح، بالآفاق التنموية الجديدة للمشروع، وتوفيره مئات الآلاف من فرص العمل. وذلك لبحث عدد من المشروعات التنموية في نطاق محافظة مطروح.

وصرح السفير علاء يوسف المتحدث باسم الرئاسة بأن محافظ مطروح عرض، على الرئيس السيسي، دراسات المشروع، مبينا أنه يشمل إنشاء مركز اقتصادى وسياحى عالمي، وتجمعات عمرانية، ومركز استشفاء، ومنطقة صناعية ولوجيستية، وميناء تجارى بمنطقة جرجوب بمركز النجيلة غرب مرسى مطروح، بنحو 75 كيلومترا.

وشدد الرئيس على توفير أعلى قدرات التأمين للمركز الاقتصادى والسياحى العالمي، ومواصلة جهود تنمية وتطوير المناطق النائية والأكثر احتياجا، بأعلى المواصفات والمعايير العالمية، لتقديم نماذج تنموية متكاملة تليق بالمواطنين، ورفع مستوى معيشتهم وتقديم فرص العمل المباشرة، وغير المباشرة لهم.

إسماعيل: مؤتمر الشباب بالإسكندرية نجح وقطعنا شوطا كبيرا في الإصلاح الاقتصادي

أكد المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء أن مؤتمر الشباب بالاسكندرية كان مؤتمرا ناجحا، وان الحكومة عرضت خلال المؤتمر التصور الخاص لاستراتيجية 2030، وعرضت كل المحددات الخاصة بها وتصوراتها.

وأضاف رئيس مجلس الوزراء، في تصريحات للصحفيين بمقر مجلس الوزراء، ان الإصلاح الاقتصادي الذي قامت به الحكومة يمثل خطوات في اطار استراتيجية 2030، مشيرا إلي أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد أهمية متابعة تنفيذ الاستراتيجية ومشاركة الشباب فيها.
وأكد رئيس الوزراء اننا قطعنا شوطا كبيرا في الإجراءات الخاصة بالإصلاح الاقتصادي، وهناك نتائج ايجابية هذا العام، وستتحسن في العام القادم وستعكس فرص عمل أفضل للشباب وخدمات افضل.

وتابع رئيس مجلس الوزراء: لم نقل إن كل حاجه ممتازة، وسنشهد تحسنا في كثير من المؤشرات، وسنعمل على رفع مستوي المعيشة وخفض عجز الموازنة وتوفير ايرادات اكبر يتم انفاقها، وهناك تدخل مباشر من الحكومة لدعم الفئات الأكثر احتياجا مثل تكافل وكرامة ورفع الحد الأدني للمعاشات وايضا إعفاءات في الضرائب وإعفاء نسبة من محدودي الدخل بهدف تقليل الاعباء التي يتحملها محدودو الدخل.

وأوضح انه سيتم تقديم الدعم لـ "منتدى حوار شباب العالم" لكي يخرج هذا المنتدي بشكل يمثل ويعكس حضارة ومدي التقدم في مصر، وستقدم الحكومة كل سبل الدعم لإنجاحه.

وأضاف أن مدينة الاسكندرية ستتم زيادة الحيز العمراني لها بـ 18 ألف فدان، مع العمل علي تطوير المحاور المرورية بالاسكندرية وبتطوير الترام بها بشكل حضاري.

الثأر لشهداء البدرشين.. مقتل 4 إرهابيين شاركوا في تنفيذ الهجوم على سيارة الشرطة

نجحت أجهزة الأمن فى الثأر لشهداء الهجوم الإرهابى على سيارة الشرطة بمنطقة سقارة بالبدرشين، الذى أسفر عن استشهاد خمسة من رجال الشرطة فى 14 يوليو الحالي، حيث لقى 4 عناصر إرهابية مصرعهم بينهم اثنان من منفذى الحادث الإرهابي، وذلك خلال تبادل لإطلاق النيران بين القوات والعناصر الإرهابية بمنطقتى 6 أكتوبر وفيصل بالهرم، كما تم ضبط إرهابيين آخرين شاركا فى إيواء العناصر الإرهابية الهاربة، وقد عثر بمكان الحادث على 4 بنادق آلية "من بينها اثنتان من ضمن المستولى عليها فى الهجوم الإرهابى وطبنجة تم الاستيلاء عليها أيضاً في الحادث" بالإضافة إلى كميات من المواد المستخدمة فى تصنيع العبوات المتفجرة.

