تريزا ماي

دبلوماسي بريطاني: مفاوضات خروج لندن لم تبدأ بشكل جيد


٠٧ أغسطس ٢٠١٧ - ١٢:٢٣ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

 لندن - قال دبلوماسى بريطانى بارز سابق، إن مفاوضات بلاده للخروج من الاتحاد الأوروبى لم تبدأ بشكل جيد بسبب خلافات بين وزراء حكومة رئيسة الوزراء تيريزا ماى حول نوع الاتفاق الذى يتعين السعى للتوصل إليه.

وقال سايمون فريزر الذى ظل حتى عام 2015 كبير موظفى وزارة الخارجية البريطانية ورئيس السلك الدبلوماسى إن الحكومة تحتاج لعرض موقف أكثر وضوحا ،حسبما ذكرت"أنباء الشرق الأوسط".

ومنذ أن فقدت ماى أغلبيتها البرلمانية فى مقامرة انتخابية فاشلة فى يونيو حزيران ظهر التناحر بين أعضاء حكومتها للعلن وشمل خلافات على قضايا منها ما إذا كان يتعين أن تظل حرية الحركة مكفولة لمواطنى الاتحاد الأوروبى بعد خروج بريطانيا منه فى عام 2019.

وقال فريزر الذى تولى كذلك منصب مدير مكتب مفوض التجارة بالاتحاد الأوروبى فى بروكسل "المفاوضات بدأت لتوها، وبصراحة لا أعتقد أنها بدأت بشكل واعد على وجه الخصوص فيما يتعلق ببريطانيا".

وقال لراديو هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "لم نطرح الكثير بسبب، كما تعلمون، وجود خلافات داخل الحكومة بشأن نوع الخروج الذى نسعى إليه وحتى تحل هذه الخلافات أعتقد أن من الصعب للغاية أن يكون لنا موقف واضح".

وفى الجولة الأولى الكاملة من مفاوضات الخروج الشهر الماضى لم يجر التوصل إلى تسويات تذكر بين المفاوضين البريطانيين ومفاوضى الاتحاد الأوروبى فيما يتعلق بخلافات رئيسية منها كيفية حماية المواطنين المغتربين وتسديد حسابات خروج بريطانيا من الاتحاد.

وقال فريزر الذى يقدم حاليا المشورة للشركات بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى "حتى الآن لم نطرح الكثير على الطاولة باستثناء بعض ما يتعلق بوضع المواطنين لذلك فنحن غائبون نوعا ما عن المفاوضات الرسمية".

وتابع "نحتاج لإظهار استعدادنا للانخراط فى الموضوع ليفهم الناس ما هو الأمر المعرض للخطر هنا وما هى الخيارات ولنتقدم نحو ذلك".

وتفيد تقارير إعلامية بأن الحكومة من المقرر أن تنشر مجموعة من الأوراق التى تتضمن موقفها فى وقت لاحق هذا الأسبوع منها مقترحاتها بشأن الترتيبات الجمركية المستقبلية مع الاتحاد الأوروبى وكيفية التعامل مع حدود أيرلندا الشمالية.




اضف تعليق