مراد وهبة

صدور الجزء الأول من سيرة الفيلسوف مراد وهبة


١٢ أغسطس ٢٠١٧ - ١١:٠٧ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية
القاهرة- صدر حديثا كتاب "مسار الفكر" عن الهيئة المصرية العامة للكتاب، وفيه يقدم الدكتور مراد وهبة الجزء الأول لسيرته الذاتية، وهو أحد أهم رواد الفلسفة والتنوير في الحياة المعاصرة، كما تعد شاهدا على بداية مشروعه الفكري، الذي يمكن تلخصيه في "البحث في أبعاد الدوجماطيقية" أو توهم امتلاك الأفراد للحقيقة المطلقة على اختلاف أديانهم وجنسيتهم.

يقسم وهبه حياته إلى ثلاثة أجزاء مقسمة على فترات زمنية، الأول منذ عام 1926 وحتى 1973 أي منذ ولدته بمدينة أسيوط ومرحلة التعليم الابتدائية والإعدادية الثانوية وانضمامه إلى جميعة الشبان المسيحيين، التي ما زالت متواجدة حتى الآن بشارع الجمهورية بمنطقة رمسيس، ويعقد فيها صالون "ابن رشد" الشهري، حيث انخرط وهبة في هذه الجمعية بعد انتقاله إلى القاهرة بحثًا عن متنفس لممارسة الأنشطة الترفيهية خارج العملية التعليمية، وساهمت الجمعية بمعلميها وعلى رأسهم يعقوب فام في تنمية عقله النقدي، وحسه المتمرد.

تقع الفترة الثانية في حياته من الفترة 1973 إلى 1982، التي شهدت مشاركته في عدد من المؤتمرات العلمية العربية والدولية، في الخرطوم، وفيينا، وبلغاريا، وموسكو حيث التقى عدد من الباحثين من مختلف التيارات الفكرية، وأسفرت فترة إقامته في روسيا عن كتاب "محاورات فلسفية في موسكو"، بينما تضم الفترة الثالثة من 1982 حتى 2000 فترة عودته إلى الحياة الأكاديمية بعد فصله في عهد السادات وعودته مرة أخرى بقرار من الرئيس الأسبق حسني مبارك.

بدأ وهبة في نشر كتبه وأبحاثه منذ عام 1960، بدأت "المذهب عند برجسون" في 1960 حيث حصل به على درجة الماجستير من كلية الآداب بجامعة القاهرة، وتبعها المذهب عند كانط للحصول على درجة الدكتوراة من جامعة عين شمس، وتبعها كتاب "محاورات فلسفية في موسكو" ليصل عدد مؤلفاته 25 كتابا، ترجم معظمها إلى الإنجليزية والفرنسية.


الكلمات الدلالية مراد وهبة

اضف تعليق