كان اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية قد عقد اجتماعاً موسعاً مع مساعديه ضم مساعد الوزير لقطاع الأمن الوطنى واللواء جمال عبد البارى مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام ومحمد هشام عباس مساعد الوزير لقطاع الأمن المركزى ورضا العمدة نائب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة لسرعة ضبط وملاحقة العناصر الهاربة المتورطة فى تنفيذ أعمال العنف التى أودت بحياة العديد من شهداء الواجب وكان آخرها الهجوم المسلح الذى استهدف تحركات القوة الأمنية المعينة بمنطقة سقارة بالبدرشين فى محافظة الجيزة وأسفر عن استشهاد خمسة من رجال الشرطة فى 14 يوليو الحالي، فتم تشكيل عدة مجموعات عمل ميدانية وفنية بمشاركة مختلف قطاعات الوزارة ووضع خطة بحث واسعة النطاق اعتمدت أبرز محاورها على جمع المعلومات بمحيط الحادث وتتبع خط سير هروب الجناة والاستعانة فى ذلك بوسائل التقنية الحديثة ومراجعة قاعدة بيانات العناصر الإرهابية الهاربة بالمنطقة .

تنسيق بين القاهرة وباريس لتحقيق الاستقرار في ليبيا

شكري يبحث مع نظيره الفرنسي مقاطعة قطر وأوضاع سوريا وأحداث القدس


التقى وزير الخارجية سامح شكري بباريس نظيره الفرنسي جان إيف لودريان على عشاء عمل لبحث التعاون الثنائى و القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك لا سيما الملف الليبي وعملية السلام و الجولة الخليجية الأخيرة التى قام بها لودريان لمحاولة احتواء الأزمة القطرية.

واستعرض اللقاء نتائج الاجتماع الذى شارك فيه أمس الأول بقصر "سيل سان كلو" قرب باريس و الذى أسفر عن اتفاق المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي ورئيس حكومة الوفاق فايز السراج وذلك في إطار التنسيق الوثيق بين القاهرة وباريس بشأن الأزمة الليبية.

كما تناول لودريان نتائج جولته في الخليج لتسهيل حل الأزمة مع قطر، في ظل تأكيد شكري ولودريان على أن مكافحة الإرهاب وتمويله تتطلب حشد كافة الدول لجهودها بنفس درجة الالتزام.

وفي لقاء مع قناة "فرانس ٢٤" التليفزونية، أكد وزير الخارجية سامح شكري أن مصر تأمل فى نجاح الاتفاق الليبي الذي تم التوصل إليه فى باريس أمس الثلاثاء، مشيرا إلى لقائه خلال زيارته الحالية لفرنسا بطرفى الاتفاق المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطنى الليبي، ورئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج.

وقال شكري إن هذا الاتفاق تم بجهد الحكومة الفرنسية ويأتى فى إطار سلسلة طويلة من الحوارات شاركت مصر فيها لتقريب وجهات النظر والوصول إلى نقطة التوافق حول بناء الثقة بين الأطراف الليبية المختلفة.

القوات المسلحة تحبط محاولة إرهابية بنطاق المنطقة الشمالية

نجحت القوات المسلحة فجر أمس فى إحباط محاولة إرهابية لاستهداف إحدى الوحدات العسكرية بنطاق المنطقة الشمالية العسكرية، حيث حاولت سيارة دفع رباعى مفخخة محملة بأكثر من 1.5 طن من المواد شديدة الانفجار، اقتحام الوحدة، وقامت عناصر التأمين والحراسة بالتعامل الفورى مع السيارة وبادرت بإطلاق النيران عليها, ما أدى إلى تصفية سائقها الذى كان يرتدى حزاما ناسفا .

وقامت عناصر المهندسين العسكريين بالتعامل مع العربة المحملة بكميات من البراميل بها مواد شديدة الانفجار والذخائر التى تم إبطال مفعولها، وكذلك كميات من الأجزاء والقطع المعدنية لإنتاج أكبر كمية من الشظايا لإحداث أكبر خسائر ممكنة، بما يؤكد يقظة واحترافية رجال القوات المسلحة.

المصري اليوم

طوارئ حكومية لتنفيذ خطة "تعديل حدود المحافظات"


بدأت الحكومة، أمس، تنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي، التي وجهها خلال المؤتمر الدوري الرابع للشباب، الذى اختتم أعماله في الإسكندرية، أمس الأول، خاصة المتعلقة بالانتهاء من التقسيم الإداري للمحافظات.

وقال المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، إن هناك تصوراً لتعديل حدود المحافظات، ومع بداية الفصل التشريعي للبرلمان ستتم مناقشة هذا الأمر، حيث سيكون هناك منفذ للمحافظات على البحر الأحمر وبعض المحافظات الأخرى، وظهير صحراوى لعدة محافظات.

وقالت مصادر بوزارة التنمية المحلية إن الوزير هشام الشريف أعلن حالة الطوارئ لبدء تنفيذ تكليفات الرئيس، والتقى مساعديه ومستشاريه وقيادات الوزارة، وكلفهم بالعمل على وضع التصورات والبدائل المتاحة لهذا التقسيم الذى تعطل تنفيذه سنوات، بسبب مشكلات وخلافات حول آلية وطريقة التقسيم.

وأضافت أن الوزارة ستعمل بالتعاون مع الجهات والوزارات المعنية والبرلمان على الانتهاء من التقسيم فى أسرع وقت خلال المدة التى حددها الرئيس، على أن تتم مراعاة مصالح كل محافظة، بما يتلاءم مع التقسيم الجديد، وما يشمله من ظهير صحراوى لمحافظات الصعيد وامتداد حدودها حتى البحر الأحمر إلى جانب تعديل حدود باقى المحافظات.

مصر تتسلم الدفعة الرابعة من مقاتلات "رافال"

أعلنت القوات المسلحة، أمس، انضمام طائرتين متعددتى المهام من مقاتلات الجيل الرابع، من طراز "رافال"، إلى تشكيلات القوات الجوية، تمثل الدفعة الرابعة من هذا الطراز، التى تتسلمها مصر فى إطار اتفاق الشراكة الاستراتيجية مع فرنسا.

وحلقت الطائرتان فى سماء مصر، بقيادة الطيارين المصريين بعد إقلاعها من إحدى القواعد الفرنسية، ليصل عدد الطائرات التى تسلمتها مصر من هذا الطراز اعتباراً من النصف الثانى من ٢٠١٥ حتى الآن ١١ طائرة، من إجمالى ٢٤ من المقرر أن تتسلمها مصر، وفقاً للبرنامج الزمني المحدد.

وقالت القوات المسلحة إن "رافال" خطوة نوعية فى زيادة قدرتها على أداء مهامها فى دعم جهود الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط.

وتعد طائرات "رافال" الجديدة إضافة قوية لقدرات قواتنا الجوية بما تملكه من خصائص فنية وأنظمة قتالية ونيرانية عالية تمكنها من تنفيذ المهام عبر مدى واسع على الاتجاهات الاستراتيجية المختلفة، والتى تتيح لها التعامل مع جميع التهديدات الجوية والأرضية بكفاءة عالية.


"رويترز": مصر تستورد "كميات غير مسبوقة" من القمح في أقل من شهر

قالت وكالة "رويترز" إن مصر أكبر مشتر للقمح فى العالم، حيث تعاقدت لاستيراد "كميات غير مسبوقة" من القمح فى أقل من شهر، وأضافت الوكالة أن التعاقدات تمثل نحو "٢٠% من المستهدف للسنة المالية ٢٠١٧-٢٠١٨، وذلك وسط انخفاض التوريد المحلي".

وحسب الوكالة، فإن مصر طرحت ٤ مناقصات فى يوليو الحالى واشترت خلالها ما يصل إلى ١.٢٤٥ مليون طن من نحو ٦.٢ مليون طن مستهدفة للعام المالى. وذلك مقارنة بنحو ٣٠٠ ألف طن من القمح، تعاقدت مصر عليها، فى يوليو العام الماضى.

من جانبه، قال ممدوح رمضان، المتحدث باسم وزارة التموين للوكالة، إن سبب المشتريات المكثفة هو "انخفاض توريد القمح المحلى هذا الموسم عن الموسم الماضى"، وتابع: "إجمالى التوريد بلغ نحو ٣.٤ مليون طن مقابل نحو ٥.٢ مليون طن الموسم الماضى. لدينا عجز بنحو ١.٨ مليون طن. أرقام التوريد هذا العام حقيقية لأننا شددنا الضوابط ومنعنا القطاع الخاص من التسلم نيابة عن الحكومة".

وتستهلك مصر نحو ٩.٦ مليون طن من القمح سنويا لإنتاج الخبز المدعم. وقد استوردت ٥.٥٨٠ مليون طن من القمح فى ٢٠١٦-٢٠١٧ مقابل ٤.٤٤٠ مليون طن فى العام السابق.

 


الكلمات الدلالية الصحف المصرية

اضف تعليق